بورصة الاسهم السعودية




استرجاع كلمة المرور المفقودة طلب كود تنشيط العضوية تنشيط العضوية أنظمة المنتدى
العودة   بورصة الاسهم السعودية > المنتدى الرئيسي > الأسهـــم السعـــوديــــه
الأسهـــم السعـــوديــــه   النقاش والمتابعه لوضع سوق الأسهم و هيئة سوق المال وشركات السوق ووسطاء التداول



احداث هامة في سوق الاسهم السعودي.. ليس من مصدر ثقة ولا من مسؤول حكومي

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 24-03-2006, 05:48 PM   #1
معلومات العضو





zain999 غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
zain999 is on a distinguished road



افتراضي احداث هامة في سوق الاسهم السعودي.. ليس من مصدر ثقة ولا من مسؤول حكومي

كتبت هذه المشاركه بتاريخ [ قديم 24-03-2006, 05:48 PM ]
عزيزي القارئ : تذكر أنْ ماتقرأُه يمثل وجهة نظر كاتبهِ فقط ، وتعوّد دائماً على إتخاذ قرارك بعد مزيد من التفكير والتحليل لما تقرأهُ

احداث هامة في سوق الاسهم السعودي.. ليس من مصدر ثقة ولا من مسؤول حكومي

مع اقفال المؤشر يوم أمس الخميس بطريقة الوثب العالي اخر دقيقة , ازدادت الحيرة بين المتعاملين .. هل هي مؤامرة لتدمير ثروات المجتمع؟ أم هي حرب ضروس بين قطبين؟ أم هو امر طبيعي؟ وهل سيستمر الوضع؟ هل هو انهيار , ام ان السوق في طريقة الى الانهيار؟ هل سترجع اسعار الشركات الى ما قبل ايام الطفرة ؟ ماذا يحدث خلف كواليس السوق؟

اسئلة عديدة ... وجوه عابسة مهمومة .... صرخات هاهنا وهناك ... ألم .... صيحات ..كلمات نابيه للجهات الحكومية ... والكثير يقول "ليس لدينا بعد , ما نخسرهـ"...

ورغم طرح الاخوة المحللين الكثير من العبارات والمقالات العديدة لتفسير ما يحدث .. الا انها لم تكن مقنعة للكثير ..... فلا يمكن ان تكون هذه احداث عابرة ... وليست دورة طبيعية لاسواق المال.

هل هي مؤامرة لتدمير ثروات المجتمع؟

البعض من الناس يطرح هذا السؤال.. وهو يحتج بما حدث في المساهمات الاقتصادية "كالعيد والغامدي,الجمعة " والتي أوقفت شركاتهم الاستثمارية .. وبدأت رحلة طويلة في المجالس القضائية .. وخسر المواطنين ما يربوا على ثلاثة مليار ريال.... وبعدها الاحداث المأسوية للمساهمات العقارية التي تضرر منها الكثير... واخرها , كارثة ما تسميه الصحافة السعودية ببطاقات سوا ... كل هذه خيوط تدل على ان هناك مؤامرة لتدمير ثروات المواطنين .. فالاثر يدل على المسير.

وهذا للاسف غير صحيح تماما.

أن ما حدث بكل بساطة هو نتيجة طبيعية لأربعة أمور أدت لهذه الاحداث "خلل في الاجهزة الرقابية , ارتفاع سريع في حجم ثروات المجتمع , الطمع وتردي الأمانة, ورابع الاسباب هو اختلال مهام وسائل الاعلام السعودية"

المساهمات التي اغلقتها الاجهزة الامنية في المنطقة الشرقية .. كانت توزع ارباح ضخمة لا تحققها افضل الشركات العالمية انتاجيه واهمها منتج ... فهل يعقل ان شركة ( ما ) لم نرى لها اصول عينية او مالية ما عدا مكتب "واحد في مدينة واحدة في المملكة" توزع ارباح تقدر بـ 60% كل ستة اشهر؟ هل تستطيع شركة بهذه الإمكانيات "مكتب واحد" تحقق هذه الارباح؟ هل يمكن تصديق ذلك؟ وماهي تلك المشاريع التي تسوقها تلك الشركات؟

