بورصة الاسهم السعودية




استرجاع كلمة المرور المفقودة طلب كود تنشيط العضوية تنشيط العضوية أنظمة المنتدى
العودة   بورصة الاسهم السعودية > المنتدى الرئيسي > المنتدى الإسلامي
المنتدى الإسلامي   فتاوى أصحاب الفضيلة في أمور السوق والأمور الاقتصادية الأخرى والقوائم الشرعية للشركات



آية و حديث

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 16-06-2011, 11:41 AM   #1
معلومات العضو
رحمه الله وغفر له
 
الصورة الرمزية عفيفي
 





عفيفي غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 590
عفيفي is a name known to allعفيفي is a name known to allعفيفي is a name known to allعفيفي is a name known to allعفيفي is a name known to allعفيفي is a name known to all



افتراضي آية و حديث

كتبت هذه المشاركه بتاريخ [ قديم 16-06-2011, 11:41 AM ]
عزيزي القارئ : تذكر أنْ ماتقرأُه يمثل وجهة نظر كاتبهِ فقط ، وتعوّد دائماً على إتخاذ قرارك بعد مزيد من التفكير والتحليل لما تقرأهُ


بسم الله الرحمن الرحيم

{ وَقَالَتِ الْيَهُودُ يَدُ اللَّهِ مَغْلُولَةٌ غُلَّتْ أَيْدِيهِمْ وَلُعِنُوا بِمَا قَالُوا
بَلْ يَدَاهُ مَبْسُوطَتَانِ يُنْفِقُ كَيْفَ يَشَاءُ وَلَيَزِيدَنَّ كَثِيرًا مِنْهُمْ
مَاأُنْـزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ طُغْيَانًا وَكُفْرًا وَأَلْقَيْنَا بَيْنَهُمُ
الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاءَ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ
كُلَّمَا أَوْقَدُوا نَارًا لِلْحَرْبِ أَطْفَأَهَا اللَّهُ
وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فَسَادًا وَاللَّهُ لايُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ }
(المائدة 64)
يخبر تعالى عن اليهود عليهم لعائن الله المتتابعة

إلى يوم القيامة بأنهم وصفوه تعالى عن قولهم علوا كبيرا

بأنه بخيل كما وصفوه بأنه فقير وهم أغنياء وعبروا عن البخل بأن قالوا

" يد الله مغلولة ". عن ابن عباس قال :

قال رجل من اليهود يقال : له شاس بن قيس إن ربك بخيل

لا ينفق فأنزل الله وقالت اليهود :

" يد الله مغلولة غلت أيديهم

ولعنوا بما قالوا بل يداه مبسوطتان ينفق كيف يشاء "

وقد رد الله عز وجل عليهم ما قالوه وقابلهم فيما اختلقوه

وافتروه وائتفكوه فقال" غلت أيديهم ولعنوا بما قالوا "

وهكذا وقع لهم فإن عندهم من البخل والحسد والجبن والذلة أمرا عظيما

وقوله تعالى " وألقينا بينهم العداوة والبغضاء إلى يوم القيامة "

يعني أنه لا تجتمع قلوبهم بل العداوة واقعة بين فرقهم بعضهم

في بعض دائما لأنهم لا يجتمعون على حق وقد خالفوك

وكذبوك وقال إبراهيم النخعي " وألقينا بينهم العداوة والبغضاء "

قال الخصومات والجدال في الدين رواه ابن أبي حاتم وقوله كلما

" أوقدوا نارا للحرب أطفأها الله "

أي كلما عقدوا أسبابا يكيدونك بها وكلما أبرموا أمورا يحاربونك

بها أبطلها الله ورد كيدهم عليهم وحاق مكرهم السيئ بهم

ويسعون في الأرض فسادا" والله لا يحب المفسدين "

أي من سجيتهم أنهم أئمة يسعون في الإفساد

في الأرض والله لا يحب من هذه صفته .




وحدثنا محمد بن رافع، حدثنا عبد الرزاق بن همام،

حدثنا معمر بن راشد، عن همام بنمنبه، أخي وهب بن منبه

قال هذا ما حدثنا أبو هريرة،

عن رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكر أحاديث منها ‏.‏

وقال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

‏"‏ إن الله قاللي أنفق أنفق عليك ‏"‏ ‏.

‏ وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم

‏"‏ يمين الله ملأى لا يغيضها سحاء الليل والنهار

أرأيتم ما أنفق مذ خلق السماء والأرض فإنه لم يغض ما في يمينه ‏"‏ ‏.‏

قال‏"‏ وعرشه على الماء وبيده الأخرى القبض يرفع ويخفض ‏"‏ ‏.(‏صحيح مسلم )






لحفظ الموضوع والإستفاده منه إستخدم هذا الرابط :
آية و حديث
http://www.sahmy.com/t233368.html


 


موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
آية و حديث عفيفي المنتدى الإسلامي 0 07-06-2011 11:32 AM
حديث و آية عفيفي المنتدى الإسلامي 0 02-06-2011 11:44 AM
رغم اعتراضي على ما يحدث ، لكن جميل ما سوف يحدث مستقبلا هامورينا الأسهـــم السعـــوديــــه 3 11-11-2006 01:13 PM
ماذا يحدث ولماذا يحدث ذالك بنا .................................................. .... أبو غلا. الأسهـــم السعـــوديــــه 1 26-03-2006 05:35 PM
الكــل يتسائل مالذي يحدث الآلآن وماذا افعل وروبيان يجيب لكم @ روبيان الاسهم الأسهـــم السعـــوديــــه 7 25-03-2006 07:24 AM








الساعة الآن 01:53 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.