بورصة الاسهم السعودية




استرجاع كلمة المرور المفقودة طلب كود تنشيط العضوية تنشيط العضوية أنظمة المنتدى
العودة   بورصة الاسهم السعودية > المنتدى الرئيسي > الأخبـار والإعلانـات الإقتصـاديـه
الأخبـار والإعلانـات الإقتصـاديـه  المستجدات الإقتصاديه في الصحف اليوميه ومتابعه أخبار تداول الشركات وهيئة سوق المال



بحث إنشاء مركز وطني يعزز دور الشركات العائلية في الاقتصاد الوطني

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 18-09-2004, 02:03 PM   #1
معلومات العضو





مسمار غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
مسمار is on a distinguished road



افتراضي بحث إنشاء مركز وطني يعزز دور الشركات العائلية في الاقتصاد الوطني

كتبت هذه المشاركه بتاريخ [ قديم 18-09-2004, 02:03 PM ]
عزيزي القارئ : تذكر أنْ ماتقرأُه يمثل وجهة نظر كاتبهِ فقط ، وتعوّد دائماً على إتخاذ قرارك بعد مزيد من التفكير والتحليل لما تقرأهُ

استثماراتها 250 ملياراً وعائداتها 120 مليار ريال
بحث إنشاء مركز وطني يعزز دور الشركات العائلية في الاقتصاد الوطني

الرياض: الوطن
يدرس مجلس الغرف السعودية جدوى إنشاء مركز وطني للشركات العائلية بالمملكة. وقال الأمين العام لمجلس الغرف السعودية الدكتور فهد بن صالح السلطان إن من أوليات مهام المركز في حال تقرر إنشاؤه تعزيز قدرة هذه الشركات على مواجهة تحديات العولمة ومشاكل الاتصال إلى الجيل الثاني وضمان استمرار هذه الشركات من خلال العمل كجهاز يعمل تحت مظلة مجلس الغرف السعودية لتقديم الخدمة والمساندة.
وكشف السلطان عقب اختتام الاجتماع التشاوري الأول لأصحاب الشركات العائلية الذي حضره أكثر من 15 من كبريات الشركات العائلية أنه تم تكليف جهة متخصصة لإعداد دراسة متكاملة حول إنشاء المركز وتقدير رأس المال اللازم له، مشيراً إلى أن تكاليف هذه الدراسة سيتم إدراجها ضمن رأس مال المركز.
واعتبر أمين مجلس الغرف، الشركات العائلية التي تواجه مجموعة من التحديات الداخلية والإقليمية والدولية محوراً أساسياً من محاور التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالمملكة، مشدداً على ضرورة دعمها وحمايتها من التشتت والاندثار. وأضاف: "نعتقد أن في المحافظة على هذه الشركات مصلحة وطنية عامة".
وتشكل الشركات العائلية النسبة الكبرى من إجمالي الشركات العاملة بالاقتصاد على المستوى العالمي حيث تتراوح نسبتها في دول الاتحاد الأوروبي ما بين 70-95% وتساهم بـ70% من الناتج المحلي. وفي الولايات المتحدة يبلغ عدد الشركات العائلية المسجلة حوالي 20 مليون منشأة وتمثل 49% من الناتج القومي وتوظف 59% من العمالة وتستحدث 78% من فرص العمل الجديدة.
وأوضح السلطان أن الشركات العائلية في السعودية تشكل قيمة اجتماعية واقتصادية معاً، مشيراً إلى أن هذه الشركات تتبوأ مواقعها المتقدمة ضمن أكبر 100 شركة سعودية، إذ تستحوذ على نصف هذه المجموعة.
وقال إن الاجتماع الذي أقر دراسة إنشاء المركز الوطني للشركات العائلية وفق ما عرضته الأمانة العامة حدد برنامج عمل المركز بإعداد الدراسات المعنية بالشركات العائلية بالمملكة بهدف التعرف على واقع تلك الشركات ودراسة التجارب المحلية والدولية لعدد منها ووضع الرؤية المستقبلية لتعزيز دور هذه الشركات بالمملكة. ومما سيقدمه المركز، تقديم الخدمات التدريبية والتطويرية لأبناء وأفراد العائلة وإعداد البرنامج الزمني اللازم لتفويضهم بالسلطة والإدارة في الشركة العائلية. وكذلك المساهمة في فض المنازعات بين الورثة، ودعم عملية الاندماجات بين الشركات العائلية.
وأضاف الأمين العام لمجلس الغرف أن الشركات العائلية السعودية التي يزيد حجم استثماراتها عن 250 مليار ريال وبلغت عائداتها خلال العام الماضي 120 مليار ريال.
وقال إن هذه الشركات التي توظف ما يقارب 200 ألف تواجه تحديات داخلية أبرزها ما يتعلق بمشكلة انتقال الرئاسة بعد الوفاة، التقسيم الشرعي لتركة المؤسس، تغيير نمط الملكية العائلية، الصراع على سلطة الإدارة، ضعف التخطيط الاستراتيجي، عدم الفصل بين الملكية والإدارة، وغياب البناء المؤسسي وقصور مساهمة أفراد العائلة في إدارة الشركة إضافة إلى تحدي تطوير الشركة وإعادة هيكلتها وكذلك غياب الشفافية بين أفراد العائلة فضلاً عن مشكلة المركزية في الإدارة ومشكلة التقسيم الشرعي لتركة المؤسس.
وقال إنه إذا أخذت التحديات الخاصة بالعولمة ومن أهمها النظام الاقتصادي العالمي الجديد الذي أزال كافة صور الحماية والدعم والاحتكار في أسواق مفتوحة وسط مناقشة شرسة، يضاف إليها التحدي والسطوة من قبل الشركات متعددة الجنسيات، فإن الأمر يتطلب إحداث تغييرات هيكلية في مقدمتها التحول لشركات مساهمة أو الاندماج مع شركات محلية أو بحث صيغ للدخول في تحالفات استراتيجية مع كبريات الشركات العالمية.







