بورصة الاسهم السعودية




استرجاع كلمة المرور المفقودة طلب كود تنشيط العضوية تنشيط العضوية أنظمة المنتدى
العودة   بورصة الاسهم السعودية > المنتدى الرئيسي > الأخبـار والإعلانـات الإقتصـاديـه
الأخبـار والإعلانـات الإقتصـاديـه  المستجدات الإقتصاديه في الصحف اليوميه ومتابعه أخبار تداول الشركات وهيئة سوق المال



السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-10-2012, 12:18 AM   #1
معلومات العضو
حنانيك لا تظلم





للحق كلمة غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
للحق كلمة is on a distinguished road



Talking السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة

كتبت هذه المشاركه بتاريخ [ قديم 07-10-2012, 12:18 AM ]
عزيزي القارئ : تذكر أنْ ماتقرأُه يمثل وجهة نظر كاتبهِ فقط ، وتعوّد دائماً على إتخاذ قرارك بعد مزيد من التفكير والتحليل لما تقرأهُ

وصف وزير المالية السعودي يوم السبت توقعات صندوق النقد الدولي بأن تسجل بلاده عجزا بسيطا في الموازنة بحلول عام 2016 بأنها "السيناريو الأسوأ" مضيفا أن الممكلة على استعداد للجؤ إلى الاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة.

كان صندوق النقد الدولي قال في سبتمبر أيلول إن السعودية التي لديها فائض كبير في الميزانية بفضل ارتفاع أسعار النفط من المتوقع أن تشهد تقلص هذا الفائض تدريجيا في الأعوام القادمة ويمكن أن تسجل عجزا بسيطا في عام 2016.

وقال الوزير إبراهيم العساف للصحفيين في رد على سؤال عن تلك التوقعات "بالطبع يعمل (صندوق النقد) على عدة سيناريوهات وأعتقد أن هذا هو سيناريو الحالة الأسوأ ... لكن نقدر أن تناولهم لتلك الأمور هو كي نكون على استعداد."

وأضاف "السياسة التي تتبعها الحكومة ... أثبتت نجاحها عندما واجهنا الأزمة العالمية في 2008 حيث استمر البرنامج الحكومي والاستثماري في 2009 دون تغيير رغم الانخفاض الحاد في أسعار البترول.

"نحن مستعدون لو لا سمح الله كان في انتكاسة في الاقتصاد العالمي للجؤ إلى الاحتياطيات."

وجاءت تصريحات العساف على هامش اجتماع عقد يوم السبت مع مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاجارد.

وبحسب التوقع الأساسي لصندوق النقد الدولي من المنتظر أن تسجل السعودية عجزا في الميزانية قدره 0.6 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي في 2016 وذلك للمرة الأولى منذ 2009 حينما تهاوت أسعار النفط خلال الأزمة المالية العالمية مما أدى إلى عجز في الميزانية. ومن المتوقع أن يتسع العجز إلى 2.5 بالمئة في 2017.

ويقارن ذلك مع فائض في الموازنة يعادل 12 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي يتوقع صندوق النقد أن تسجله المملكة هذا العام.

وقال العساف "نحن على استعداد للظروف السيئة من خلال تكوين احتياطيات مناسبة لمواجهة أي تطورات سلبية في سوق النفط."

كان صندوق النقد قال في تقريره إن أزمة ديون منطقة اليورو يمكن أن تؤدي إلى ضعف الطلب العالمي وهبوط أسعار النفط لكنه أقر بأن توقعاته تتضمن قدرا كبيرا من عدم التيقن.

ويعتقد خبراء اقتصاديون أن السعودية - أكبر بلد مصدر للنفط في العالم - يمكنها تحمل عجز بسيط في الميزانية لأعوام عديدة إذا اقتضت الضرورة نظرا لتكوين احتياطيات ضخمة على مدى السنوات الأخيرة.

ورغم ذلك فإن السقوط في براثن العجز ربما لا يكون مريحا للحكومة التي زادت الإنفاق بشكل كبير في الأعوام القليلة الماضية لخفض معدل البطالة وتهدئة التوترات الاجتماعية.

وبموجب الموازنة التي أعلن عنها في ديسمبر كانون الأول يعتزم أكبر اقتصاد عربي إنفاق 690 مليار ريال (184 مليار دولار) في 2012 على مشروعات التنمية وخاصة في مجالات البنية الأساسية والتعليم والرعاية الصحية.



يالعساف
قف عند حدك








لحفظ الموضوع والإستفاده منه إستخدم هذا الرابط :
السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة
http://www.sahmy.com/t265259.html


 


قديم 08-10-2012, 05:19 AM   #2
معلومات العضو
حنانيك لا تظلم





للحق كلمة غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
للحق كلمة is on a distinguished road



افتراضي رد: السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة

كان صندوق النقد الدولي قال في سبتمبر أيلول إن السعودية التي لديها فائض كبير في الميزانية بفضل ارتفاع أسعار النفط من المتوقع أن تشهد تقلص هذا الفائض تدريجيا في الأعوام القادمة ويمكن أن تسجل عجزا بسيطا في عام 2016.








 
قديم 09-10-2012, 07:53 AM   #3
معلومات العضو
حنانيك لا تظلم





للحق كلمة غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
للحق كلمة is on a distinguished road



افتراضي رد: السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة

ورغم ذلك فإن السقوط في براثن العجز ربما لا يكون مريحا للحكومة التي زادت الإنفاق بشكل كبير في الأعوام القليلة الماضية لخفض معدل البطالة وتهدئة التوترات الاجتماعية.








 
قديم 10-10-2012, 02:51 AM   #4
معلومات العضو
حنانيك لا تظلم





للحق كلمة غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
للحق كلمة is on a distinguished road



افتراضي رد: السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة

وقال العساف "نحن على استعداد للظروف السيئة من خلال تكوين احتياطيات مناسبة لمواجهة أي تطورات سلبية في سوق النفط."








 
قديم 10-10-2012, 02:51 AM   #5
معلومات العضو
حنانيك لا تظلم





للحق كلمة غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
للحق كلمة is on a distinguished road



افتراضي رد: السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة للحق كلمة مشاهدة المشاركة
وقال العساف "نحن على استعداد للظروف السيئة من خلال تكوين احتياطيات مناسبة لمواجهة أي تطورات سلبية في سوق النفط."

لا لهدر الطاقة لارضاء الغرب







 
قديم 10-10-2012, 02:58 AM   #6
معلومات العضو
حنانيك لا تظلم





للحق كلمة غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
للحق كلمة is on a distinguished road



افتراضي رد: السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة

أزمة اليورو سببها عدم وجود مؤسسات فعالة وعلى الخليجيين أخذ العبرة

لاغارد ل«الرياض»: النظرة العامة لمستقبل الاقتصاد السعودي إيجابية

اضغط على الصورة لعرضها كاملة.
لاغارد ..

