بورصة الاسهم السعودية




استرجاع كلمة المرور المفقودة طلب كود تنشيط العضوية تنشيط العضوية أنظمة المنتدى
العودة   بورصة الاسهم السعودية > المنتدى الرئيسي > اسواق المال


الإصلاحات المالية السعودية تؤتي ثمارها نمواً في الاقتصاد

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 13-12-2018, 11:40 AM   #1
معلومات العضو
support
الدعم الفني





support غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 33
support is on a distinguished road



افتراضي الإصلاحات المالية السعودية تؤتي ثمارها نمواً في الاقتصاد

كتبت هذه المشاركه بتاريخ [ قديم 13-12-2018, 11:40 AM ]
عزيزي القارئ : تذكر أنْ ماتقرأُه يمثل وجهة نظر كاتبهِ فقط ، وتعوّد دائماً على إتخاذ قرارك بعد مزيد من التفكير والتحليل لما تقرأهُ

اضغط على الصورة لعرضها كاملة. لم يخفَ على أحد من خبراء المال والاقتصاد سواء أكانوا أفراداً أم مؤسسات محليين أم دوليين، حجم التغيير الذي أحدثته الإصلاحات المالية والاقتصادية التي تتخذها حكومة المملكة، تنفيذاً لمضامين (رؤية المملكة 2030) وبرامجها التنفيذية ومقررات مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، منذ مطلع العام 2018م.

فتلك الإجراءات بدأت تؤتي ثمارها إذ لم تنعكس آثارها الإيجابية في التصريحات والإشادات المحلية والدولية فحسب، بل دفعت مؤسسات مالية عالمية إلى تبديل آرائها وتوقعاتها للاقتصاد السعودي بعدما تلمّست مؤشرات النمو الايجابية فيه خلال 2018م.

فالرؤية المستقبلية للاقتصاد الوطني واضحة وهدفها تقليص الاعتماد على النفط بنسبة 50 %، وكل الإصلاحات والإجراءات المالية والاقتصادية وما أقر من تشريعات يتركز على تحقيق هذا الهدف، لذا تم تنفيذ مبادرات لتعزيز المالية العامة على المدى المتوسط وتحسين كفاءة الإنفاق الاجتماعي وبرامج الدعم الحكومي مثل برنامج "حساب المواطن"، ومواصلة اتباع سياسة رفع كفاءة الإنفاق الحكومي من خلال دعم الجهات الحكومية لضمان تحقيق أفضل العوائد مما ينفق، إضافة إلى توجيه أي زيادة في النفقات بقدر الإمكان على الإنفاق الرأسمالي لتطوير البنية التحتية وتحديث الخدمات الحكومية لتنشيط الاقتصاد.

ويأتي ذلك في إطار متكامل مع نمو الإيرادات على المدى المتوسط التي يدعمها استمرار تنفيذ المبادرات المعلنة وتحسن معدلات نمو النشاط الاقتصادي مع المرونة المناسبة للاستجابة للمخاطر المالية والاقتصادية المحتملة وبما يمكّن المالية العامة من تحقيق أهدافها المتمثلة في تحفيز النمو الاقتصادي وتحقيق الاستدامة المالية، والتوازن المالي بحلول العام 2023م.

ومن المنتظر أن يسمح التحسن في مناخ الأعمال وزيادة الفرص الاستثمارية المتاحة في زيادة مشاركة القطاع الخاص، حيث تعمل الحكومة على عدد من الإصلاحات الاقتصادية تشمل تحفيز الاستثمار وتعزيز ثقة المستثمرين، وبرامج التخصيص والإنفاق الرأسمالي الموجه بناءً على المساهمة الاقتصادية وعلى المشروعات الحيوية بالإضافة إلى برامج تحفيز القطاع الخاص وتنمية قطاعات جديدة، بالإضافة إلى الدور الفاعل لصندوق الاستثمارات العامة في دفع التنمية الاقتصادية وحسب إدارة وتنمية أصول المملكة على المدى المتوسط والطويل ورفع مستويات الإنتاجية، وغيرها من المبادرات التي تهدف إلى تحقيق (رؤية المملكة 2030).

أما في ما يتعلق بالدين العام والتمويل، استمرت وزارة المالية في اتباع سياسة توازن بين إصدارات الدين والسحب من ودائع الحكومة والاحتياطي العام للدولة لتمويل عجز الميزانية خلال العام المالي 2018م، إذ تنوعت إصداراتها المحلية والخارجية من خلال إصدار صكوك وسندات بنحو 108.6 مليار ريال وذلك حتى شهر سبتمبر من العام الجاري.

وقد عملت وزارة المالية ممثلة بمكتب إدارة الدين العام، على إعداد توجهات محددة في المدى المتوسط لإدارة الدين العام متضمنة وضع استراتيجية متوسطة المدى حول الخيارات المناسبة للتمويل بأفضل التكاليف مع مخاطر تتوافق مع السياسات المالية للمملكة.

وكذلك وضعت وزارة المالية ممثلة بمكتب إدارة الدين العام وبموافقة اللجنة المالية في مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، استراتيجية متوسطة المدى وخطة سنوية للاقتراض لتأمين احتياجات المملكة من التمويل وضمان استدامة وصول المملكة إلى مختلف أسواق الدين العالمية وبتسعيرة عادلة ضمن أطر وأسس مدروسة لإدارة المخاطر، مع مراعاة مستهدفات (رؤية المملكة 2030) في تعزيز نمو القطاع المالي، مع اعتماد تنويع الإصدارات بين الصكوك والسندات بآجال مختلفة: قصيرة ومتوسطة وطويلة.

وتستهدف الحكومة من هذه الإجراءات، خفض عجز الميزانية، واستقرار مستويات الدين العام ليساعد ذلك على تعزيز قدرة الاقتصاد على مواجهة الصدمات الخارجية، بالإضافة إلى بعض الإجراءات التي تساهم في تعزيز معدلات نمو الاقتصاد المحلي والحفاظ على المستويات المرتفعة للاحتياطيات الأجنبية للمملكة، وذلك من خلال تحسين أداء الحساب الجاري في ميزان المدفوعات عبر زيادة الصادرات غير النفطية.

فكل هذه الإصلاحات والإجراءات المالية والاقتصادية تهدف على المدى المتوسط، إلــى الإسراع في تحقيق عملية التحول الاقتصادي وضمــان اســتدامة الماليــة العامــة مــن خــلال تحقيق معدلات متزايدة للنمو الاقتصادي ومع المحافظــة علــى معــدلات منخفضــة فـي عجـز الميزانيـة.







لحفظ الموضوع والإستفاده منه إستخدم هذا الرابط :
الإصلاحات المالية السعودية تؤتي ثمارها نمواً في الاقتصاد
http://www.sahmy.com/t341040.html


 


موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
وزير المالية: الاقتصاد السعودي يشهد نمواً إيجابياً خلال 2018.. بفضل الإصلاحات support اسواق المال 0 16-11-2018 04:10 AM
تقرير: جهود الحكومة لزيادة الإيرادات غير النفطية بدأت تؤتي ثمارها support اسواق المال 0 24-11-2017 03:40 AM
الإصلاحات الاقتصادية السعودية تلقىدعماً دولياً.. وإشادة بـ الشفافية المالية العامة support اسواق المال 0 08-10-2017 03:10 AM
حملة خليها تصدي تؤتي ثمارها بورصة الطائف المنتـدى الــعـــــــام 4 09-01-2009 05:12 PM








الساعة الآن 04:35 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.