لحفظ الموضوع والإستفاده منه إستخدم هذا الرابط :
بحث إنشاء مركز وطني يعزز دور الشركات العائلية في الاقتصاد الوطني
http://www.sahmy.com/t840.html


 


قديم 18-09-2004, 02:55 PM   #2
معلومات العضو





مسمار غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
مسمار is on a distinguished road



افتراضي

السعودية: تحرك رسمي للمحافظة على 32 مليار دولار في الشركات العائلية
مجلس الغرف يدرس إنشاء مركز للشركات العائلية في مواجهة تحديات «العولمة» واستمرار نشاطها

الرياض: «الشرق الأوسط»
يدرس مجلس الغرف السعودية جدوى إنشاء مركز وطني للشركات العائلية بالسعودية لمواجهة تحديات العولمة ومشاكل الاتصال إلى الجيل الثاني وضمان استمرار هذه الشركات من خلال العمل كجهاز يعمل تحت مظلة مجلس الغرف السعودية لتقديم الخدمة والمساندة.
وقال الدكتور فهد السلطان الأمين العام لمجلس الغرف السعودية عقب اختتام الاجتماع التشاوري الأول لأصحاب الشركات العائلية الذي استضافه المجلس بمقره انه تم تكليف جهة متخصصة لإعداد دراسة متكاملة حول إنشاء المركز وتقدير رأس المال اللازم له، مشيراً إلى أن تكاليف هذه الدراسة سيتم إدراجها ضمن رأسمال المركز.
واعتبر أمين مجلس الغرف الشركات العائلية التي تواجه مجموعة من التحديات الداخلية والإقليمية والدولية محوراً أساسيا من محاور التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالمملكة، مشدداً على ضرورة دعمها وحمايتها من التشتت والاندثار. وأضاف: «نعتقد أن في المحافظة على هذه الشركات مصلحة وطنية عامة».
وتشكل الشركات العائلية النسبة الكبرى من إجمالي الشركات العاملة بالاقتصاد على المستوى العالمي حيث تتراوح نسبتها في دول الاتحاد الأوروبي ما بين 70 ـ 95 في المائة وتساهم بـ70 في المائة من الناتج المحلي. وفي الولايات المتحدة يبلغ عدد الشركات العائلية المسجلة حوالي 20 مليون منشأة وتمثل 49 في المائة من الناتج القومي وتوظف 59 في المائة من العمالة وتستحدث 78 في المائة من فرص العمل الجديدة.
وأوضح السلطان أن الشركات العائلية في السعودية تشكل قيمة اجتماعية واقتصادية معاً، مشيراً إلى أن هذه الشركات تتبوأ مواقعها المتقدمة ضمن اكبر 100 شركة سعودية، إذ تستحوذ على نصف هذه المجموعة.
وقال إن الاجتماع الذي أقر دراسة إنشاء المركز الوطني للشركات العائلية وفق ما عرضته الأمانة العامة حدد برنامج عمل المركز بإعداد الدراسات المعنية بالشركات العائلية بالمملكة بهدف التعرف على واقع تلك الشركات ودراسة التجارب المحلية والدولية لعدد منها ووضع الرؤية المستقبلية لتعزيز دور هذه الشركات بالمملكة. ومما سيقدمه المركز الخدمات التدريبية والتطويرية لأبناء وأفراد العائلة وإعداد البرنامج الزمني اللازم لتفويضهم السلطة والإدارة في الشركة العائلية. وكذلك المساهمة في فض المنازعات بين الورثة، وتدعم عملية الاندماجات بين الشركات العائلية.
وزاد الأمين العام لمجلس الغرف تصريحه أن الشركات العائلية السعودية التي يزيد حجم استثماراتها عن 250 مليار ريال (66.6 مليار دولار) بلغت عائداتها خلال عام 2003، 120 مليار ريال (32 مليار دولار) وأضاف أن هذه الشركات التي توظف ما يقارب 200 ألف موظف، مشيراً إلى انها تواجه تحديات داخلية أبرزها ما يتعلق بمشكلة انتقال الرئاسة بعد الوفاة، التقسيم الشرعي لتركة المؤسس، تغيير نمط الملكية العائلية، الصراع على سلطة الإدارة، ضعف التخطيط الاستراتيجي، عدم الفصل بين الملكية والإدارة، وغياب البناء المؤسسي وقصور مساهمة أفراد العائلة في إدارة الشركة إضافة إلى تحدي تطوير الشركة وإعادة هيكلتها وكذلك غياب الشفافية بين أفراد العائلة فضلا عن مشكلة المركزية في الإدارة ومشكلة التقسيم الشرعي لتركة المؤسس.








 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة









الساعة الآن 09:27 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.