توقعت مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد تباطؤ نمو القطاع غير النفطي في المملكة، نتيجة لتباطؤ الحفز المالي، لكن هذا النمو - على حد قولها - سيظل مرتفعاً وفقاً للمعايير التاريخية حيث يتوقع له أن يكون في حدود 6.5 بالمائة و5.6 بالمائة للعامين 2012 و2013 على التوالي.
وأشارت لاغارد إلى أن المملكة تلعب دوراً استراتيجياً مهماً في الاقتصاد العالمي، إذ إنها الدولة الوحيدة التي تملك أكبر احتياطي نفطي في العالم فهي صاحبة الدور المركزي في سوق النفط العالمية. كما أن المملكة تعتبر من الداعمين الكبار لصندوق النقد الدولي.
ولفتت مديرة صندوق النقد الدولي إلى أن النظرة العامة لمستقبل الاقتصاد السعودي للعام الحالي والمقبل 2013 تظل إيجابية، موضحة أن الاقتصاد السعودي يسجل نمواً في القطاع غير النفطي وموازنات خارجية وداخلية كبيرة ومستوى تضخم مستقر.
وأشارت إلى أن جهود المملكة المتجددة لمعالجة القضايا الإجتماعية التي تشمل المبادرات لزيادة عدد الوظائف وخلق فرص عمل أمام المواطنين السعوديين والمصادقة على قانون الرهن العقاري لتحقيق النمو في قطاع السكن والإسكان تجد كل ترحيب وتقدير، مؤكدةً أن ارتفاع إنتاج النفط وكذلك ارتفاع اسعاره لأكثر من 100 دولار للبرميل أديا إلى ضمان استمرار فائض مالي كبير داخلياً وخارجياً. وتحدثت لاغارد عن العملة الخليجية الموحدة مشددةً على ضرورة وجود مؤسسات فعالة لضمان اتساق السياسات بين الدول الأعضاء وكذلك آلية لتنسيق الاستجابات السياسية في حالة مواجهة الاتحاد ككل أو أي من أعضائه لضغوط معتبرة تلك المؤسسات العنصر الحاسم في قيام أي اتحاد نقدي أو اقتصادي. واعتبرت مديرة صندوق النقد الدولي أن كثيراً من الأسباب التي أدت إلى الأزمة الأخيرة في منطقة اليورو تعود لهذه المسائل حيث إن السياسات المالية لكل دولة عضو غير متجانسة، كما أن الاطار المؤسسي لإدارة الأزمات غائباً في الأساس، وهكذا فإن الأزمة الأخيرة في منطقة اليورو يمكن أن ينظر إليها كتأكيد على أهمية وجود المؤسسات والأطر السياسية الصحيحة لضمان تحقيق الفوائد من قيام اتحاد نقدي.








 
قديم 10-10-2012, 03:32 AM   #7
معلومات العضو
حنانيك لا تظلم





للحق كلمة غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
للحق كلمة is on a distinguished road



افتراضي رد: السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة

حذّر صندوق النقد الدولي، من أن يعرّض أي تأخير في تعامل صنّاع القرار في منطقة اليورو والولايات المتحدة مع تحدياتهما المالية العاجلة، الاقتصاد العالمي لانهيار حاد العام المقبل. ولفت إلى أن الدول العربية ستكون الأكثر تأثراً بهذا الاحتمال الكارثي إلى جانب معظم الاقتصادات الصاعدة الرئيسة، خصوصاً الصين والهند فضلاً عن دول منطقة اليورو.
وشكّل التحذير العنصر الأهم في تقرير آفاق الاقتصاد العالمي، الذي نشره الصندوق أمس، وسيكون موضع نقاش في الاجتماعات السنوية المشتركة لوزراء المال ومحافظي المصارف المركزية في الدول الأعضاء في المؤسسات المالية العالمية (صندوق النقد والبنك الدولي)، المقرر عقدها في طوكيو الجمعة والسبت المقبلين.
وظهرت خطورة التحذير وجديته، بملاحظة خبراء الصندوق أن الأوضاع المالية المتأزمة في منطقة اليورو وأميركا، والشك في مدى جدية صنّاع القرار إزاء مسألة التعامل معها في الوقت المناسب، تقف وراء الغموض المستفحل الذي يعوّق حركة الانتعاش الاقتصادي، ما دفعهم إلى تعديل توقعات النمو العالمي هذه السنة والعام المقبل، تراجعاً إلى مستوى الكساد. إذ بعدما كان الصندوق توقع في تموز (يوليو) الماضي، في تحديث مفاجئ للآفاق الاقتصادية، نمو الاقتصاد العالمي بنسبة 3.5 في المئة هذه السنة، وارتفاعها إلى حدود 4 في المئة عام 2013، رجح في تقريره الجديد ألا يزيد متوسط النمو في العامين على 3.4 في المئة، وهو أداء هزيل تضعه غالبية الاقتصاديين في حدود الكساد.
وعزا المستشار الاقتصادي في الصندوق أوليفيه بلانشار، التباطؤ «المخيب للآمال» في وتيرة الانتعاش الاقتصادي في الدول المتقدمة، إلى «سياسات التقشف المالي وضعف النظم المالية والمصارف». لكن شدد على أن «أجواء الغموض التي تغذيها المخاوف في شأن قدرة صنّاع القرار الأوروبيين على السيطرة على أزمة اليورو وإخفاق صنّاع السياسات الأميركيين حتى الآن في التوصل إلى اتفاق على خطة لمعالجة العجز المالي والمديونية، هي بالتأكيد عوامل حيوية في هذا المجال».
واعتبر أن الأثر السلبي لغموض السياسات الأوروبية والأميركية على النمو لم ينحصر في الاقتصادات المتقدمة، بل تعداها إلى الاقتصادات الصاعدة والنامية عبر القناتين التجارية والمالية». وأشار إلى خفض الصندوق توقعات النمو للعام المقبل في المجموعة الأولى، من 2 في المئة في نيسان (أبريل) الماضي إلى 1.5 في المئة حالياً، والهبوط بتوقعات النمو في الثانية من 6 إلى 5.6 في المئة.
ومع بقاء منطقة اليورو في نطاق الركود أو على حافته هذه السنة والعام المقبل، واستبعاد أي تحسن في أداء الاقتصاد الأميركي عن وتيرة لا تتعدى 2 في المئة، توقع تقرير الآفاق العالمية الجديد استمرار تباطؤ نشاط الاقتصاد الصيني ليصل إلى 7.8 في المئة هذه السنة، منخفضاً من 9.2 في المئة عام 2011، قبل أن يتسارع في شكل طفيف إلى 8.2 في المئة عام 2013. ولا تختلف الحال كثيراً بالنسبة إلى الهند، إذ يتوقع تحسن أدائها إلى 6 في المئة العام المقبل، مرتفعاً من 4.9 في المئة هذه السنة.
لكن خبراء الصندوق شددوا على أن توقعاتهم المعدلة وعلى رغم هزالتها، تقوم على افتراضين يتلخصان في وفاء صنّاع القرار الأوروبيين والأميركيين بالتزاماتهم تجاه أوضاعهم المالية، محذرين من ان «يعرّض عدم تحقيق أي من هذين الافتراضين الاقتصاد العالمي لانهيار حاد».
واستناداً إلى خريطة توضح مقدار تأثر بلدان العالم بأزمات المال الحادة في الاقتصادات المتقدمة، ستتعرّض الدول العربية المتوقع أن يرتفع متوسط نمو اقتصاداتها من 3.3 في المئة عام 2011 إلى 5.3 في المئة هذه السنة، لينخفض إلى 3.3 في المئة عام 2013، لصدمة خارجية ضخمة تقتطع أكثر من 2.5 في المئة من نموها القياسي في المدى المتوسط.








