بورصة الاسهم السعودية




استرجاع كلمة المرور المفقودة طلب كود تنشيط العضوية تنشيط العضوية أنظمة المنتدى
العودة   بورصة الاسهم السعودية > المنتدى الرئيسي > الأسهـــم السعـــوديــــه
الأسهـــم السعـــوديــــه   النقاش والمتابعه لوضع سوق الأسهم و هيئة سوق المال وشركات السوق ووسطاء التداول



خبراء: الإسكان والصحة والتعليم تتصدرأولويات الإنفاق في الميزانية الجديدة

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 25-12-2011, 02:02 PM   #1
معلومات العضو
رحمك الله ياعفيفي






Abu Lana غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 466
Abu Lana is a glorious beacon of lightAbu Lana is a glorious beacon of lightAbu Lana is a glorious beacon of lightAbu Lana is a glorious beacon of lightAbu Lana is a glorious beacon of light



افتراضي خبراء: الإسكان والصحة والتعليم تتصدرأولويات الإنفاق في الميزانية الجديدة

كتبت هذه المشاركه بتاريخ [ قديم 25-12-2011, 02:02 PM ]
عزيزي القارئ : تذكر أنْ ماتقرأُه يمثل وجهة نظر كاتبهِ فقط ، وتعوّد دائماً على إتخاذ قرارك بعد مزيد من التفكير والتحليل لما تقرأهُ


توقع اقتصاديون أن تتجاوز إيرادات الميزانية الجديدة المتوقع إعلانها غدا – الإثنين- مبلغ التريليون ريال، وأن يبلغ حجم الفائض نحو 190 مليار ريال.وأرجع الخبراء الذين تحدثوا لجريدة الشرق السعودية أسباب ذلك إلى ارتفاع معدلات إنتاج النفط، والمحافظة على بقاء الأسعار فوق مستوى مائة دولار، ما سيعود بالأثر الإيجابي على الميزانية.ورجحوا أن تحظى قطاعات الإسكان والصحة والتعليم بأولوية الإنفاق،

مواجهة شبح البطالة

توقع الخبير المالي فضل البوعينين، أن يحوز قطاع الإسكان على نصيبٍ لا يُستهان به في الميزانية الجديدة، كونها الميزانية الأولى بعد تأسيس وزارة الإسكان، باعتبار أن تملك السكن بات يؤرق المواطن.
كما توقع أن تحوز قطاعي الصحة والتعليم، على نصيب كبير أيضا وهما الوزارتان اللتان توليهما الدولة الاهتمام الأكبر، لارتباطهما بحياة المواطن بشكل مباشر.
ورأى أن هناك جدية وعزما واضحا من الدولة، لمعالجة المشكلات التي تُعاني منها بعض القطاعات بشكلٍ مباشر وجذري، وقضية الإسكان مثالٌ واضحٌ على تصميم الدولة وعزمها على ضرورة إيجاد حلول لهذه المُعضلة، بدليل تأسيس وزارة للإسكان، ودعم صندوق التنمية العقاري بمبالغ ضخمة، لتسهيل حصول منهم في قوائم الانتظار على قروض مُيسرة لبناء المنازل بشكل أسرع .
واقترح استثمار الاحتياطيات المالية للدولة في الداخل، بدلاً من استثمارها في السندات الأمريكية خارجياً، إذ أنها غير مُجدية من الناحية المالية، من خلال تأسيس شركات كُبرى للصناعات البتروكيمائية، كشركة سابك للصناعات الأساسية، والتي من شأنها أن تُعين الدولة في محاربة شبح البطالة، بالإضافة إلى توفيرها عوائد مُجدية، ستعود بها عمليات استثمار الاحتياطي في تأسيس مثل هذه الشركات، وهنا يتحقق مطلبان هامان، هما استثمار الاحتياطي المالي للدولة في الداخل، وتلقي عوائده الربحية المُجزية، وتوفير فرص لآلاف الشباب السعودي من الجنسين.
ودعا إلى إقامة مشروعات لقطاعات الإنتاج والتفكير في تطبيق هذه التجربة على قطاعات صناعية أخرى، البلد في أمسّ الحاجة لها. وقال إن التنوع في مصادر الدخل يساعد الدولة على خلق وظائف للشباب، بما يكفل البُعد عن المخاطر المالية، يجب أن يكون لدينا استثماراتنا الخاصة في الداخل، الاستثمار في قطاعات الإنتاج على اختلافها وتنوعها، يُسهم في دعم عجلة التنمية، ويسند خطط الدولة الاستراتيجية الرامية لخلق فرص عمل للشباب السعودي، هنا يمكننا أن نكون قد واجهنا البطالة بشكل قوي، واستثمرنا الأموال داخلياً، بعيداً عن استثمارها في الخارج.

