بورصة الاسهم السعودية




استرجاع كلمة المرور المفقودة طلب كود تنشيط العضوية تنشيط العضوية أنظمة المنتدى
العودة   بورصة الاسهم السعودية > المنتدى الرئيسي > المنتـدى الــعـــــــام
المنتـدى الــعـــــــام   ( موضوعات متنوعة+ تجارب وخبرات + الأسرة + عروض البيع والشراء)



«الثعالب والذئاب» أفسدت بعض الإدارات الحكومية

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-12-2012, 07:23 AM   #1
معلومات العضو
محمدسليمان

عضـــو متألــق

 
الصورة الرمزية محمدسليمان
 





محمدسليمان غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 455
محمدسليمان is a glorious beacon of lightمحمدسليمان is a glorious beacon of lightمحمدسليمان is a glorious beacon of lightمحمدسليمان is a glorious beacon of lightمحمدسليمان is a glorious beacon of light


اوسمتي



افتراضي «الثعالب والذئاب» أفسدت بعض الإدارات الحكومية

كتبت هذه المشاركه بتاريخ [ قديم 10-12-2012, 07:23 AM ]
عزيزي القارئ : تذكر أنْ ماتقرأُه يمثل وجهة نظر كاتبهِ فقط ، وتعوّد دائماً على إتخاذ قرارك بعد مزيد من التفكير والتحليل لما تقرأهُ

مستشار «نزاهة» د.أحمد الحريري: «الثعالب والذئاب» أفسدت بعض الإدارات الحكومية

الطائف – عناد العتيبي

اتهم مستشار الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد الدكتور أحمد الحريري من أسماهم بالثعالب والذئاب المفترسة، بإفساد بعض الإدارات الحكومية من خلال المراوغة واستغلال الفرص المتاحة لتحقيق مآربهم. وطالب بالتشهير بكافة المتورطين في قضايا الفساد لأن العقوبة وحدها لا تكفي، مستشهدا بمقطع «فيديو» لرشوة موظف بإحدى الأمانات للتغاضي عن مخالفة للبيع بإحدى الطرقات. وقال الحريري إن الرشوة تمثل أبرز أوجه الفساد في الوطن العربي فضلاً عن سوء استغلال الوظيفة والمحسوبية في أوجه العمل الإداري كافة. وأشار إلى وجود ما أسماه باتحادات قوية للمفسدين على غرار الاتحادات الاقتصادية القوية.
جاء ذلك خلال محاضرة ألقاها عضو هيئة التدريس بكلية التربية بجامعة الطائف الدكتور أحمد الحريري أمس بجامعة الطائف تحت عنوان «سيكولوجية الفساد» على هامش فعاليات اليوم العالمي لمكافحة الفساد التي رعاها أمس مدير جامعة الطائف الدكتور عبد الإله باناجه بحضور ممثلين للقطاعات الحكومية بمحافظة الطائف. وقال إن الفساد لا يقتصر على مجتمع دون آخر، بل هو جرعة منتشرة في كل زمان ومكان منذ القدم مع اختلاف الدرجة والنوع. وضرب المحاضر أمثلة للبيئة الإنسانية الإدارية الفاسدة مشيراً إلى أنها لا تخلو من ثلاثة سلوكيات هي «النموذج الطفيلي»، وهو الموظف الذي لا يتمتع بمواصفات منصبه وكل همه تمرير أوامر الآخرين، و»النموذج المرتزق» وهو الموظف الذي لا يتمتع بمؤهلات وكل همه البقاء في منصبه، و»النموذج الوصولي» وهو الطامح إلى منصب أعلي حتى لو كان على حساب قيمه السلوكية والأخلاقية .وانتهى المحاضر إلى سبل علاج الفساد التي من أهمها تحقيق رؤية خادم الحرمين الشريفين في مكافحة وتفعيل الأجهزة الرقابية والتعاون مع الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد.