 
قديم 10-10-2012, 04:19 AM   #8
معلومات العضو
حنانيك لا تظلم





للحق كلمة غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
للحق كلمة is on a distinguished road



افتراضي رد: السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة

عقدت لجنة التعاون البترولي بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية امس اجتماعها ال 31 بمقر الأمانة العامة لدول مجلس التعاون، برئاسة وزير البترول والثروة المعدنية المهندس علي بن إبراهيم النعيمي.
وقال النعيمي في كلمته الافتتاحية للجنة إن العام الحالي شهد تطورات بترولية عالمية كبيرة قامت دول مجلس التعاون خلالها بدور مؤثر وهام وارتفعت أسعار البترول في شهر مارس إلى مستويات لم تصل إليها منذ عام 2008 مما قد يؤثر سلباً على الاقتصاد العالمي وخاصة اقتصادات الدول النامية والناشئة، كما قد يؤثر سلباً على الطلب العالمي على البترول. وأوضح أن دول مجلس التعاون لها موقع اقتصادي عالمي مهم تستفيد من نموه وتتضرر عند انكماشه وقد بذلت دولنا جهوداً كبيرة، من أجل إعادة الاستقرار للسوق البترولية الدولية، وهذا ما تحقق بالفعل، فقد عاد الاستقرار وعادت أسعار البترول إلى مستويات مناسبة للدول المستهلكة والمنتجة، وللاقتصاد العالمي ونموه، وقد استمررنا في سياسة طمأنة السوق، وتوفير الإمدادات عند الحاجة، والحد من التذبذب العالي في الأسعار خلال الأشهر التالية، وحتى يومنا هذا".
وأشار المهندس النعيمي إلى أنه على المستوى المحلي استمرت دول مجلس التعاون في تشييد صناعة بترولية قوية ومنوعة تهتم بالعمليات اللاحقة بما فيها الصناعات البتروكيميائية بأنواعها ومستوياتها المختلفة مع تنويع مصادر الطاقة والتركيز على الطاقة المتجددة وتقليل الانبعاثات الضارة بالبيئة، إضافة الى استمرارها في التنسيق والتعاون والاندماج فيما بينها في جوانب البترول والطاقة ضمن الجوانب الاقتصادية الأخرى.
ونوه وزير البترول والثروة المعدنية في كلمته بجهود دولة قطر لاستضافة مؤتمر الأطراف الثامن عشر لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ وبروتوكول كيوتو الذي سيعقد في الدوحة الشهر القادم، معربا عن ثقته بأنه سيكون مؤتمراً ناجحاً كعادة دولة قطر في التميز عند تنظيم المؤتمرات الدولية. وقال المهندس إبراهيم النعيمي ان جدول الأعمال الذي سيتم مناقشته دليل صريح على استمرار التعاون والتنسيق والتكامل بين دولنا ،متمنياً لاجتماع اللجنة النجاح وتحقيق تطلعات شعوب دول مجلس التعاون.
من جانبه أوضح الأمين العام المساعد للشؤون الاقتصادية في مجلس التعاون لدول الخليج العربية عبدالله بن جمعة الشبلي في كلمته امام الاجتماع أن انعقاد الاجتماع يأتي في فترة تشهد العديد من التطورات في أسواق النفط العالمية وأدت العديد من العوامل إلى تنامي الطلب على النفط فيما يشهد العرض تراجعاً مما أدى ذلك إلى ارتفاع أسعار النفط لتصل إلى مستويات عالية، مؤكدا ان التنامي في الأسعار يعود إلى العديد من الأسباب من بينها النقص في المعروض والتزايد في الطلب نتيجة النمو الاقتصادي المرتفع في بعض الدول والأحداث السياسية والحروب، والإضرابات والمضاربات في السوق إضافة إلى ضعف التوسعة في المصافي البترولية مما انعكس على أسعار المنتجات البترولية وأدى إلى رفع سعر الجازولين في بعض المناطق، وغير ذلك .
من جهة اخرى أكد وزير البترول والثروة المعدنية المهندس علي بن إبراهيم النعيمي أن المملكة العربية السعودية لديها قدرة انتاجية فائضة تمثل احتياطي يمكّن من تلبية الطلب الحالي أو المستقبلي في السوق الدولية، مشيرا الى أنه من المهم ابقاء أسعار النفط خاضعة لعوامل الطلب ومنع أي شح في المعروض وهو ما تقوم به المملكة ودول مجلس التعاون والدول المنتجة الأخرى.
وأوضح في تصريح صحفي عقب اختتام اجتماع لجنة التعاون البترولي لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية التي عقدت في وقت سابق امس بمقر الأمانة العامة لمجلس التعاون بالرياض في تعليقه على المقترح العماني لإنشاء سوق خليجية مشتركة للطاقة والغاز ؛ أوضح أن مثل هذه الموضوعات أحيل الكثير منها للدراسات المعمقة من قبل لجان مختصة في أسواق البترول وأسعار المشتقات لدراستها بما فيها استراتيجية البترول وإستراتيجية الإعلام وكلها أحيلت لهذه اللجان لدراستها. وأشار إلى أن تقريب أسعار المشتقات البترولية بين دول المجلس قد تمت إحالته للدراسة من قبل اللجان المختصة التي ستعنى بمحاولة تقريب الأسعار .
وأكد أن المملكة لديها فائض من الانتاج النفطي ولديها القدرة لتلبية الطلب في حال وجدت الضرورة لذلك وللمملكة قدرة لإنتاج 12 مليون برميل من النفط يوميا بيد أن الطلب العالمي لا يحتاج لذلك حاليا وإذا «انتجنا نحو 10 ملايين برميل فيبقى لدينا 2.5 مليون برميل احتياطي».
وتوقع المهندس علي النعيمي أن حجم الانتاج السعودي من النفط يدور حاليا حول العشرة ملايين برميل من النفط والإنتاج يتغير حول هذا الرقم حسب حاجة السوق الدولية . وقال إن لدى دول مجلس التعاون سياسة عامة تهدف الى المحافظة على انتاج البترول والمساهمة في استقرار السوق الدولية وهي سياسة متبعة عامة ولدينا اجراءات معمول بها وهي محاولة تلبية احتياج السوق الدولية من النفط.
وحول منصب الأمين العام لمنظمة الأوبك والترشيحات للمنصب أفاد معالي وزير البترول والثروة المعدنية أن هناك 4 مرشحين للمنصب وفي 22 من شهر أكتوبر الجاري سيكون هناك ظهور للأربعة المرشحين، معربا عن أمله في أن تختار اللجنة التي ستقوم باستعراض الأربعة مرشحين الأصلح للمنظمة في الفترة القادمة. وقال إن مرشح المملكة لمنصب الأمين العام لمنظمة الأوبك يعد من بين أفضل المرشحين للمنصب .
وحول عمليات تهريب مشتقات البترول بين بعض الدول الخليجية بسبب تفاوت الأسعار أوضح المهندس علي النعيمي أن عمليات التهريب مناط بها الأجهزة المختصة في جميع الدول والتي تضع الحلول المناسبة لها لمنع تلك العمليات التي تستهدف فوارق الأسعار فيما بين الدول الخليجية .