مقارنة بحجم الاموال المودعة في تلك الشركات , لا نكاد نعثر على مشروع عيني يقدر ولو بنسبة بسيطة من تلك الاموال ... ولو كانت هناك استثمارات حقيقة, وايرادات لتلك الشركات .. كيف يقبل اصحاب تلك الشركات اركان السجن دون ان تكون دافعا لرد تلك المبالغ؟

للاسف, لم يحسن المواطنين استغلال الوفرات المالية التي بين ايديهم, وكانت تدفهم اطماعهم الى الماسهمة في تلك الشركات بغض النظر عن تأكدهم من سلامة انشطة الشركة ... فضلا على اتكاليتهم على الغير في استثمار اموالهم .. .. كما لم يسبق لافراد المجتمع ان أحتك بشركات "الاستغلال وتدوير الاموال" او ما يطلق عليه عرفيا مصطلح "تلبيس القبعات"... فكانت النتيجة خسارتهم الكبيرة...كما ان وسائل الاعلام السعودية "الصحف" تحجب اي خبر او تعليق اقتصادي ضد تلك الشركات طالما انها تحظى بحيز كبير من الاعلانات التجارية.. فاصبحت الصحف السعودية "تجارية" تسعى الى الربح اكثر من التثقيف والإخبار.

ولسوء أداء الاجهزة الرقابية , تأخر الحجر على هذه الشركات ... والاكثر سوء ان تمنع الاجهزة الامنية السعودية "وزارة الداخلية" نشر اي معلومات عن تلك الشركات .. وكأن المسألة لا تعني آلاف المواطنين.

وللاسف, لازال القضاء في السعودية حتى هذه اللحظة متاخر جدا في مسايرة المجتمع السعودي...ولا نريد ان نخرج عن الموضوع للحديث عن القضاء في السعودية "انظمته, ازدواجية التنفيذ, حقق القاضي" .. والتي تحتاج الى مقالات عديدة. وهذا ما يزيد الامر تلبيسا.


الحكومة "اي حكومة" لا ترضى بالمثال الشائع "جوع كلبك يتبعك".... فهذه المصطلحات لا يتبناها الا من الجهلة , والسذج من الناس... وليست هدف وغاية للمسؤولين.. كما ان المجتمع كلما كان اكثر "ثراء" كلما انخفض الضغط على الخدمات العامة والاساسية .. ووهذا ما يخفف الحمل على الحكومة.


العجيب ان نظرية المؤامرة اصبحت واسعة .... نلبسها لكل احداث العالم .. بل لكل احداثنا اليومية ..... وحتى يصل بنا الامر الى الامتناع عن عبور الشارع خوفا من وجود مؤامرة.


ولا اعني من كلامي هذا انه لا يوجد هناك مؤامرة ... بل هناك مؤامرة .. ومؤامرة خطيرة جدا ... وهي ... خلق شبح المؤامرة في داخلنا.


وقد يكون ما سبق طرحه هو مقدمة للموضوع .. ولعله كذلك ..





هل ما يحدث في سوق الاسهم هو حرب ضروس بين قطبين؟


لا ... ليس هناك حرب بين قطبين .. كل ما في الامر .. حالة نفسية ... استفاد منها بعض المخالفين "او لنقل بعض الرافضين لانظمة الهيئة , رقابة وحماية".

سبق ان طرحت موضوع عن حساسية سوق المال ليس في السعودية بل في العالم ... فأسواق المال تتأثر بسرعة للاحداث... تتأثر حتى من الاشاعات حال انتشارها ... يسهل دفعها الى التراجع الحاد بسرعة , كما هو واضح , سهولة تحفيزها الى الارتفاع الحاد ... وهذا ما يدفع دول العالم الى تأسيس هيئات مستقلة وسريعة في اتخاذ القرارات في سبيل الحفاظ على ثبات واستقرار السوق.

هيئة سوق المال السعودية لم تكن راضية عن ارتفاع بعض شركات السوق بدون دافع .. ولكنها في الوقت نفسه لا تستيطع ايقاف اسهم تلك الشركات التي لا تستحق الارتفاع الحاصل ..كما انها لا تستطيع من التحذير المباشر من اسعار تلك الاسهم حالما ترتفع , طالما لا يوجد ما هو مخالف لانظمة التداول.

كما ان هيئة سوق المال لم ولن تقبل بالتراجع الحاد الذي يضرب السوق هذه الايام . وقد كانت تأمل بوجود حالة استقرار لبعض اسهم الشركات "التي كانت تستحق اسعارها".