لحفظ الموضوع والإستفاده منه إستخدم هذا الرابط :
«الثعالب والذئاب» أفسدت بعض الإدارات الحكومية
http://www.sahmy.com/t268045.html


 


قديم 10-12-2012, 07:38 AM   #2
معلومات العضو
محمدسليمان

عضـــو متألــق

 
الصورة الرمزية محمدسليمان
 





محمدسليمان غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 455
محمدسليمان is a glorious beacon of lightمحمدسليمان is a glorious beacon of lightمحمدسليمان is a glorious beacon of lightمحمدسليمان is a glorious beacon of lightمحمدسليمان is a glorious beacon of light


اوسمتي



افتراضي رد: «الثعالب والذئاب» أفسدت بعض الإدارات الحكومية

هيئة مكافحة الفساد وقمم الجبال
عبدالعزيز الدُخيّل
«نزاهة» مؤسسة أنشأها ولي الأمر -حفظه الله- لمحاربة الفساد لكن الفساد مستشرٍ في رؤوس الجبال وكهوفها، وهذه المؤسسة حسنة النية، والمقصد ليس لديها عدة وعتاد للوصول إلى قمم الجبال.
قمم الجبال دون تورية واستعارة هم أولئك الذين وظفوا مواقعهم السياسية أو المالية للحصول على المال العام دون وجه حق، وهذا هو لب الفساد وجوهره، وهم اليوم يتحصنون خلف الستار السياسي أو الجاه المالي فلا تصل إليهم جنود النزاهة ويد العدالة.
«نزاهة» برجالها ونسائها أعتقد أنهم يدركون هذه المعادلة التي يصعب حلها بالمعطيات التي لديهم والظروف المحيطة بهم؛ لأن المواطنين كباراً وصغاراً نساء ورجالاً يدركون ذلك، فالأمر يبدو بديهياً وواضحاً وضوح الشمس في كبد السماء في نهار صيف سعودي.
صحيح أن علينا أن نشيد بجهود هذه المؤسسة الطيبة الاسم والذكر ومحاولاتها التقاط فتات من الفساد النابت على السفوح والوديان، مدرسة تأخر بناؤها هنا ومستودع اختفت منه بعض مواده هناك وشيء من هذا وذاك، لكن ما أخشاه أن تساهم «نزاهة» في حماية الفساد العظيم من حيث لا تدري. كيف؟ عندما يكون جل أنشطة وأجهزة وبرامج «نزاهة» المعلنة والواضحة موجهة إلى قضايا الفساد صغيرة الحجم التي تظل فساداً رغم صغر حجمها سيتراءى للمواطن الذي لا يعلم أو الذي لا يريد أن يعلم أمران:
أولاً: أن هذا هو حجم الفساد الذي أقام المصلحون الدنيا ولم يقعدوها محذرين من حجمه وهوله وهو منتشر لدى صغار الموظفين والمديرين من موظفي الدولة وصغار ومتوسطي المقاولين.
ثانيا: أهل الفساد العظيم إضافة إلى دروعهم الواقية السياسية والمالية منحتهم «نزاهة» درعا آخرى من حيث لا تدري، وذلك بالقول من خلال الفعل والعمل أن ما تتعقبه وتلاحقه وتقبض عليه هو الفساد بينما هو في حقيقة الأمر ليس إلا شيئاً من الغبار المتطاير حول جسم الفساد العظيم.
«نزاهة» طيبة القلب يبدو أنها لا تدرك أنها قد تضر المجتمع أكثر من أن تنفعه لأنها أصبحت عنوانا وواجهة أمام العالم وأمام المواطنين لمحاربة الفساد بينما هي لا تطارد إلا شيئاً من الفساد الذي لا يزال ينعم بالصحة والعافية.