إصلاح المشكلات الاقتصادية

أكد الخبير الاقتصادي الدكتور عبدالله باعشن أن هناك الكثير من العوامل الرئيسة التي تلعب دورا كبيرا في الميزانية وحجم الإيرادات، إذ أن النفط يعد عاملا جوهريا في هذه المسألة، ونظرا لارتفاع معدلات الإنتاج للنفط بما يقارب عشرة ملايين برميل يوميا ليحقق أعلى مستوى إنتاجي منذ عقود طويل، إثر حدوث العديد من المشكلات في بعض الدول المصدرة كتعويض الفاقد من الإنتاج الليبي، وأيضا بقاء الأسعار فوق مائة دولار، فإن من المتوقع أن يتجاوز حجم الإيرادات الفعلية للميزانية الجديدة تريليون ريال.
وفيما يتعلق بالفائض، أوضح أنه يعتمد على الإيرادات والمصروفات، فعندما تكون الإيرادات أعلى من المصروفات فإن ذلك ينتج عنه فائضا في الميزانية، وعندما تكون المصروفات أعلى فإن ذلك يسبب عجزا، وأضاف أن زيادة الإنفاق الحكومي تزيد من المصروفات وبالتالي ترتفع الإيرادات.
وقدر الخبير الاقتصادي فائض الميزانية نحو 190 مليار ريال، حسب المؤشرات والمعطيات الموجودة، متوقعا أن يحظى قطاعا الإسكان والموارد البشرية بأولوية الإنفاق نظرا لتوجه المملكة التنموي في السنوات الأخيرة، لافتا إلى أن الميزانية تحاول إصلاح كافة المشكلات الاقتصادية، وأن هناك برنامج عمل يلتزم بتوزيع الإيرادات على نوعين من النفقات هي، النفقات المستمرة، وتتمثل في الرواتب والصيانة وغيرها، والنفقات الاستثمارية، وتكون للمشروعات الضخمة وإضافة إنتاج جديد يرفع حجم الاقتصاد السعودي.

الأولوية لقطاع الإسكان

ورأى عضو هيئة التدريس في كلية الاقتصاد في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الدكتور عبدالرحمن السلطان، أن عامل ارتفاع معدل إنتاج المملكة للنفط وبقاء أسعاره فوق مائة دولار، سيؤثر بدوره من الناحية الإيجابية على حجم الإيرادات للميزانية الجديدة.
وعن القطاع الذي سيحظى باهتمام الدولة من خلال الميزانية الجديدة المتوقعة.
وقال إن قطاع الإسكان هو القطاع الذي سيلقى الكثير من الاهتمام، وذلك لمواجهة وحل كافة مشكلات المواطنين المتعلقة بالمسكن، والمتمثلة في العدد الكبير منهم الذين لا ينعمون بامتلاكه.






لحفظ الموضوع والإستفاده منه إستخدم هذا الرابط :
خبراء: الإسكان والصحة والتعليم تتصدرأولويات الإنفاق في الميزانية الجديدة
http://www.sahmy.com/t244072.html


 


موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
"هاري ريد": خطة خفض الإنفاق الجديدة أعطت الجمهوريين كل ما طلبوه محمد ابو نورة الأسهـــم السعـــوديــــه 7 28-07-2011 03:50 AM
الميزانية الجديدة نبت الغربية   شؤون الأعضـاء 2 12-12-2010 10:56 PM
عاجل ملخص الميزانية للعام الحالي وتوقع الميزانية للعام القادم 2009 ابوضيف 2020 الأسهـــم السعـــوديــــه 7 23-12-2008 12:46 AM
هل ستتجاوز الميزانية الجديدة التوقعات ؟ اذا السوق سيكون بخير darwish الأسهـــم السعـــوديــــه 5 21-12-2008 07:38 PM
السعودية تضم خبراء اقتصاديين افضل من خبراء كل العالم لتعاملهم مع. المـــــتحـــدي الأسهـــم السعـــوديــــه 1 27-09-2008 01:57 PM








الساعة الآن 06:20 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.