لهذا, فالتراجع الحاصل هذه الايام لا يتعد عن كونه امر طبيعي... حيث يسود سوق الاسهم حاليا حالة هلع وخوف من قبل المتداولين , مثلما كانت حالة المتداولين في السابق بسوق الاسهم ثقة وارتياح.



هل سيستمر الوضع؟

لا احد يعرف متى يتوقف نزيف السوق, ولا تقتنع من مؤشرات المحللين الاقتصاديين .. فالوضع الحالي هو حالة نفسية اكثر منها حالة اقتصادية او احصائية .. فلن ينفع في هذه الحالة المؤشرات الفنية لاسواق المال.

افضل ما يمكن تخيله لوضع السوق حاليا , هو المقارنة للاسواق التي مرت بنفس التجربة..... فيجب مراقبة السوق .. حتى يبدا المؤشر بالاستقرار .. وهو ما يعني "التذبذب البسيط" .. انخفاظ وارتفاع بحدود 1% للاعلى وللاسفل .... سيستمر المؤشر بالاستقرار لمدة قد تصل الى خمس سنوات في الدول الفقيرة او المتوسطة .. فيما قد تصل مدة استقرار المؤشر الى سنة في الدول المتقدمة .... ولكن في حالتنا "دول الخليج عامة"... فالمدة ستكون قصيرة جدا .. اعتقد "والعلم عند الله" انها لن تتجاوز الثلاثة اشهر... مع امكانية ارتفاع بعض اسعار اسهم الشركات فترة الاستقرار فيما قد تستمر بعض الشركات في التراجع.

قد يتساءل البعض "لماذا اسواق الخليج تكون مدة استقرار المؤشر ثلاثة اشهر, بينما الدول المتقدمة تكون الى سنة؟"... الاجابة تكون "بسبب حالة النمو التي تعيشها الدولة... فعلى سبيل المثال ... السعودية تعيش حالة نمو متسارعة اكثر مما تعيشه الولايات المتحدة الامريكية ..."انا لا اقصد ان السعودية اقوى اقتصادا من امريكا"... ولكن اقصد ان السعودية ستحقق هذه السنة نسبة نمو في قطاع الصناعة والعقار والخدمات وغيرها , اكثر مما تحققه الولايات المتحدة الامريكية .. مقارنة بالسنين الماضية.......ولعل الصورة اتضحت.



هل هو انهيار , ام ان السوق في طريقة الى الانهيار؟

السوق حتى الآن لم ينهار ... حتى لو خرج المحللين وكرروا كلمة انهيار ...فهذا غير صحيح ... كما ان من يقول "ان السوق اذا نزل اكثر من 27% في مدة بسيطة يعتبر انهيار"...فهذا غير صحيح "على الاقل من وجهة نظري" ... فانهيار الاسواق تكون في حالة "انخفاض اسعار شركات العوائد عن قيمتها التأسيسية".

وحتى نرد على من يعتقد "ان تحديد نسبة 27% نزول هو انهيار" نقول:

هل قمة المؤشر التى تحتسب منها نسبة الانخفاض , هي قمة تقديرية فعلية, أم انها قمة مدفوعة مفروضة؟

اعتقد ان الاجابة ستكون الثانية .. فالمؤشر الذي تجاوز القمم التقديريه اقتصاديا وزمنيا .. وتخطها بمراحل .. لا يمكن ان نصف تراجعه عنها بنسبة 27% انهيارا طالما انها ليست قمة مقدرة. حيث انها لم تكن موازيه للمؤشرات والتوقعات الاقتصادية.

كما انه يمكن معرفة الانهيار من المعنى اللغوي له.. فانهيار الشيء .. هو سقوطه .. والسقوط يعني وصول الشيء الى القاعدة ... كما انه في اللغة لا يمكن وصف الحدث "في حالة الانخفاض او النزول" انه انهيار.



هل سترجع اسعار الشركات الى ما قبل ايام الطفرة ؟

لا .. وللمعلومية لا يمكن تقييم اسعار اسهم الشركات بناء على مكرراتها الربحية فقط .. فهذا فيه إجحاف لجوانب اقتصادية عديدة ... فتقييم الاسعار يكون من ثلاثة اوجه:

اولا: من مكرراتها الربحية .. كما هو مشاااع.