الفساد الإداري والمالي هو اليوم من أكبر وأخطر العوائق التي تقف في وجه الإصلاح الاقتصادي والسياسي والاجتماعي في جميع دول العالم. بمعني آخر فإنه لا يمكن لقطار الإصلاح والتنمية المستدامة الحقة أن يسير وكوابح الفساد تلتف حول عجلاته.
وما لم ننزع الفساد كبيره قبل صغيره ونميطه كما يماط الأذى عن الطريق فإننا سنظل نظن أننا نسير إلى الأمام بينما نحن نسير فعلاً ولكن إلى الوراء لأن العالم يسير بسرعة عالية ونحن لا نزال نمشي الهوينا.
ولي الأمر كان صادقاً في نيته وقراره عندما أنشأ هيئة لمحاربة الفساد وأوكل إلى القائمين عليها القيام بهذه المهمة وائتمنهم عليها.
رئيس هذه الهيئة ومساعدوه وموظفوه يبذلون جهدهم في تحقيق المهمة، ورغم أن الأداء يمكن أن يكون أفضل والمعركة أقوى إلا أنه واضح أنه من الصعب محاربة قمم الفساد ورؤوسه بالآليات والقدرات المتاحة.
وحتى نعطي الأمانة حقها ونخلص لولي الأمر الرأي والمشورة علينا أن نضع الحقائق كما هي أمامه (حفظه الله) دون تجميل في المظهر أو الجوهر، ونقول له بكل وضوح إننا ما لم نكن قادرين على مساءلة الأمير والوزير والوجيه وصاحب الثروة قبل مدير المستودع وموظف البلدية والمقاول الصغير؛ فإننا لن نكون قادرين على تحقيق المهمة التي وضعتها في أعناقنا. قد يُغضب ذلك ولي الأمر لكن غضبه سيكون أكبر وأعمق إن لم نصدقه القول وتسير الأمور وهو يظن أننا نحسن صنعاً.
القلاع الواقية والحاضنة للفساد مبنية من صخور سياسية ومالية وكما يقول المثل العربي «لا يفل الحديد إلا الحديد».
كل القواعد والقوانين التي شملها النظام الأساسي لهيئة مكافحة الفساد وما لحقه وارتبط به من تعاميم وتفاصيل بما فيها القول الذي تردده الهيئة إن الكل «كائناً من كان» خاضع لقواعدها وقوانينها، ليست في واقع الأمر ذات جدوى إذا لم تكن قيادة هذه الهيئة بيد من يأمر فيطاع، وهذا أمر في يد ولي الأمر.
أدبيات التنمية الاقتصادية والاجتماعية والسياسية تشير بشكل واضح وجلي إلى أن الفساد هو العدو الرئيس لتقدم وتطور الدول النامية والمملكة واحدة من هذه الدول.
وما لم يهيأ لهذه المهمة وهذا الداء العضال قوة خاصة بيدها كل الإمكانات السياسية والقانونية والمالية والإدارية التي تجعلها قادرة بالفعل وليس القول على إخضاع كائن من كان الكبير قبل الصغير للمساءلة والتحقيق والمحاكمة ثم السجن إن ثبت جرمه في سرقة مال الأمة؛ فإنها لن تستطيع مكافحة الفساد الذي هو الآن أقوى منها ومن إمكاناتها وقوانينها.
الفساد إن لم نقتلعه من مخالب الصقور في رؤوس الجبال فلن يكون للقوانين والتعليمات وجمع الفتات فائدة تذكر، بل وكما أسلفت فإننا نحمي الفساد الأعظم من حيث لا ندري، وذلك بصرف الأنظار عن رجاله ومكامنه وكأنه غير موجود بين ظهرانينا.








