بورصة الاسهم السعودية




استرجاع كلمة المرور المفقودة طلب كود تنشيط العضوية تنشيط العضوية أنظمة المنتدى
العودة   بورصة الاسهم السعودية > المنتدى الرئيسي > المنتدى الإسلامي
المنتدى الإسلامي   فتاوى أصحاب الفضيلة في أمور السوق والأمور الاقتصادية الأخرى والقوائم الشرعية للشركات



هل يجوز أن نشكر المزكى و ندعوا له

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 26-05-2011, 11:44 AM   #1
معلومات العضو
رحمه الله وغفر له
 
الصورة الرمزية عفيفي
 





عفيفي غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 590
عفيفي is a name known to allعفيفي is a name known to allعفيفي is a name known to allعفيفي is a name known to allعفيفي is a name known to allعفيفي is a name known to all



افتراضي هل يجوز أن نشكر المزكى و ندعوا له

كتبت هذه المشاركه بتاريخ [ قديم 26-05-2011, 11:44 AM ]
عزيزي القارئ : تذكر أنْ ماتقرأُه يمثل وجهة نظر كاتبهِ فقط ، وتعوّد دائماً على إتخاذ قرارك بعد مزيد من التفكير والتحليل لما تقرأهُ



يستحب لمن أخذ الزكاة أن يدعو للمزكى بالخير و البركة و الأجر العظيم
فقد كان النبى صلى الله عليه و سلم يفعل ذلك
روى النسائى عن وائل بن حجر
أن رجلا جاء إلى النبى صلى الله عليه و سلم بناقة حسناء
فقال صلى الله عليه و سلم


( اللهم بارك فيه و فى أبله )

و روى أبو داود و النسائى بأسناد صحيح
عن عبد الله بن عمر رضى الله تعالى عنهما
أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال
( من أستعاذ بالله فأعيذوه
و من سألكم بالله فأعطوه
و من أستجار بالله فأجيروه
و من أتى إليكم معروفا فكافئوه
فان لم تجدوا فأدعوا له حتى تعلموا أن قد كافأتموه )

و روى أحمد عن الأشعث بن قيس بسند رواته ثقات
أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال


( لا يشكر الله من لا يشكر الناس )

و لا شك أن المسلم إذا دعى لأخيه المسلم بأخلاص تقبَل الله دعائه
و كان له به أجر
و كان هذا الدعاء باعثا للمتصدق على بذل المزيد من ماله
و كان فيه إشعار له بأن عمله هذا مشكور عند الله و عند الناس


أخى المسلم

يجب عليك التعفف عما فى أيدى الناس

ينبغى للمسلم أن يعف نفسه عن سؤال الناس ما أستطاع إلى ذلك سبيلا
فالعفة أعظم ما يتحلى به المرء من الصفات
فينبغى أن يقنع بما عنده
و أن يستغنى بما آتاه الله
و أن يتسلح بالصبر
و أن يزهد فى الدنيا و فيما فى أيدى الناس
بهذا ينال عز الدنيا و الآخرة

و قد رغب النبى صلى الله عليه و سلم
فى ذلك ترغيبا عظيما و حذر من المسأله تحذيرا شديدا

روى البخارى و مالك و مسلم و الترمذى و النسائى و أبو داود
عن أبى سعيد الخدرى رضى الله عنه
أن إناسا من الأنصار سألوا رسول الله صلى الله عليه و سلم فأعطاهم
ثم سألوه فأعطاهم
ثم سألوه فأعطاهم
حتى إذا نفذ ما عنده قال


( ما يكون عندى من خير فلن أدخره عنكم
و من يتعفف يعفه الله
و من يستغن يغنه الله
و من يتصبر يصبره الله
و ما أعطى الله أحدا عطاء هو خير له و أوسع له من الصبر )

و روى الطبرانى فى الأوسط
عن سهل بن سعد رضى الله عنه قال
جاء جبريل إلى النبى صلى الله عليه و سلم فقال
( يا محمد عش ما شئت فأنك ميت
و أعمل ما شئت فانك مجزى به
و أحبب من شئت فأنك مفارقه
و أعلم أن شرف المؤمن قيام الليل
و عزه إستغناؤه عن الناس )