ثانيا: من توسعاتها المالية المخططة ... والتي ينتج عنها زيادة رأسمالها .

ثالثا وهو الاهم: المحيط الاقتصادي... والذي يمكن من خلاله رسم توقع اداء الشركة مستقبليا .. فالمحيط الاقتصادي يؤثر مستقبلا على اداء الشركة بشكل غير مباشر... فعلى سبيل المثال, دولة تازمت ظروفها الامنية وقد تنجرف في حرب مع دول اخرى .. ماذا تتوقع ان تنعكس تلك الظروف الامنية على شركاتها الداخلية؟.... ومن مثال على الجانب المشرق , حكومة تسعى الى رفع صناديق الاقراض العقاري بالاضافة الى زيادة نسبة المنح العقارية ... ماذا تتوقع ان تنعكس تلك الخطط على شركات الاسمنت والعقار ..... وكذلك الحال ينطبق على الشركات المصدرة في حال توقيع مذكرات منع الازدواج الضريبي بين الدول... والقائمة تطول.

والسعودية حاليا تعيش طفرة .. بل طفرة لم تتوقعها اذهان المحللين "ماليين واقتصاديين وإداريين .. ومن الطبيعي لم يتوقعها رجال الساسة لانهم آخر من يعلم".

الطفرة التي تمر بها السعودية .. بمختلف الجوانب ... ولا يمكن لنا في هذا المقال ان نسرد مجالات الطفرة والتطور في المستقبل القريب للسعودية ... ولكن عزيزي القارئ لك ان تعلم ان الطفرة والتطور سيعم جوانب الاقتصاد المحلي ككل .. في العقار, الصناعة, التجارة , الاتصالات , الطاقة "ولشركة الكهرباء مستقبل باهر", المصارف "وستتفاجأ اخي الكريم بتحول اكثر البنوك السعودية الى مصارف اسلامية بالاضافة الى وجود فروع لبنوك عالمية تطبق المعايير الاسلامية , كما ان السعودية في طريقها الى طفرة في التأمين .. وكل هذا , سينعكس ايجابا على الشركات المساهمة في سوق المال.

السعودية في سبيل طرح مشاريع حكومية للقطاع الخاص وتخصيص بعض الخدمات القائمة .. لك في الخطوط الجوية السعودية خير مثال, كما اننا في القريب سنرى اضخم عقود لمشاريع الربط البري "القطارات"... وكل هذا سيعزز من متانة الاقتصاد السعودي.

ولا ننس توقيع السعودية اتفاقية منظمة التجارة الدولية التي انتظرناها سنين طويلة. فهل يعقل ان نتوقع انهيار السوق السعودي ونحن لم نجني ثمار هذه الاتفاقية بعد؟

السعودية حاليا تعيش عصرها الذهبي ... الاقتصاد في افضل حالاته .. السلطة العليا لا يمكن وصف عدلها ومقدار حبها للوطن والمواطنين ... الحقوق المدنية تتطور... الاجهزة الادارية تنهض.. ببساطة السعودية تعيش ثورة لإنتزاع مراتب متقدمه في التطور والرقي.... ومع كل هذا, هل يعقل ان نشكك في مكانة اقتصادنا؟



ماذا يحدث خلف كواليس السوق؟

لا شيء اخي الكريم ... لا يحدث خلف الكواليس اكثر مما تعرفه انت ... الكل متضايق مما يحدث على اعلى درجات السلطة .. حالة استنفار حكومية ... واعلامية .. لمواجهة ما يحدث في السوق..وزرع بذور الاطمئنان في نفوس المتداولين ..كل ما عليك معرفته حاليا .. ان اسعار اسهم أكثر الشركات سترجع الى ما كانت عليه ... فما عليك "الا الاطمئنان والاستجمام .. والانشراح بذكر الرحمن" طالما أن استثماراتك المالية في اسهم شركة مضمونة... اما اذا كانت استثماراتك في شركة تخشاها ولا تتوقع رجوعها ... فما عليك الا سرعة الخروج منها .. والتوقف حتى يستقر المؤشر .... اوالدخول في شركات مضمونة.

