بورصة الاسهم السعودية




استرجاع كلمة المرور المفقودة طلب كود تنشيط العضوية تنشيط العضوية أنظمة المنتدى
العودة   بورصة الاسهم السعودية > المنتدى الرئيسي > المنتـدى الــعـــــــام
المنتـدى الــعـــــــام   ( موضوعات متنوعة+ تجارب وخبرات + الأسرة + عروض البيع والشراء)



كيف نتعامل مع أخطائنا؟ ...

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 15-12-2012, 01:25 PM   #1
معلومات العضو
صلوا على نبينا محمد





الراقيه غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 140
الراقيه will become famous soon enoughالراقيه will become famous soon enough


اوسمتي



افتراضي كيف نتعامل مع أخطائنا؟ ...

كتبت هذه المشاركه بتاريخ [ قديم 15-12-2012, 01:25 PM ]
عزيزي القارئ : تذكر أنْ ماتقرأُه يمثل وجهة نظر كاتبهِ فقط ، وتعوّد دائماً على إتخاذ قرارك بعد مزيد من التفكير والتحليل لما تقرأهُ

الخطأ ملازم لبني آدم، والخطايا عمومًا مُطَوَّقةٌ في رقابهم
والله -عز وجل- يقول في الحديث القدسي
(يا عبادي إنكم تخطئون بالليل والنهار
وأنا أغفر الذنوب جميعًا، فاستغفروني أغفر لكم)[1]
والرسول-صلى الله عليه وسلم
يقول: (كل ابن آدم خطاء، وخير الخطائين التوابون)[2]
والخطأ، والذنب مُقَدَّرٌ على العباد، ولازمٌ لهم
وذلك بمقتضى طبيعتهم البشرية، وبمقتضى قدر الله الكوني
وحكمته البالغة في تقدير الأشياء.
وليس الحديث ههنا عن الذنوبِ، والمعاصي
ولا عن حكمة تقديرها، ولا وجوبِ التوبة منها
ولا عن التحذير من مغبتها
وإنما هو حديث عن التعامل مع الخطأ الذي يصدر
من بعض الناس إما عن اجتهاد
أو هوىً، أو نحو ذلك.
وسواء كان الخطأ من نوع ظلم النفس القاص
أو هو من العدوان المتعدي إلى الآخرين
فالذي يلاحظ أن التعاملَ مع الخطأ والمخطئ
يختلف باختلاف العقول؛
فالعقول الصغيرة تُكَبِّر الخطأَ، وتُعَمِّمُه، وتَزْهَدُ بصاحبه
وتُزهِّد به، وربما أخطأ شخص من بلد
أو أسرة، أو قبيلة فصار ذلك سُبَّةً لجميع مَنْ يتعلق بهم
ذلك المخطئ.
وربما كان لذلك الخطأ أَلْفُ مسوغ ومسوغ
وقد يكون الذين يتعلقون بذلك المخطئ من قرابته
وأصدقائه أو أتباعه غيرَ مؤيدين له
بل قد يكونون معارضين له.
ومع ذلك فلا يقبل أيُّ عذر لأولئك من قبل بعض الناس؛
فهذا صنيع العقول الصغيرة التي تُعَمِّمُ، ولا تعذر.
أما العقول الكبيرة؛
فإنها لا تعمم الخطأ، بل تَحْصُرُه بصاحبه
وتحاول إيجادَ المخارج له دون أن تَحْشُرَ غيرَ صاحبِ الخطأ
في زمرة المخطئ سواء كانوا من أهله، أو من بلده
أو من هم على شاكلته؛
فذلك هو المسلك الأَمَمُ الراشد
يقول -عز وجل-: {كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ رَهِينَةٌ}
[المدّثر: 38]
ويقول: {وَلا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى}
[الأنعام: 164]
ويقول الله -تعالى-: {وَكُلُّهُمْ آتِيهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَرْدًا}
[مريم: 80].
ثم إن العقول كلما كَبُرَتْ، وزادت علمًا؛
زادت رحمة وحلمًا؛
فلا تكتفي بأن تحصر الخطأ في صاحبه
بل ترتقي إلى درجة أنها لا تحصر صاحب الخطأ في خطئه
بل تجعل ذلك الخطأَ في دائرةٍ ضيقةٍ دون زهدٍ بصاحبه
أو جَحدٍ لفضله.
والذي يدير النظرَ في حياة الناس يجد خللًا في هذه الناحية؛
حيث يطغى الهوى أحيانًا، فيغيب صوت العقل
والحكمة، والمنطق، فيقع الظلمُ، ويَسُودُ التعميمُ في الحكم.

لذلك كانت محاصرةُ الخطأ
وَوَضْعُهُ في إطاره الصحيح دون وكس ولا شطط أمارةَ عقلٍ
ودليلَ إنصاف، وعكسُ ذلك علامةُ حُمْق، ودلالة ظلم
والحقيقة -كما قيل- تضيع بين التهوين والتهويل
وهذا مما يؤكد لنا أهميةَ العدلِ
وضرورةَ التعاملِ مع الخطأ بحكمة وعقل..

اضغط على الصورة لعرضها كاملة.






