بورصة الاسهم السعودية




استرجاع كلمة المرور المفقودة طلب كود تنشيط العضوية تنشيط العضوية أنظمة المنتدى
العودة   بورصة الاسهم السعودية > المنتدى الرئيسي > المنتدى الإسلامي
المنتدى الإسلامي   فتاوى أصحاب الفضيلة في أمور السوق والأمور الاقتصادية الأخرى والقوائم الشرعية للشركات



اغتنمها قبل رحيلك

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 14-03-2011, 10:47 AM   #1
معلومات العضو
رحمه الله وغفر له
 
الصورة الرمزية عفيفي
 





عفيفي غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 590
عفيفي is a name known to allعفيفي is a name known to allعفيفي is a name known to allعفيفي is a name known to allعفيفي is a name known to allعفيفي is a name known to all



افتراضي اغتنمها قبل رحيلك

كتبت هذه المشاركه بتاريخ [ قديم 14-03-2011, 10:47 AM ]
عزيزي القارئ : تذكر أنْ ماتقرأُه يمثل وجهة نظر كاتبهِ فقط ، وتعوّد دائماً على إتخاذ قرارك بعد مزيد من التفكير والتحليل لما تقرأهُ

اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني

فاقت ذنوبي كل الحدود وكلما تبت إليها أعود


فماذا أفعل إلا الدعاء أثناء الركوع والسجود

اغفرلي ذنوبي وثبتني على عبادتك يامعبود

وبعد مغفرتك لذنوبي ادخلني لجنة الخلود

أبشر أخي الفاضل وأبشري أختي الفاضلة

مهما عظم ذنبك فرحمة الله أعظم

اقرأ وتدبر:

{ وَهُوَ الَّذِي يَقْبَلُ التَّوْبَةَ عَنْ عِبَادِهِ وَيَعْفُو عَنِ السَّيِّئَاتِ }

الشورى:25



قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

( قال الله تعالى : يابن آدم إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك ما كان منك ولا أبالي ،

ياابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك ولا أبالي ،

ياابن آدم إنك لو أتيتني بقراب الأرض خطايا

ثم لقيتني لا تشرك بي شيئا لأتيتك بقرابها مغفرة )

الحديث الثاني والأربعون/ من الأربعون النووية



لاإله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

بعد هذه المقدمة هلا سارعت اخي واختي

إلى التوبة من الذنوب

واعلم اخي واختي اننا عبيد دائمين الخطأ ولكن بالإستغفار

وعدم الاصرار على الذنب حتى وإن كان صغيرا

ولا يخفى أن الصغيرة إذا أصرّ الانسان على فعلها تصبح كبيرة



يقول النبي عليه الصلاة والسلام

"إياكم ومحقرات الذنوب فإنهن يجتمعن على الرجل حتى يهلكنه

لأنها تؤدي إلى ارتكاب كبائرها.

الراوي: عبدالله بن مسعود



تعالوا معنا أولاَ لنتعرف على معنى التوبة

فهي:الإقلاع عن الذنوب بالقلوب والجوارح

والاستغفار: يعني طلب المغفرة، والمغفرة هى وقاية شر الذنوب

ردد من قلبك :

لاإله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

كفى يا نفس ما كان فى زمن العصيان

أخي الفاضل وأختى الفاضلة

ما الذي يجعلنا نؤخر التوبة ؟

هل هي الدنيا

فهل نعرف حقيقتها

أكيد تعلمون ان الكل سيموت ,الأغنياء والفقراء ,المريض والصحيح ,

القبيح والجميل , الرئيس والمرؤوس الكل فان ويبقى الله الباقي

قال تعالى

"كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فانٍ . وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلالِ وَالإكْرَامِ"

سورة الرحمن...



وقال رسول الله وحبيبه

[ مالي وللدنيا, ما مثلي ومثل الدنيا إلا كراكب سار في يوم صائف

فاستظل تحت شجرة ساعة من نهار ثم راح وتركها ]

رواه الترمذي



لماذا التعنت وحب الدنيا

مهما عملنا فيها وبنينا فانها ليست لنا

الدنيا..

إذا كسـت أوكست..وإذا أيـنـعـت نـعــت ..

وإذا جـلـت أوجـلــت ..

وكم من قبـور تـُـبـنى وما تبنا ..

وكم من مــريض عدنا وما عــدنا..

وكم من ملك رفعت له علامات ,فلما علا.. مات..



فلا نغتر بالدنيا وزينتها وقد أخبرنا الله في كتابه

"يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ فَلا تَغُرنَكُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا

وَلا يَغُرنّكُم باللَّهِ الْغَرُورُ "

"يَا قَوْمِ إِنَّمَا هَذِهِ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا مَتَاعٌ وَإِنَّ الآخِرَةَ هِيَ دَارُ الْقَرَارِ "

بعد هذا الكلام عن حقيقة الدنيا وأن الموت

آت لامحال واننا سوف نسأل عن القليل والكثير

"وَجَاءتْ سَكْرَةُ الْمَوْتِ بِالْحَقِّ ذَلِكَ مَا كُنتَ مِنْهُ تَحِيدُ"

[ كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ

فَمَنْ زُحْزِحَ عَنْ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ

وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ ]

[آل عمران:185]

هذه هي نهاية الجميع

فهلا بادرنا التوبة من الان؟

وكفانا معاصي وذنوب

ونسمع

قبل أن يغلق باب التوبة

اللهم اغفر لنا ذنوبنا



اللهم اغفرلنا وارحمنا وتب علينا ياااارب يا كريييييم ...



سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم لا اله الا الله ولا حول ولا قوة الا بالله






لحفظ الموضوع والإستفاده منه إستخدم هذا الرابط :
اغتنمها قبل رحيلك
http://www.sahmy.com/t227396.html


 


قديم 15-03-2011, 11:01 AM   #2
معلومات العضو
سبحان الله وبحمده
 
الصورة الرمزية رابحه 2
 





رابحه 2 غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
رابحه 2 is on a distinguished road



افتراضي رد: اغتنمها قبل رحيلك



اضغط على الصورة لعرضها كاملة.








 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اذا هبت رياحك اغتنمها / فرصه يابو حصه اخت الهم الأسهـــم السعـــوديــــه 23 10-01-2008 10:18 PM
سابـــــــــــــــــــــــــــــــك الانفجار المذهل الفرصه ضيقه اغتنمها الاحمر الأسهـــم السعـــوديــــه 8 31-07-2005 02:05 AM








الساعة الآن 03:05 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.