 
قديم 10-10-2012, 03:34 PM   #9
معلومات العضو
حنانيك لا تظلم





للحق كلمة غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
للحق كلمة is on a distinguished road



افتراضي رد: السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة

حذر صندوق النقد الدولي من أنه في حال غياب تدابير حاسمة وعاجلة، فإن البنوك الأوروبية قد تحتاج إلى بيع أصول تتراوح بين 2.8 إلى 4.5 تريليون دولار حتى نهاية عام 2013.

يأتي هذا في الوقت الذي أشار فيه تقرير للمؤسسة الدولية صدر في أبريل/نيسان وشمل عينة من 58 بنكا من كبرى المصارف في الإتحاد الأوروبي أنها سوف تقلل أصولها بحوالي 2.2 إلى 3.8 تريليون دولار خلال الفترة بين الربع الثالث عام 2011 إلى الربع الرابع عام 2013.

ونوه تقرير اليوم إلى أعباء نقص الإئتمان والحاجة إليه، والتي تلقي بثقلها على الدول الطرفية في منطقة اليورو، والتي تعاني في الأصل من عبء ديونها، وهو ما يساهم في هروب رؤس الأموال من تلك الدول إلى نظيرتها المركزية في قلب المنطقة.

هذا بالطبع يدفع تكاليف الإقتراض إلى الإرتفاع ويزيد الفجوة بين من "يملكون" ومن "لا يملكون" في دول منطقة اليورو، في الوقت الذي وجد فيه التقرير ان المخاطر التي يتعرض لها الإستقرار المالي العالمي قد زادت.

كما حذر من فشل صناع السياسة في منطقة اليورو في سن تدابير اضافية لإستعادة الثقة، وما ينتج عنه من تداعيات سلبية قد تؤدي في النهاية إلى حدوث أزمة ائتمان، وما يتبع ذلك من ركود اقتصادي.

وحث الصندوق أيضا في تقريره صانعي السياسات في المنطقة إلى ضرورة العمل بسرعة من أجل خفض الديون الحكومية والعجز، وذلك بطريقة تدعم النمو، مع تنفيذ الإصلاحات الهيكلية، وتنظيف القطاع المصرفي من أعباء قروضه الرديئة للقضاء على اشكالية هروب رؤوس الأموال.








 
قديم 10-10-2012, 05:02 PM   #10
معلومات العضو
حنانيك لا تظلم





للحق كلمة غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
للحق كلمة is on a distinguished road



افتراضي رد: السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة

النعيمي: مقترح عمان لإنشاء سوق خليجية للنفط والغاز أحيل إلى لجنة خاصة

الخليجيون يطمئنون العالم : قادرون على ضبط الأسعار




اضغط على الصورة لعرضها كاملة.
م. علي النعيمي في حديث مع وزير النفط العماني خلال أعمال اجتماع وزراء النفط في الرياض أمس. تصوير: إقبال حسين

أحال وزراء النفط الخليجيون مقترحا عمانيا يقضي بإنشاء سوق خليجية مشتركة للطاقة والغاز إلى لجان مختصة لدراسته بصورة أكثر عمقا، من قبل مختصين في أسواق البترول وأسعار المشتقات.
وأكد المهندس علي النعيمي وزير البترول والثروة المعدنية أن مثل هذه الموضوعات أحيل الكثير منها للدراسات المعمقة من قبل لجان مختصة في أسواق البترول وأسعار المشتقات لدراستها بما فيها استراتيجية البترول واستراتيجية الإعلام، وكلها أحيلت لهذه اللجان لدراستها، مشيرا إلى أن تقريب أسعار المشتقات البترولية بين دول المجلس قد تم إحالته للدراسة من قبل اللجان المختصة التي ستعنى بمحاولة تقريب الأسعار. وأوضح وزير البترول السعودي في تصريح عقب اختتام اجتماع لجنة التعاون البترولي لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية التي اختتمت أمس في مقر الأمانة العامة لمجلس التعاون في الرياض، أن دول مجلس التعاون لها موقع اقتصادي عالمي مهم تستفيد من نموه وتتضرر عند انكماشه، وبذلت دولنا جهودا كبيرة، من أجل إعادة الاستقرار للسوق البترولية الدولية، وهذا ما تحقق بالفعل.
وزاد "لقد عاد الاستقرار وعادت أسعار البترول إلى مستويات مناسبة للدول المستهلكة والمنتجة، وللاقتصاد العالمي ونموه، وقد استمررنا في سياسة طمأنة السوق، وتوفير الإمدادات عند الحاجة، والحد من التذبذب العالي في الأسعار خلال الأشهر التالية، وحتى يومنا هذا". وأشار المهندس النعيمي إلى أنه على المستوى المحلي استمرت دول مجلس التعاون في تشييد صناعة بترولية قوية ومنوعة تهتم بالعمليات اللاحقة بما فيها الصناعات البتروكيميائية بأنواعها ومستوياتها المختلفة مع تنويع مصادر الطاقة والتركيز على الطاقة المتجددة وتقليل الانبعاثات الضارة بالبيئة، إضافة إلى استمرارها في التنسيق والتعاون والاندماج فيما بينها في جوانب البترول والطاقة ضمن الجوانب الاقتصادية الأخرى. وفي جانب آخر أكدت السعودية على لسان النعيمي أمس، أن لديها قدرة إنتاجية فائضة تمثل احتياطيا يمكّن من تلبية الطلب الحالي أو المستقبلي في السوق الدولية مشيرا إلى أنه من المهم إبقاء أسعار النفط خاضعة لعوامل الطلب ومنع أي شح في المعروض، وهو ما تقوم به المملكة ودول مجلس التعاون والدول المنتجة الأخرى. وأوضح أن السعودية لديها فائض من الإنتاج النفطي ولديها القدرة لتلبية الطلب في حال وجدت الضرورة لذلك، وللمملكة قدرة لإنتاج 12 مليون برميل من النفط يوميا بيد أن الطلب العالمي لا يحتاج لذلك حاليا، وإذا "أنتجنا نحو عشرة ملايين برميل فيبقى لدينا 2.5 مليون برميل احتياطي".
وتوقع النعيمي أن حجم الإنتاج السعودي من النفط يدور حاليا حول العشرة ملايين برميل من النفط والإنتاج يتغير حول هذا الرقم حسب حاجة السوق الدولية. وقال: "إن لدى دول مجلس التعاون سياسة عامة تهدف إلى المحافظة على إنتاج البترول والمساهمة في استقرار السوق الدولية وهي سياسة متبعة عامة، ولدينا إجراءات معمول بها وهي محاولة تلبية احتياج السوق الدولية من النفط، لكي لا يكون هناك شح في المعروض، وذلك لأن سبب التذبذب في ارتفاع أسعار البترول أو انخفاضها هو النقص أو الزيادة في المعروض "ونحاول أن نكون معتدلين بيد أن الأهم هو تلبية حاجة المستهلك".
وحول منصب الأمين العام لمنظمة الأوبك والترشيحات للمنصب أفاد معالي وزير البترول والثروة المعدنية بأن هناك أربعة مرشحين للمنصب وفي 22 من شهر تشرين الأول (أكتوبر) الجاري سيكون هناك ظهور للأربعة مرشحين معربا عن أمله في أن تختار اللجنة التي ستقوم باستعراض الأربعة مرشحين الأصلح للمنظمة في الفترة المقبلة. وقال: "إن مرشح السعودية لمنصب الأمين العام لمنظمة الأوبك يعد من بين أفضل المرشحين للمنصب. وحول عمليات تهريب مشتقات البترول بين بعض الدول الخليجية، بسبب تفاوت الأسعار أوضح المهندس علي النعيمي أن عمليات التهريب مناط بها الأجهزة المختصة في جميع الدول التي تضع الحلول المناسبة لها، لمنع تلك العمليات التي تستهدف فوارق الأسعار فيما بين الدول الخليجية. وبين النعيمي أن العام الحالي شهد تطورات بترولية عالمية كبيرة، قامت دول مجلس التعاون خلالها بدور مؤثر وهام وارتفعت أسعـار البترول في شهر آذار (مارس) إلى مستويات لم تصل إليها منذ عام 2008 مما قد يؤثر سلبا في الاقتصاد العالمي، خاصة اقتصادات الدول النامية والناشئة، كما قد يؤثر سلبا في الطلب العالمي على البترول.