 
قديم 11-12-2012, 10:18 AM   #3
معلومات العضو
محمدسليمان

عضـــو متألــق

 
الصورة الرمزية محمدسليمان
 





محمدسليمان غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 455
محمدسليمان is a glorious beacon of lightمحمدسليمان is a glorious beacon of lightمحمدسليمان is a glorious beacon of lightمحمدسليمان is a glorious beacon of lightمحمدسليمان is a glorious beacon of light


اوسمتي



افتراضي رد: «الثعالب والذئاب» أفسدت بعض الإدارات الحكومية

نائب رئيس "مكافحة الفساد" يتراجع عن تصريح “الرؤوس الكبيرة”
"نزاهة" متوعدة المماطلين: سنلجأ لـ"الملك"
: محمد الحليلي، نايف الرشيد
تراجع نائب رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد الدكتور عبدالله العبدالقادر، عن فحوى مداخلة كان قد أدلى بها في مهرجان الجنادرية العام الماضي قبل تعيينه، والتي أكد فيها ضرورة بدء مكافحة الفساد ممن أطلق عليهم “الرؤوس الكبيرة”، وأن الحرب على الفساد يجب أن تبدأ من أعلى السلم.
وأجاب في سؤال لـ”الوطن”، بعد مواجهته بتصريحه السابق بالقول “الفساد مرض، ومتعدد الأشكال والألوان، وعلى جميع المستويات، ومكافحته على جميع المستويات “الصغير والكبير”، وأضاف “مكافحة الفساد، سواء بدأت من الأعلى أم من الأسفل أم من المنتصف، كل فاسد لا بد أن يأخذ عقابه”.
ولوح العبدالقادر، الذي شارك في فعاليات اليوم العالمي لمكافحة الفساد التي أقيمت في الرياض أمس، باللجوء إلى “خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز”، في حال استمرت “جهات حكومية” في عدم التجاوب مع استفسارات الهيئة ومساءلاتها.
وقال في تصريحات إلى”الصحفيين”: إن الأمر الملكي أوجب على الجهات الحكومية الرد على استفسارات الهيئة ومساءلاتها خلال شهر، إلا أن هناك جهات لا ترد، مشيرا إلى أن الهيئة لن تصمت إزاء ذلك، وستتابع معهم، رافضا الإفصاح عن تلك الجهات، مبينا أن هذا ليس مجال تشهير، ومؤكدا أن الهيئة ستلجأ لمرجعها في حال عدم الرد.
نسبة التجاوب
ولم يعط العبد القادر، نسبة محددة للجهات التي لا تتجاوب مع الهيئة، وألمح إلى أن المقلق هو نسبة البلاغات التي تأتي من الناس، مشيرا إلى أن الهيئة يردها يوميا أكثر من 100بلاغ، وقال “للأسف، نحن مجتمع شكاء بكاء، حيث تأتينا بلاغات كثيرة تحريضية، وهي تختلف عن الكيدية، والبعض لديه مشاكل مع بعض الجهات الحكومية يقدم على إثرها بلاغه”، بينما لم يفصح عن النسبة، إلا أنه وصفها بـ”المقلقة”، وأوضح أن المقلق فيها أنها تستهلك وقتا، وتتطلب البحث فيها، وقال “رغم أننا نشجع الناس على الإبلاغ عن الفساد، إلا أننا نود أن يكون لديهم شعور بالمسؤولية، والإبلاغ عن شبهات الفساد، وحالات الفساد، بدلا من الإبلاغ عن جهات يكون لدى “المبلغ” مشكلة معها.
وحول حصول المملكة على الترتيب الـ 66 عالميا في مدركات الفساد العالمي من بين 194 دولة، قال: “لسنا سعداء بهذا الرقم، ونحن الدولة الثانية عربيا، ونطمح أن نكون الرقم واحد، والمؤشر هو مؤشر عالمي ينطبق على كافة الدول، وهناك نقاط معينة قد لا تنطبق علينا في التقييم، منها أمور اجتماعية وأمور سياسية ، وأمور اقتصادية، وقد تكون أحد العوامل المؤثرة في التقييم”.
الاعتراف بالفساد
وقال العبد القادر، إن أكبر اعتراف من المملكة بوجود الفساد، هو إنشاء هيئة متكاملة لهذا الغرض، وكان من الممكن الاكتفاء بخطاب، أو إصدار بيان أو تعميم، ولكن الهيئة أنشأت هيئة وضعت لها نظام وميزانية، وهذا يدخل ضمن المشروع الإصلاحي المتكامل لخادم الحرمين الشريفين.