وللمعلومية..... كل ما اصدرته الحكومة مؤخرا من قرارات .. هي ضربة معلم .. بل هي دليل على ذكاء المسؤولين في هيئة سوق المال .. فخفض القيمة الاسمية للاسهم الى عشرة ريال .. وصدور قرار دخول الاجانب قبل موافقة المقام السامي على قرار خفض القيمة الاسمية .. هي وسيلة بث حالة الاستقرار في السوق... وستكون نتائجها مبشرة بالخير.

والقرارات التي صدرت مؤخرا تخطط لهذا السيناريو "المقيم حاليا يخشا الدخول في سوق المال السعودي وهو يشاهدها تنزف...ولن يجرا بالدخول الى سوق المال الا اذا راى محفز للسوق...لهذا صدر قرار دخول المقيمين اولا .. وبعدها سيندفع المقيم الى الاستثمار في سوق الاسهم حالما يصدر قرار تجزءة الاسهم.



رفع مؤشر السوق يوم أمس الخميس ... اضحكني جدا... ولعلي اصف لكم ما حدث حتى تتصورون بعض مما يدور في السوق .

اكثر من يعاني من تدهور سوق الاسهم .. فضلا على المتداولين انفسهم ... تأتي صناديق الاستثمار البنكية ... بل ان وظائف العاملين على هذه الصناديق "على كف عفريت"... كلما انخفض المؤشر بشدة .. ونزلت اسعار كل الشركات.. كلما زادت نسبة الخسائر في تلك الصناديق البنكية ... وهو ما يزيد من تدافع المشتركين الى سحب اموالهم .. مما يزيد الضغط على البيع.... وهو ما سيزيد نزول المؤشر.

الذي حصل, هو محاولة من تلك الصناديق الى رفع المؤشر بشراء اسهم الشركات القيادية , في سبيل اظهار حالة الاستقرار السعري لسعر وحداتها.. .. ولكنها في الوقت نفسه .. تخشى ممن يملكون اسهم الشركات القيادية من ضخ اسهمهم فيما هم يحاولون رفعها ... مما سيزيد الضغط عليهم وهم لا يملكون القوة الكافية لمواجهة اي ضخ مواجه ... فلذلك اعتمدوا على طريقة رفع المؤشر بطريقة القفز بالزانة آخر ثواني التداول.. ولذلك نجد ان صندوق الرائد لم ينخفض هذا الاسبوع الا 2% تقريبا .. فمن منا حقق هذه النسبة من الانخفاض في ظل نسب حمراء طيلة ايام الاسبوع؟





خاتمة ... واتمنى ان لا تبالغوا في آمالكم ... فاثرى اثرياء العالم خرجوا من اسواق المال .... ولو تتبعت مراحل نجاح اثرياء العالم لوجدت انهم في سنة من السنين "افلسوا".... ولكنهم استطاعوا استثمار تجاربهم في المراحل اللاحقة .. حتى وصلوا الى ما وصلوا إليه .. وانت هنا اخي الكريم استثمر ما ممرت به من تجارب.. ولا تقنط .. فغيرك من الناس خسر كل ما يملك بعد ان كان يملك عشرات الملايين من الدولارات .. وبسبب اصرارهم في النجاح .. استطاعوا تحقيق اضعاف ما خسروا.







لحفظ الموضوع والإستفاده منه إستخدم هذا الرابط :
احداث هامة في سوق الاسهم السعودي.. ليس من مصدر ثقة ولا من مسؤول حكومي
http://www.sahmy.com/t64046.html


 


موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الأســتـــاذ ماجــــد ومكـــــر ر ات الأ ر با ح zkeali الأسهـــم السعـــوديــــه 10 23-03-2006 01:38 AM
أربـاح جـمـيـع الشركـات للربــع ألأول 2006م ابواشرف الأسهـــم السعـــوديــــه 2 22-03-2006 09:47 PM
الاكتتابات في القادمه في الاسهم السعوديه الحبيب بالله الأسهـــم السعـــوديــــه 14 28-02-2006 10:03 PM
شاهد اكثر من ( 170 )صندوق أستثمارفي تداول الأسهم السعودية..؟؟؟؟؟ فيصل* الأسهـــم السعـــوديــــه 8 23-02-2006 09:39 PM
هل ستتخلى الدولة عن اسهمها بالشركات المساهمة وهل هي للصالح العام طبيب البورصة الأسهـــم السعـــوديــــه 21 29-11-2005 01:44 AM








الساعة الآن 09:49 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.