 
قديم 11-10-2012, 11:27 AM   #11
معلومات العضو
حنانيك لا تظلم





للحق كلمة غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
للحق كلمة is on a distinguished road



افتراضي رد: السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة

تصريحات الدولة وأثرها في السوق




أ.د.ياسين الجفري
القرارات وتصريحات الوزراء أي ممثلي الدولة في الإعلام لا شك أن لها تأثيرا في الاقتصاد السعودي ومؤسساته ومن ضمنها سوق الأسهم السعودية. فجميع الشركات المدرجة في سوق الأسهم السعودية تعمل بصورة مباشرة أو غير مباشرة في السوق السعودية وتأخذ مشاريع من الدولة وتتأثر بصورة مباشرة أو غير مباشرة بالإنفاق الحكومي. وتعتبر تصاريح ممثلي الدولة (وزراء أو نوابهم أو الشركات الحكومية مثل أرامكو والسعودية أو شبه الحكومية مثل سابك) مؤثرة في السوق سلبا أو إيجابا. ويكون السلب عادة ناجما من تراجع الإيرادات أو توقعات بتراجعها ناجمة من الظروف العالمية أو لأي ظروف أخرى. والإيجاب عادة من التوقعات بتراجع الإيرادات أو ترسية المشاريع أو زيادة الإقراض من طرف الدولة أو تكوين مشاريع مختلفة تدعم الاقتصاد المحلي ونموه. وبالتالي عندما تهتم وسائل الإعلام بمختلف المشاريع والتصريح للمسؤولين يتوقع أن تؤثر بصورة مباشرة في السوق وتحركاته.
وفي الفترة الماضية كان هناك تصريحان رئيسيان، الأول من وزير المالية والثاني من وزير البترول ويبدو أن هناك لبسا في فهم مقصودهما. ركز تصريح وزير المالية على أن الدولة سائرة في مشاريعها وستنفذ دون تأخير وأن أي تراجع في الدخل لن يؤثر حتى لو تم السحب من الاحتياطي، وكان الهدف هو تطمين الاقتصاد المحلي حول توافر القدرة والإمكانيات للعمل والاستمرار في اتجاهات الدولة. وقرار وزير البترول حول أن السعر الحالي فوق 112 دولارا مرتفع وأن 100 دولار سعر مناسب وبالتالي لو انخفض السعر فإن ذلك لن يؤثر نظرا لأن السعر المتوقع من طرفنا أقل.
حاليا وفي ظل الظروف العالمية وضغوطها تحوم التوقعات والنظرات حول تراجع الأسعار وانخفاض الإيرادات بالتالي للدولة. ويبدو أن المتعاملين في السوق نظروا للتصريحات من منظار سلبي مؤثر في السوق والاقتصاد المحلي مع أن هناك اختلافا من الغرض، والهدف من التصريح دعم إيجابي ولكن التفسير كان مخالفا ويحتمل العكس. بالطبع في فترة ظهور النتائج وهي فترة حرجة عادة ما يكون التفسير سلبيا والرؤية قاتمة والتخوف على أشده مما أثر سلبا في المتداولين ونظرتهم للسوق، والله أعلم.








 
قديم 11-10-2012, 11:54 AM   #12
معلومات العضو
حنانيك لا تظلم





للحق كلمة غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
للحق كلمة is on a distinguished road



