بورصة الاسهم السعودية




استرجاع كلمة المرور المفقودة طلب كود تنشيط العضوية تنشيط العضوية أنظمة المنتدى
العودة   بورصة الاسهم السعودية > المنتدى الرئيسي > الأخبـار والإعلانـات الإقتصـاديـه
الأخبـار والإعلانـات الإقتصـاديـه  المستجدات الإقتصاديه في الصحف اليوميه ومتابعه أخبار تداول الشركات وهيئة سوق المال



ارتفاع الفوائد وطول فترة (الأرباح) وعدم الشفافية تحد من الإقبال على صناديق الاستثمار

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 24-08-2004, 09:59 AM   #1
معلومات العضو





مسمار غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
مسمار is on a distinguished road



افتراضي ارتفاع الفوائد وطول فترة (الأرباح) وعدم الشفافية تحد من الإقبال على صناديق الاستثمار

كتبت هذه المشاركه بتاريخ [ قديم 24-08-2004, 09:59 AM ]
عزيزي القارئ : تذكر أنْ ماتقرأُه يمثل وجهة نظر كاتبهِ فقط ، وتعوّد دائماً على إتخاذ قرارك بعد مزيد من التفكير والتحليل لما تقرأهُ

أول صندوق أنشئ عام 1979 م وإلى الآن هناك عدم معرفة بدورها.. المحللون :
ارتفاع الفوائد وطول فترة (الأرباح) وعدم الشفافية تحد من الإقبال على صناديق الاستثمار في المملكة
فيصل خماش - جدة
اجمع عدد من خبراء المال والمصارف ان الحجم المالي لصناديق الاستثمار في المملكة والبالغة 54 مليار ريال يعد رقم ضئيلا على الرغم من ان المملكة تعد اول دولة عربية تطبق نظام صناديق الاستثمار وذلك عام 1979 بإنشاء صندوق البنك الأهلي التجاري السعودي . وعزوا ضالة ذلك الرقم الى ضعف اقبال السعوديين للاشتراك في الصناديق التي وصفوها بانها الاقل خطورة مؤكدين في الوقت ذاته ان سبب ضعف الاقبال يتمثل في عدم التسليط الاعلامي والدعائي على الصناديق التي يتجاوز عددها 117 صندوقا اضافة الى الفوائد العالية التي تؤخذ من المشتركين مقابل المردود المالي الضعيف على حد قولهم وأكدوا في استطلاع للمدينة ان انشطة هذه الصناديق تتنوع لتشمل الاستثمار في الأوراق المالية وهي الاكثر طلبا من المواطنين حيث ارتفعت القيمة الاجمالية لصناديق البنوك التي تستثمر في سوق الأسهم السعودية 3.1مليارات ريال (15صندوقا) اضافة الى صناديق العمران العقاري و الصناديق المشجعة للاستثمار كصندوق الأطفال الاستثماري الذي يهدف إلى توفير الفرص للأطفال لاستثمار مدخراتهم والحصول على عائدات من خلال الاستثمار في أدوات وأوعية مالية واشاروا الى ان التدفقات المالية على صناديق الاستثمار في حالة تبنى البنوك لآلية لنشر الوعي حول اهميتها وتبني كذلك خفض الفوائد المترتبة عليها سيساعد تلك الصناديق في توسيع الفرص الاستثمارية وجذب روؤس الأموال. وقالو ان من اهم الدوافع التي نشأت من اجلها صناديق الاستثمار تمثلت في رغبة المدخرين من الأفراد (صغار المستثمرين ) في الاشتراك في عمليات أسواق المال لما تجلبه من عوائد مرتفعة و صعوبة إدارة المحافظ المالية من حيث إدارة المتطلبات الفنية والمعرفة والخبرة بآليات التعامل في سوق رأس المال وعدم تفرغ صغار المستثمرين لممارسة عمليات شراء وبيع الأوراق المالية بنفسهم . كما انه من المفترض ان تقدم تلك الصناديق توافر حجم كبيرمن الاموال من خلال تجميع مدخرات عدد كبير من الافراد و القدرة على انتقاء الاوراق المالية ومتابعتها بواسطة خبراء متخصصين في تحليل وادارة الاوراق المالية و تحقيق عائد استثمار يفوق عادة العائد الذي يمكن تحقيقه من الودائع المصرفية والاخير لم يطبق بالشكل الجيد حتى الان . كما أكد عدد من المصرفيين والاقتصاديين لـ المدينة أن السبب الرئيسي لضعف الإقبال على صناديق الاستثمار في البنوك السعودية خلال الفترة الماضية يعود إلى اتجاه المستثمرين إلى الاستثمار في سوق الأسهم المحلية (فقط) رغبة منهم لتحقيق أرباح عالية بعيداً عن سيطرة البنوك ، مستفيدين بذلك من التقلبات التي تشهدها السوق المحلية، حيث أن الاستثمار عن طريق صناديق الاستثمار لا يحقق ربحية عالية وفترة الأجل