بورصة الاسهم السعودية




استرجاع كلمة المرور المفقودة طلب كود تنشيط العضوية تنشيط العضوية أنظمة المنتدى
العودة   بورصة الاسهم السعودية > المنتدى الرئيسي > الأخبـار والإعلانـات الإقتصـاديـه
الأخبـار والإعلانـات الإقتصـاديـه  المستجدات الإقتصاديه في الصحف اليوميه ومتابعه أخبار تداول الشركات وهيئة سوق المال



أبعاد المنافسة في سوق الاتصالات السعودي

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 13-09-2004, 01:34 AM   #1
معلومات العضو





افتح ياسمسم غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
افتح ياسمسم is on a distinguished road



افتراضي أبعاد المنافسة في سوق الاتصالات السعودي

كتبت هذه المشاركه بتاريخ [ قديم 13-09-2004, 01:34 AM ]
عزيزي القارئ : تذكر أنْ ماتقرأُه يمثل وجهة نظر كاتبهِ فقط ، وتعوّد دائماً على إتخاذ قرارك بعد مزيد من التفكير والتحليل لما تقرأهُ

أبعاد المنافسة في سوق الاتصالات السعودي

السعودية تحرر أسواق الاتصالات وتكسر الاحتكار

دبي- لبنى خضر


ما زالت ردود الأفعال تتوالى حول القرار الذي اتخذته الحكومة السعودية منذ أشهر بتحرير أسواق الاتصالات و كسر الاحتكار الذي تملكه شركة الاتصالات السعودية وإعطاء رخصة ثانية لشركة مشغلة للهاتف، وازدادت هذا الأسبوع مع قرار هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات بإعلانها عن تأهيل أحد عشر اتحادا عربيا للاشتراك في المنافسة على الرخصة الثانية داعية إياهم لشراء وثائق طلبات الترخيص وذلك ابتداء من تاريخ 11 من الشهر الحالي، ليتم بعد ذلك دراستها و قبول المناسب منها ومن ثم رفعها لمجلس الوزراء للموافقة عليها و منحها الرخصة في الربع الأخير من هذا العام.

ويجدر بالذكر أن الاتحادات المتنافسة هي: اتحاد مؤسسة الإمارات للاتصالات، اتحاد العربية القابضة المحدودة " دويتش تليكوم" ، اتحاد البصائر الشاملة لتقنية المعلومات المحدودة وشركاؤها" ماكسيس"، اتحاد المملكة" تليفونيكا"، واتحاد موبيل كوم السعودية " موبيل كوم النمسا"، اتحاد الاتصالات المتنقلة وشركاؤهم " أم تي سي الكويتية " ، اتحاد أم تي أن السعودية" أم تي أن" ، اتحاد أوراسكوم تيليكوم السعودية " أوراسكوم" ، اتحاد سموات " تليكوم إيطاليا موبيلي" ، اتحاد مجموعة أوجيه للاتصالات " بويج تليكوم " ، اتحاد فودافون وشركاؤهم السعوديون" فودافون".

على الرغم من الاختلافات في وجهات النظر إلا أن السؤال الوحيد الذي أجمع عليه المراقبون، هو كيف سيكون شكل المنافسة ما بين شركة الاتصالات و المشغل الجديد؟ و كيف ستحسم في النهاية.

حيث يرى عدد من المراقبين أن شركة الاتصالات ستكون هي الرابح الأكبر على اعتبار أن الشركة الجديدة ستكون مضطرة لاستئجار البنية التحتية من شركة الاتصالات و بالتالي ستكون التكلفة عليها عالية و الذي بدوره سيجبر الشركة الجديدة على زيادة أسعارها و من ثم خسارة نسبة عالية من المستهلكينن، متوقعين أن تبدأ المنافسة الفعلية بعد عشر سنوات .

واعتبر هؤلاء المراقبين أن الفائز في هذه المعادلة هو الذي يملك مقومات استراتيجية أفضل مثل استراتيجية التسويق، و تقديم المنتجات و كيفية التعامل مع المستهلك، ومن يستطيع نشر خدماته على نطاق واسع و يقدم خدمات بجودة أعلى و بأسعار أفضل .

فيما يجد أخرون أن المشغل الجديد ستكون له ميزات أهمها أنه سيبدا بإحداث بنية تحتية أحدث و أقل تكلفة من البنية الأصلية، إضافة إلى عدم و جود التزامات نحو موظفين قدامى كما هو حال شركة الاتصالات التي ورثت عدد كبير من الموظفين من وزارة البرق والبريد والهاتف السابقة (قبل تخصيص قطاع الاتصالات السعودي)، خاصة و أن بعضهم ذوي رواتب عالية، بينما تستطيع الشركة الجديدة تعيين كفاءات عالية وبشكل اقتصادي.

وتوقع هؤلاء المراقبين أن تجذب الشركة الجديدة عددا ضخما من العملاء المنزعجين من شركة الاتصالات خاصة فيما يتعلق بارتفاع أسعار الخدمات والمكالمات وبطىء موظفي الشركة الحالية في تعاملهم مع العملاء، و محدودية الخدمات التي تقدمها الشركة مقارنة بشركات الاتصالات في دول الخليج الأخرى، هذا بالرغم من أن شركة الاتصالات بدأت تستعد للمنافسة الجديدة من خلال تخفيض رسوم الاشتراك و تحسين مستوى خدمة العملاء، و تأسيس إدارة للتسويق.

هذا وقد أفادت تقارير مالية نشرت مؤخرا أن عدد المشتركين في خدمة الجوال في السعودية يبلغ 7 ملايين مشترك أي نحو 30% من مجمل سكان المملكة و هي نسبة منخفضة مقارنة بدول الجوار كالإمارات التي تبلغ النسبة بها 80% و الكويت و قطر 60% ، و توقع التقرير أن يساهم دخول المشغل الجديد في رفع حجم سوق الجوال في السعودية عام 2006 إلى أكثر من 24 مليار ريال مقارنة بالحجم الحالي و البالغ 17 مليار ريال.

و من الجدير بالذكر أن قرار هيئه الاتصالات بإعلان الشركات المؤهلة للتنافس على الرخصة الثانية قد أتى على عدة مراحل منها : أخذ رأي عامة المواطنيين والمهتمين ثم اختيار الشركات التي تكون مؤهلة لعملية الحصول على الرخصة وتحديد الشركات الراغبة في المنافسة ليعلن بعد ذلك عن الشركة التي يحق لها الاستثمار في شبكة الجوال في السعودية والحصول على الرخصة.

من المتوقع أن ينظر مستقبلا في منح ترخيص أخر لشركة ثالثة لتقديم خدمة الهاتف الجوال و ذلك حسب إمكانيات استيعاب السوق السعودي للسوق الجديد.







لحفظ الموضوع والإستفاده منه إستخدم هذا الرابط :
أبعاد المنافسة في سوق الاتصالات السعودي
http://www.sahmy.com/t739.html


 


موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة









الساعة الآن 01:09 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.