افتراضي رد: السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة

صندوق النقد يطالب بمزيد من الوقت لحل أزمة اليورو

اضغط على الصورة لعرضها كاملة.
كريستين لاجارد مديرة صندوق النقد الدولي

طوكيو - رويترز:
2012-10-11 10:50:51


أكدت كريستين لاجارد مديرة صندوق النقد الدولي اليوم الخميس إنه ينبغي منح الدول الأوروبية التي تواجه صعوبات مثل اليونان واسبانيا المزيد من الوقت لخفض عجز الميزانية.
والدولتان في قلب أزمة منطقة اليورو إذ تواجه اليونان صعوبة في تنفيذ برنامج لخفض الدين في حين تقترب اسبانيا من طلب مساعدات للتعامل مع ديونها بعد أن حصلت بالفعل على خط ائتمان بقيمة مئة مليار يورو لدعم بنوكها في يونيو الماضي.
وقالت لاجارد في مؤتمر صحفي في طوكيو "بدلا من القيام بكل شيء في وقت واحد أحيانا يكون من الأفضل، نظرا للظروف وحقيقة أن العديد من الدول تنفذ مجموعة مماثلة من السياسات في وقت واحد بهدف خفض العجز، يكون من الأفضل منح بعض الوقت". وأضافت "هذا ما طالبت به للبرتغال وهذا ما طالبت به لاسبانيا وهذا ما نطلبه لليونان حيث قلت مرارا أن عامين إضافيين مطلوبان للبلاد لتواجه فعليا برنامج الدعم المالي الذي تجري دراسته."
ومن المنتظر صدور تقرير البرنامج اليوناني الذي تعده مجموعة الترويكا التي تضم المفوضية الأوروبية والبنك المركزي الأوروبي وصندوق النقد الدولي خلال الأسابيع القليلة المقبلة. وقال مسؤولون أوروبيون يوم الاثنين الماضي أن خلافات ظهرت داخل منطقة اليورو ومع صندوق النقد بشأن أفضل السبل للمضي قدما. خاصة بشأن ما إذا كان يتعين أن تحصل اليونان على مهلة في جهودها لخفض العجز.
وتتعرض اسبانيا كذلك لضغوط إذ قال الصندوق وبنك اسبانيا المركزي وعدد من الاقتصادات إن التوقعات الاقتصادية التي وضعت على أساسها الحكومة تقديرات الميزانية لعام 2013 كانت متفائلة بشكل مبالغ فيه ما يعرض البلاد لخطر عدم الوفاء بالمستوى المستهدف للعجز. وتوقع الصندوق أن ينكمش الاقتصاد الاسباني بمعدل 1.3 بالمئة العام المقبل بالمقارنة مع توقعات بانكماش 0.5 بالمئة استخدمت في وضع الميزانية.








 
قديم 11-10-2012, 12:00 PM   #13
معلومات العضو
حنانيك لا تظلم





للحق كلمة غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
للحق كلمة is on a distinguished road



افتراضي رد: السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة

أكدت كريستين لاجارد مديرة صندوق النقد الدولي اليوم الخميس إنه ينبغي منح الدول الأوروبية التي تواجه صعوبات مثل اليونان واسبانيا المزيد من الوقت لخفض عجز الميزانية.
والدولتان في قلب أزمة منطقة اليورو إذ تواجه اليونان صعوبة في تنفيذ برنامج لخفض الدين في حين تقترب اسبانيا من طلب مساعدات للتعامل مع ديونها بعد أن حصلت بالفعل على خط ائتمان بقيمة مئة مليار يورو لدعم بنوكها في يونيو الماضي.








 
قديم 11-10-2012, 12:01 PM   #14
معلومات العضو
حنانيك لا تظلم





للحق كلمة غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
للحق كلمة is on a distinguished road



افتراضي رد: السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة للحق كلمة مشاهدة المشاركة
أكدت كريستين لاجارد مديرة صندوق النقد الدولي اليوم الخميس إنه ينبغي منح الدول الأوروبية التي تواجه صعوبات مثل اليونان واسبانيا المزيد من الوقت لخفض عجز الميزانية.
والدولتان في قلب أزمة منطقة اليورو إذ تواجه اليونان صعوبة في تنفيذ برنامج لخفض الدين في حين تقترب اسبانيا من طلب مساعدات للتعامل مع ديونها بعد أن حصلت بالفعل على خط ائتمان بقيمة مئة مليار يورو لدعم بنوكها في يونيو الماضي.
اعطوهم اموال ودعوهم يستقروا







 
قديم 12-10-2012, 06:47 AM   #15
معلومات العضو
حنانيك لا تظلم





للحق كلمة غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
للحق كلمة is on a distinguished road



افتراضي رد: السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة

اليوان يرتفع إلى أعلى مستوياته في 19 عاماً أمام الدولار ..

صندوق النقد يدعو الدول إلى الاستفادة من "اندفاعة" المصارف المركزية

اضغط على الصورة لعرضها كاملة.
كريستين لاغارد
بكين - وكالات الانباء
قفز اليوان الصيني إلى أعلى مستوياته في تسعة عشر عاما بعد تحركه دون مستوى 6.28 أمام الدولار، وذلك في ظل تكهنات بقيام صانعي السياسة بدعم النمو في ثاني أكبر اقتصادات العالم.
وكانت العملة الصينية قد ارتفعت 0.1% إلى 6.277 مقابل الدولار في نهاية التعاملات في شنغهاى، وذلك في أعقاب بلوغها 6.2761 الذي يعد أعلى نقاطها منذ عام 1993.
ويأتي هذا الارتفاع إلى مستوى قياسي جديد ليكون أعلى بنسبة 0.09% بالمقارنة مع السعر المرجعي الذي قام البنك المركزي بتعينه امس عند 6.3391، في الوقت الذي تكون فيه العملة لها حرية التحرك صعودا وهبوطا حول هذا المستوى في حيز لا يتجاوز 1.0%.
ويرى بعض المحللين أنه يبدو مفاجئا أن يتحرك اليوان بهذا الشكل، بينما لم يصل زخم نمو وتيرة الصادرات إلى وضعه المعتاد بعد، حيث من غير المألوف ان يتم رفع سعر صرف اليوان أمام الدولار بينما الأخير مرتفع في الأسواق العالمية.
ان ذلك يبدو متعارضا مع محاولات الصين لخفض العملة المحلية من أجل دعم المصدرين في الوقت يتباطأ في الطلب الخارجي، وهو ما دعا كوريا الجنوبية إلى خفض سعر الفائدة للمرة الثانية في أربعة شهور اليوم.
وخلال عام 2012 ارتفعت العملة الصينية 0.27% أمام الدولار ، فيما تشير التوقعات إلى انخفاضها كامل العام بنسبة 0.25% إلى 6.31.
من جهة اخرى دعت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي كريستين لاغارد امس الدول الغربية الى الاستفادة من "الاندفاعة" التي ولدتها المصارف المركزية للتخفيف من الازمة الاقتصادية وذلك في اليوم الذي تعقد فيه كل من دول مجموعة السبع والبريكس قمتها المصغرة في العاصمة اليابانية.
ولدى افتتاحها الجمعية السنوية لصندوق النقد والبنك الدوليين، اعربت لاغارد مرة اخرى عن قلقها من "الغموض" الذي يلف الانتعاش الاقتصادي ودفع بصندوق النقد الدولي الى خفض توقعاته الاقتصادية.
واعتبرت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي في مؤتمر صحافي ان "التوصل الى انتعاش مستديم مهمة تزداد تعقيدا"، مركزة كما كان متوقعا على منطقة اليورو التي تبقى برأيها "مركز" الازمة.
ووسط هذه الدوامة، ستتمكن اليونان من الاستفادة من مهلة اضافية مدتها عامان لتنقية حساباتها العامة، كما رات لاغارد، في الوقت الذي يجري فيه تطبيق العديد من برامج التقشف في اوروبا.
وقالت لاغارد مبررة ذلك "بدلا من اجراء خفض مباشر وكبير (للعجز)، من المفضل احيانا منح مزيد من الوقت".
وفي جدولها لاقتصاد العالم، لفتت لاغارد مع ذلك الى "انباء جيدة" مصدرها المصارف المركزية -- البنك المركزي الاوروبي في اوروبا والاحتياطي الفدرالي في الولايات المتحدة والبنك المركزي الياباني في اليابان -- التي وجهت "اشارات ايجابية" مع اجراءات الدعم الجديدة (شراء سندات وتليين الاجراءات النقدية...).
واضافت كريستين لاغارد ان "ذلك ولد اندفاعة يتعين الاستفادة منها لان ذلك بحد ذاته ليس كافيا"، داعية الحكومات الى ان تنوب عن المصارف في اوروبا وانما كذلك في الولايات المتحدة حيث يلوح افق مأزق مالي من الان وحتى نهاية العام.