تحتاج إلى وقت طويل. وأشاروا إلى أن هناك عدداً من العوامل الآخرى التى ساهمت كذلك في ضعف الإقبال منها ارتفاع نسب الفوائد التي تفرضها البنوك على المستثمرين، وترقب المستثمرين ظهور شركات جديدة ( مثل شركة اتحاد الاتصالات) للاستثمار بها، بالإضافة إلى أن الأوعية الاستثمارية في المملكة قليلة. وحذر المصرفيون والاقتصاديون من ارتفاع نسبة عزوف المستثمرين على الاستثمار في صناديق الاستثمار في حالة استمرار التقلبات التي تشهدها سوق الأسهم، متوقعين أن تشهد الفترة القادمة ارتفاعا في الإقبال على صناديق الاستثمار وذلك بعد طرح العديد من الشركات الجديدة لأسهمها للتدوال في السوق المحلية، بالإضافة تطبيق نظام الأوراق المالية الجديد الذي سيساهم في تنظيم السوق وتحقيق الشفافية والوضوح فيه. وقال هنري عزام احد كبار المحللين الماليين إن صناديق الاستثمار المباشر هي محافظ استثمارية مغلقة ذات فترة آجال محددة تتراوح ما بين 7-10 سنوات بدءاً من موعد الاغلاق. واضاف أن العوائد المتحققة على الاستثمار في هذه الصناديق تكون في الغالب منخفضة خلال السنوات القليلة الأولى من عمر الصندوق، الا أن العائد على الاستثمار للفترة بأكملها يأتي مرتفعاً وقد يصل الى أكثر من 25% سنوياً. وفي نهاية فترة الآجال المحددة مسبقاً للصندوق يمكن تمديد مدته لفترة محددة أخرى أو تسييل موجوداته وتوزيع العوائد المتحققة والمبالغ الأصلية المستثمرة على المساهمين فيه. واذا لم يتم ادراج هذه الصناديق في البورصة المحلية، تبقى امكانية الدخول والخروج منها محدودة كونها صناديق استثمار مغلقة. وأوضح لـ(المدينة) تركي مطر الكناني مسؤول استثماري '' أن عدم تحقيق ربحية عالية وطول فترة الأجل في الاستثمار في ''صناديق الاستثمار'' ساهم في توجه المستثمرين إلى الاستثمار في سوق الأسهم مستفيدين من التقلبات التي تشهدها سوق الأسهم المحلية، والتي ساعدت المساهمين على تحقيق أرباح مالية عالية خلال فترة قصيرة. وحذر الكناني من ارتفاع نسبة عزوف المستثمرين على الاستثمار في صناديق الاستثمار خلال الفترة القادمة في حالة استمرار التقلبات التي تشهدها سوق الأسهم. ولخص الدكتور محمد الغامدي مساعد المدير العام للخدمات المصرفية للخدمات المصرفية الإسلامية سبب ضعف الإقبال في رغبه المستثمرين بالمضاربة في صالات التدوال الخاصة بسوق الأسهم المحلية بنفسه لتحقيق أرباح عالية ، مبينا أن أكثر المستثمرين في صناديق الاستثمار يعتبرون من (صغار المساهمين) وذلك لعدم توفر الوقت والخبرة اللازمة لديهم لدخول السوق وبالتالي فإن حجم الاستثمار في هذه الصناديق لم يكن في حجم التوقعات وحول ذلك قال الدكتور عبدالرحمن الصنيع محلل اقتصادي ''إن هناك عدداً من الأسباب التي ساهمت في ضعف الإقبال على صناديق الاستثمار منها تخوف بعض المستثمرين من تعرضهم للمشاكل بسبب عدم طرح الجهات المسؤولة أي معلومات عن اسم الشركة التي ستقوم بتنظيم عمليات التداول في سوق الأوراق المالية، بالإضافة إلى أن السوق المحلية يسودها عدم الشفافية والوضوح وبالتالي ساهمت في جعل المستثمرين يبحثون عن مجالات استثمارية أخرى . وبين الدكتور الصنيع أن هناك عدداً من العوامل الآخرى التي ساعدت على ضعف الإقبال منها ارتفاع أسعار الفوائد البنكية التي تفرض على المستثمرين والتي تترواح مابين 3% إلى 5% ، وترقب المساهمين ظهور شركات جديدة في السوق المحلية (مثل شركة اتحاد الاتصالات) للاستثمار فيها لتحقيق إرباح عاليه، متوقعا بأن تشهد الفترة القادمة ارتفاعا في الإقبال على صناديق الاستثمار في حالة إعادة تنظيم السوق، وظهور عدد من الشركات الجديدة.







لحفظ الموضوع والإستفاده منه إستخدم هذا الرابط :
ارتفاع الفوائد وطول فترة (الأرباح) وعدم الشفافية تحد من الإقبال على صناديق الاستثمار
http://www.sahmy.com/t478.html


 


موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة









الساعة الآن 04:37 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.