و عن أبى ذر رضى الله تعالى عنه أنه قال
قال لى رسول الله صلى الله عليه و سلم


( يا أباذر أترى كثرة المال هو الغنى
قلت
نعم يا رسول الله
قال
أفتَرَى قلة المال هو الفقر
قلت نعم يا رسول الله
قال
إنما الغنى غنى القلب
و الفقر فقر القلب )
رواه ابن حبان

و عن سهل بن سعد الساعدى قال
جاء رجل الى النبى صلى الله عليه و سلم
فقال يا رسول الله
دلنى على عمل إذا عملته أحبنى الله و أحبنى الناس
فقال
( أزهد فى الدنيا يحبك الله
وازهد فيما عند الناس يحبك الناس )
رواه أبن ماجه

عن أنس رضى الله عنه
أن رجلا من الأنصار أتى النبى صلى الله عليه و سلم فسأله
فقال
( أما فى بيتك شئ
قال
بلى حلس نلبس بعضه و نبسط بعضه
و قعب نشرب فيه الماء
قال ائتنى بهما
فأتاه بهما
فأخذهما رسول الله صلى الله عليه و سلم بيده و قال
من يشترى هذين
قال رجل أنا اخذهما بدرهم
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم
من يزيد على درهم مرتين أو ثلاثة
قال رجل
أنا أخذهما بدرهمين
فأعطاهما الأنصارى و قال
أشتر بأحدهما طعاما فأنبذه الى أهلك
و أشتر بالأخر قدوما فأتنى به
فأتاه به فشد به رسول الله صلى الله عليه و سلم عودا بيده
ثم قال
أذهب فأحتطب و بع
و لا أرينك خمسة عشر يوما
ففعل فجاء و قد أصاب عشر دراهم
فأشترى ببعضها ثوبا و ببعضها طعاما
فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم
هذا خير لك من أن تجئ المسأله نكتة فى وجهك يوم القيامة
أن المسأله لا تصلح إلا لثلاث
فقر مدقع
أو لذى غُرم مفظع
أو لذى دم موجع )

مدقع أى شديد
غرم أى دين كبير يغرمه
دم موجع أى دية يدفعها لأهل المقتول
رواه أبو داود و البيهقى

و عن أبى ذر رضى الله عنه قال
أوصانى خليلى صلى الله عليه و سلم بسبع

( بحب المساكين و أن أدنو منهم
و أن أنظر إلى من هو أسفل منى
و لا أنظر إلى من هو فوقى
و أن أصل رحمى و أن جفانى
و أن أكثر من قول لا حول و لا قوة إلا بالله
و أن أتكلم بمر الحق
و لا تأخذنى فى الله لومة لائم
و أن لا أسال الناس شيئا )
رواه أحمد و الطبرانى






لحفظ الموضوع والإستفاده منه إستخدم هذا الرابط :
هل يجوز أن نشكر المزكى و ندعوا له
http://www.sahmy.com/t231982.html


 


موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ترك الحرام فخرج من جسده المسك..(قصة المسكي) سيف ربعه المنتـدى الــعـــــــام 0 22-01-2011 01:49 AM
ودعنا بحول الله الرقم ( 6 ) بدون رجعة والدليل ................ المـــــتحـــدي الأسهـــم السعـــوديــــه 14 26-06-2007 12:18 PM
خبر عاجل والله ماهو إشاعه ودعوا لي.. القناص 777 المنتـدى الــعـــــــام 10 13-11-2006 11:29 PM
قبل أن نشكر خادم الحرمين الشريفين يجب أن نشكر>>>>>> KhobarRood الأسهـــم السعـــوديــــه 0 16-03-2006 01:46 AM
من غير مايرتفع السوق اليوم تعالوا ندعوا ياسرعلي الأسهـــم السعـــوديــــه 0 15-03-2006 08:17 AM








الساعة الآن 12:28 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.