 
قديم 13-10-2012, 10:09 AM   #16
معلومات العضو
حنانيك لا تظلم





للحق كلمة غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
للحق كلمة is on a distinguished road



افتراضي رد: السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة

انخفاض واردات تركيا من النفط الإيراني في سبتمبر

قالت وكالة الطاقة الدولية أمس إن العالم قد يشهد تراجعا تدريجيا لأسعار النفط خلال السنوات الخمس المقبلة بسبب تباطؤ النمو الاقتصادي وزيادة كفاءة استهلاك الطاقة مع ارتفاع الإنتاج بشدة في العراق وأميركا الشمالية. ولم تعد أرقام متوسط نمو الاستهلاك تتخطى 1.2% سنويا بدلا من 1.3% في السابق، بسبب تدهور الاقتصاد العالمي.

وخفضت الوكالة، التي تقدم المشورة للدول الصناعية بشأن سياسات الطاقة، توقعها لنمو الطلب العالمي على النفط للفترة بين 2011 و2016 بواقع 500 ألف برميل يوميا، مقارنة بتقريرها السابق في ديسمبر 2011، إذ إن الطلب على النفط سيرتفع من 89.79 مليون برميل يوميا هذه السنة إلى 94.54 مليونا في 2016.

ونتيجة لذلك، سيقل الضغط على أوبك لإنتاج مزيد من النفط، ولن تضطر المنظمة لضخ أكثر من 31 مليون برميل يوميا حتى عام 2017 لتلبية الطلب العالمي فيما أنتجت أوبك ما بين 31 و32 مليون برميل يوميا هذا العام.

وأضافت وكالة الطاقة الدولية في تقريرها أن "إعادة النظر في المعطيات السابقة ونموا اقتصاديا أدنى مما كان متوقعا، قادا إلى تخفيض يناهز نصف مليون برميل يوميا في 2012" وإلى تخفيض مماثل للفترة من 2011 إلى 2016.

وقالت وكالة الطاقة في تقرير التوقعات متوسطة الأجل لسوق النفط "تم خفض توقعات النمو الاقتصادي في الفترة التي يشملها التقرير مع استمرار المخاوف بشأن الديون في دول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية لاسيما في منطقة اليورو. وحتى الصين التي كانت المحرك الرئيسي لنمو الطلب في العقد الماضي تظهر عليها علامات التباطؤ".

وأضافت "القراءات تشير إلى تراجع تدريجي للأسعار خلال تلك الفترة".
وفي تقريرها السابق في ديسمبر 2011 توقعت وكالة الطاقة نمو الطلب العالمي على النفط بنحو 8% بين 2010 و2016، لكنها قالت إنها تتوقع تحسن الإمدادات في الأسواق مقارنة بالأعوام السابقة.

وبعد 10 أشهر، ترسم الوكالة صورة لمعروض أكثر وفرة وتقول إن الطلب على النفط سينمو بأقل من 7% حتى 2017 حيث سيبلغ 95.7 مليون برميل يوميا.
وبعد صدور التقرير، تراجعت العقود الآجلة لخام القياس الأوروبي مزيج برنت أكثر من دولار للبرميل أمس. وهبط سعر خام برنت 1.34 دولار إلى 114.37 دولارا للبرميل.

وفي سياق متصل، أفادت بيانات من خدمة رويترز أيه.آي.اس لايف لرصد السفن ومصدر ملاحي أن واردات تركيا من النفط الإيراني تراجعت إلى نحو 100 ألف برميل يوميا في سبتمبر الماضي بعد ارتفاعها في أغسطس السابق.

واستوردت شركة توبراش التركية الحكومية لتكرير النفط شحنتين تبلغ كل منهما 140 ألف طن وشحنة تضم 145 ألف طن في سبتمبر. وجرى تحميل النفط من ميناء سيدي كرير بمصر الذي يقع عند نهاية خط أنابيب سوميد الذي يربط البحر الأحمر بالبحر المتوسط.

وأظهرت بيانات تركية رسمية ارتفاع الواردات بشدة في أغسطس إلى أكثر من 221 ألف برميل يوميا بعد أن سجلت أدنى مستوى لها في عدة سنوات في يوليو.
وكان حظر الاتحاد الأوروبي لاستيراد النفط الإيراني قد دخل حيز التنفيذ في الأول من يوليو واستهدف أيضا قطاع التأمين على النقل البحري.








 
قديم 14-10-2012, 07:57 AM   #17
معلومات العضو
حنانيك لا تظلم





للحق كلمة غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
للحق كلمة is on a distinguished road



افتراضي رد: السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة

حاول صندوق النقد الدولي أمس إزالة الغموض الذي يلف المناقشات حول سياسات التقشف في أوروبا خلال اجتماعه السنوي، داعيا الى تعزيز النمو بدون التخلي عن جهود خفض العجز العام.
وقالت مديرة الصندوق كريستين لاغارد في مؤتمر صحافي: نقاشات عديدة جرت في هذا الشأن هذا الأسبوع في طوكيو، وما اعتبر في بعض الأحيان خلافاً بين صندوق النقد الدولي وبعض البلدان يتركز في الرؤية التي نكونها عن هذا الموضوع.
وتابعت: نعترف أن تصحيحات الميزانية تتمتع بمصداقية ضرورية في كل الاقتصادات المتقدمة، لكن وتيرة ونوعية الإجراءات يجب أن تحددا بدقة لكل بلد على حدة.
وتأكيداً لهذا الموقف، أعلنت لاغارد أنها تؤيد منح اليونان سنتين إضافيتين لتتمكن من تحقيق أهداف خفض العجز التي تريدها الجهات الدائنة الحكومية الممثلة بترويكا مالية.
من جهته، قال وزير المال الألماني فولفغانغ شويبله: من الممكن مناقشة وتيرة خفض الديون الأوروبية لكن ليس مبدأها.
وأضاف: يمكننا الحديث عن وتيرة خفض الديون وليس عن المبدأ بحد ذاته، فنحن متفقون تماما مع الصندوق وخصوصا مع لاغارد على أن خفض الديون الكبيرة جدا على الأمد المتوسط أمر لابد منه، مؤكدا أنه ليس هناك اي خلاف في هذا الشأن.
وسعت واحدة من أهم هيئات الصندوق إلى الدفع باتجاه توافق؛ حيث رأت اللجنة المالية والنقدية للصندوق أن سياسة الميزانية في الدول الغنية يجب أن توجه بطريقة تشجع على النمو قدر الإمكان.
وقالت هذه الهيئة المكلفة تحديد التوجهات السياسية للصندوق إن إجراءات مهمة أعلنت لحل الأزمة وخصوصا في أوروبا لكن "تطبيقها فعليا وبدون تأخير أساسي لإعادة بناء الثقة".
ويعقد صندوق النقد الدولي والبنك الدولي اجتماعهما السنوي هذا الاسبوع في طوكيو.
وعبرت اللجنة المالية والنقدية التي يشارك فيها وزراء وحكام مصارف مركزية، عن ارتياحها "للتقدم الكبير" الذي تحقق في منطقة اليورو، لكنها أشارت إلى ضرورة اتخاذ إجراءات إضافية.
وقد اعتبر وزير الخزانة الأميركي تيموتي غايتنر أن الاستراتيجية التي وضعها الأوروبيون للخروج من الأزمة "واعدة" لكن من المهم رؤية كيفية تطبيقها.
من جهته اعترف رئيس البنك المركزي الأوروبي ماريو دراغي أمس في طوكيو بأن الهيئة المقبلة للإشراف على المصارف الأوروبية لن تكون عملانية قبل "سنة ونيف".
وقال دراغي "قد يستغرق الأمر سنة ونيفا"، بينما كان الجدول الزمني المقرر لاطلاق هذه الأداة حدد موعد الأول من يناير 2013.
وكانت المفوضية الأوروبية قررت تكليف البنك المركزي الأوروبي الإشراف المصرفي على منطقة اليورو، لكن هناك خلافات بين الدول الأعضاء حول سقف عمل هذه المؤسسة، إذ إن المانيا ترغب في إبقاء المصارف الصغيرة تحت إشراف وطني.
وقال دراغي "سواء تحقق ذلك في الأول من يناير 2013 أو الأول من يناير 2014، بصراحة ليس هناك فارق كبير إذا كان التزام الدول ثابتاً وهذا هو المهم فعلا".