لحفظ الموضوع والإستفاده منه إستخدم هذا الرابط :
كيف نتعامل مع أخطائنا؟ ...
http://www.sahmy.com/t268241.html


 


قديم 15-12-2012, 06:16 PM   #2
معلومات العضو
رحمه الله وغفر له
 
الصورة الرمزية عفيفي
 





عفيفي غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 590
عفيفي is a name known to allعفيفي is a name known to allعفيفي is a name known to allعفيفي is a name known to allعفيفي is a name known to allعفيفي is a name known to all



افتراضي رد: كيف نتعامل مع أخطائنا؟ ...

جزاك الله خيرا و بارك فيك








 
قديم 21-12-2012, 02:35 PM   #3
معلومات العضو
صلوا على نبينا محمد





الراقيه غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 140
الراقيه will become famous soon enoughالراقيه will become famous soon enough


اوسمتي



افتراضي رد: كيف نتعامل مع أخطائنا؟ ...

أشكرك،,.. جزاك الله كل خيــــر.







 
قديم 21-12-2012, 10:28 PM   #4
معلومات العضو






ابن الشمال غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 971
ابن الشمال is a splendid one to beholdابن الشمال is a splendid one to beholdابن الشمال is a splendid one to beholdابن الشمال is a splendid one to beholdابن الشمال is a splendid one to beholdابن الشمال is a splendid one to beholdابن الشمال is a splendid one to beholdابن الشمال is a splendid one to behold



افتراضي رد: كيف نتعامل مع أخطائنا؟ ...

يعطيك العافية على حسن الاختيار

يجب ان نتعامل مع الله في كل شيئ وبناء على ذلك يجب :-


الرجوع إلى الله:

والعودة إلى الله أحق من أي شيء، فإذا قصَّر العبد في حق ربه فعليه بالمسارعة بالتوبة والعودة من جديد، والكبار هم الذين يُحدثون لكل ذنب توبة، ويجعلون دُبر كل عمل استغفارًا، فهم يستقبلون رسائل الله لهم ويفهمونها فيُسارعون بالاستجابة لندائه.



ومن الرسائل: التي يرسلها الله لعباده حتى يعودوا "الابتلاء" قال تعالى ﴿وَلَنُذِيقَنَّهُمْ مِنَ الْعَذَابِ الْأَدْنَى دُونَ الْعَذَابِ الْأَكْبَرِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ﴾ (السجدة:21).



ومن الرسائل: إظهار الفساد المترتب على أعمال العباد ليلفت نظرهم، ويُراجعوا أنفسهم ﴿ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ لِيُذِيقَهُمْ بَعْضَ الَّذِي عَمِلُوا لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ﴾ (الروم:41)



ومن الرسائل: إظهار الآيات البينات الواضحات الآية تلو الآية ﴿وَمَا نُرِيهِمْ مِنْ آَيَةٍ إِلَّا هِيَ أَكْبَرُ مِنْ أُخْتِهَا وَأَخَذْنَاهُمْ بِالْعَذَابِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ﴾ (الزخرف:48).



ومن الرسائل: إنزال العقوبة على أقوام استحقوا ذلك فيتعظ بهم من حولهم أو يكون ذلك حجة عليهم ﴿وَلَقَدْ أَهْلَكْنَا مَا حَوْلَكُمْ مِنَ الْقُرَى وَصَرَّفْنَا الْآَيَاتِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ﴾ (الأحقاف:27).



والكبار يخافون أن يُصبحوا ممن أشار عنهم القرآن في قوله تعالى ﴿فَلَوْلَا إِذْ جَاءَهُمْ بَأْسُنَا تَضَرَّعُوا وَلَكِنْ قَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَزَيَّنَ لَهُمُ الشَّيْطَانُ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ﴾ (الأنعام:43).







 
قديم 22-12-2012, 02:10 PM   #5
معلومات العضو
صلوا على نبينا محمد





الراقيه غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 140
الراقيه will become famous soon enoughالراقيه will become famous soon enough


اوسمتي



افتراضي رد: كيف نتعامل مع أخطائنا؟ ...

جزاك الله كل خير ،, ويااااارب نور قلوبنا وأبصارنا ووفقنا لكل خير...







 
قديم 28-12-2012, 06:39 PM   #6
معلومات العضو






سرمد غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
سرمد is on a distinguished road



افتراضي رد: كيف نتعامل مع أخطائنا؟ ...

مدري ليه تذكرت بيت المتنبي


وتعظم في عين الصغير صغارها
وتصغر في عين العظيم العظائم








 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
من أخطائنا في عشر ذي الحجة ~ الراقيه المنتـدى الــعـــــــام 8 24-10-2012 11:19 AM
أخطاؤنا في سورة الفااتحة القصيماوي2010 المنتـدى الــعـــــــام 1 27-05-2012 07:24 AM
من أخطائنا في المحادثة والمجادلة عفيفي المنتـدى الــعـــــــام 1 24-06-2011 04:07 PM
أخطاؤنا في الحوار مع الأبناء القصيماوي2010 المنتـدى الــعـــــــام 0 07-12-2010 08:28 PM
من أخطائنا الكبار في التداول ........ المدار الأسهـــم السعـــوديــــه 3 15-12-2004 04:30 PM








الساعة الآن 12:10 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.