وحول تأخر البت في قضية سيول جدة، أوضح أن “قضية السيول فيها فساد لا أحد ينكره، وتم التحقيق فيها، والتحقق من وجوده، وحقق فيها، ورفعت فيها قضايا، والفساد جريمة والفاسد مجرم، لكن قواعد العدالة تقضي أن المجرم متهم، والمتهم بريء حتى تثبت إدانته، ويتم عبر السلم القضائي ويأخذ مجراه، ويمنح حق الدفاع عن نفسه، وهذا يستهلك وقتا”.
تحديث الأنظمة
وحول توجه الهيئة لتحديث بعض الأنظمة، ومخاطبة وزارة الخدمة المدنية لتحديث عدد منها، أشار العبدالقادر، إلى أن كافة الأنظمة التي مر عليها الوقت تتطلب التحديث، وهذا يتم عبر الجهة المختصة.
ودخلت “نزاهة” على خط الجهات الحكومية التي تحايلت أو تأخرت في تثبيت موظفيها على وظائف ثابثة، إضافة إلى ملاحقها الشهادات الوهمية المزورة، كاشفة عن أنها تتابع عبر برامج تقنية موحدة بينها وبين وزارة الاقتصاد والتخطيط من أجل معرفة سير المشاريع الحكومية.
تمديد المشاريع
وفي الجلسة الثانية في ندوة “نزاهة” بمناسبة اليوم الدولي لمكافحة الفساد التي أتت بعنوان “آليات مكافحة الفساد”، برئاسة نائب رئيس جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية الدكتور جمعان بن رشيد بن رقوش، ألزمت الهيئة المقاولين بوضع أوقات تمديد المشروع في اللوحات الإرشادية التي تتواجد في المشاريع القائمة.
وفرضت الهيئة وفقا لما جاء به على لسان نائب رئيسها لقطاع مكافحة الفساد أسامة الربيعة، خلال حديثه في الجلسة الثانية لندوة “حماية النزاهة ومكافحة الفساد” نشر أسماء المنافسات التي تتقدم للحصول المناقصات الحكومية، وذلك بعد فتح المظاريف.
وأفاد الربيعة أن “نزاهة” ستقوم بدراسة بغرض الحد من البيروقراطية داخل الأجهزة الحكومية، مشيرا إلى أنها أحد السبل التي تعزز عبرها الفساد داخل الأجهزة الحكومية.
من قرار التثبيت
وأكدت نائب الرئيس لقطاع “الفساد”، أن الهيئة تبحث بشكل جاد في مسألة استثناء بعض المعلمين والمعلمات من قرار التثبيت، إضافة إلى وقوفها على العقود المبرمة التي صدرت قبل القرارات الملكية المتعلقة بالتثبيت، مشددا على أن نتائجها ستنعكس على الرأي العام. ودخلت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد على خط الشهادات الوهمية، وأبان نائب رئيس “نزاهة” لشؤون مكافحة الفساد، أن هناك تنسيقا عاليا مع وزارة التعليم العالي؛ للقضاء على تلك الشهادات الوهمية، مؤكدا أن هناك أدلة وضوابط صارمة تتواجد لدى الوزارة والهيئة لمكافحة هذا الأمر. وكشفت “نزاهة” عن نيتها إعداد تقرير إحصائي لجميع الجهات التي تتواجد بها المخالفات المنطوية على قضايا الفساد، إضافة إلى وجود تنسيق مع وزارة الاقتصاد والتخطيط عبر رابط إلكتروني موحد يظهر أسباب تأخر المشاريع والمدة الزمنية المقرر لها.








 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اطلاق "شامل" لإحكام الرقابة على جميع الإدارات الحكومية في السعودية محمدسليمان الأخبـار والإعلانـات الإقتصـاديـه 0 25-05-2012 04:39 PM
بعد حركت الثعالب امس السبت في السوق لم استطع الشراء على باب الله22 الأسهـــم السعـــوديــــه 14 13-05-2012 11:37 PM
الدلال الزائد مفسدة لمستقبل الطفل عفيفي   عالم المرأه 0 24-04-2012 10:36 AM
صناع السوق ومكر الثعالب غنات الذيب ولافقرة الأسهـــم السعـــوديــــه 7 14-05-2008 03:35 AM
هل من المعقول أن يتحول اختلاف الرأي الى مفسدة للود عبداللـــطيف   شؤون الأعضـاء 0 02-09-2007 08:05 PM








الساعة الآن 05:10 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.