 
قديم 14-10-2012, 08:46 AM   #18
معلومات العضو
حنانيك لا تظلم





للحق كلمة غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
للحق كلمة is on a distinguished road



افتراضي رد: السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة

أكد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن عبدالله الفيصل أن استخدام الفوائض المالية السعودية في تقديم القروض والإعانات الخارجية تمكن من حماية الاقتصاد الوطني من التضخم، وأسهم في تعزيز ثقة المستوردين بالمنتجات المحلية الصنع، وأوجد للمملكة صوتا مؤثرا وقويا على الصعيد العالمي. وأوضح لـ«عكاظ» أن اقتصاد المملكة له قدرة استيعابية محددة للمبالغ التي تدار في داخله وزيادة حجم المبالغ دون رفع القدرة الاستيعابية ستقود بذلك إلى إحداث تضخم في الاقتصاد الوطني، ملمحا إلى حدوث ما يعرف بـ«التضخم المفرط» الذي يصاحب سرعة في تداول النقد بما يؤدي إلى انهيار العملة الوطنية. وقال: تخطت المملكة هذا الوضع بعدة حلول منها شراء سندات حكومية، وتقديم معونات ودعم المؤسسات الدولية. وأضاف: أصبح الاقتصاد العالمي مرتبط ببعضه وأي تأثير سلبي أو إيجابي له انعكاساته، وكل ما يؤثر على اقتصاد أمريكا، وأوروبا، ودول الشرق تصل تأثيراته في بعض الأحيان للمملكة لأننا نشتري منهم ونبيع إليهم.
ورأى أنه نتيجة هذا الترابط والتأثير استخدمت المملكة جزءا من فوائضها المالية في الإقراض والإعانة التي تكون ما بين سيولة مالية وعينيات مقدمة بحسب نوعية الجهة المستقبلة سواء كانت دولة أو منظمة تابعة للجهات المعتبرة عالميا أو للمؤسسات المالية الدولية التي تحتاج إلى قروض أو ودائع من أجل استخدامها في ما بعد لإقراض ودعم الدول المحتاجة. وشدد الأمير فيصل على ضرورة التفريق بين المساعدات المالية والهبات والودائع فالأخيرة تظل أموالا تابعة للمملكة، وتوضع في مؤسسات مالية دولية كدعم يمكن استخدامه في عمليات الإقراض الدولية. وعن الشق المتعلق بالمساعدات العينية الذي غالبا ما تقدم كمساعدات للدول المحتاجة أو للدول المنكوبة، فقال: في الآونة الأخيرة قدمت المملكة مشاريع وقروضا وتسهيلات مقابل تمكين الجهات المدعومة بشراء المنتجات المصنوعة سعوديا بأسعار تذهب أموالها في دعم الاقتصاد الوطني. وشدد على أن هذه الخطوة لها فائدتان مباشرتان إحدهما أن قيمة المشتريات تضخ مباشرة في الاقتصاد المحلي، والأخرى لها هدف تسويقي للمنتجات السعودية من أجل إدخالها في أسواق الدول المستقبلة وتداولها بطريقة تعزز ثقة المتعاملين في هذه المنتجات.








 
قديم 14-10-2012, 09:03 AM   #19
معلومات العضو
حنانيك لا تظلم





للحق كلمة غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
للحق كلمة is on a distinguished road



افتراضي رد: السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة

أكد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن عبدالله الفيصل أن استخدام الفوائض المالية السعودية في تقديم القروض والإعانات الخارجية تمكن من حماية الاقتصاد الوطني من التضخم،








 
قديم 14-10-2012, 09:04 AM   #20
معلومات العضو
حنانيك لا تظلم





للحق كلمة غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
للحق كلمة is on a distinguished road



افتراضي رد: السعودية مستعدة للجوء للاحتياطيات إذا تعرض الاقتصاد العالمي لانتكاسة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة للحق كلمة مشاهدة المشاركة
أكد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن عبدالله الفيصل أن استخدام الفوائض المالية السعودية في تقديم القروض والإعانات الخارجية تمكن من حماية الاقتصاد الوطني من التضخم،
سوقنا يحتاج لدعم
نحن احق من الخارج







 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مختصون: السعودية دعمت الاقتصاد العالمي بأكثر من 600 مليار دولار خلال شهر للحق كلمة الأخبـار والإعلانـات الإقتصـاديـه 33 29-06-2012 02:35 PM
الخطر على الاقتصاد العالمي من أوروبا هذه المرة Abu Lana الأسهـــم السعـــوديــــه 2 03-12-2011 09:36 PM
رأي الملياردير بافيت في الاقتصاد العالمي مساهم جديد66 الأسهـــم السعـــوديــــه 10 03-03-2010 11:49 AM
بعد مرور عام على انهيار الاقتصاد العالمى قلـــم العرب الأسهـــم السعـــوديــــه 7 15-09-2009 02:36 AM
ستاندرد آند تشارتر": الاقتصاد السعودي سيقود تعافي الاقتصاد العالمي السوق بخير الأسهـــم السعـــوديــــه 0 03-05-2009 07:59 AM








الساعة الآن 01:18 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.