بورصة الاسهم السعودية




استرجاع كلمة المرور المفقودة طلب كود تنشيط العضوية تنشيط العضوية أنظمة المنتدى
العودة   بورصة الاسهم السعودية > المنتدى الرئيسي > الأخبـار والإعلانـات الإقتصـاديـه
الأخبـار والإعلانـات الإقتصـاديـه  المستجدات الإقتصاديه في الصحف اليوميه ومتابعه أخبار تداول الشركات وهيئة سوق المال



اكتتاب الاتصالات و جملة أفكار لوزارة العمل

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-11-2004, 09:17 PM   #1
معلومات العضو





الفارس غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
الفارس is on a distinguished road



افتراضي اكتتاب الاتصالات و جملة أفكار لوزارة العمل

كتبت هذه المشاركه بتاريخ [ قديم 02-11-2004, 09:17 PM ]
عزيزي القارئ : تذكر أنْ ماتقرأُه يمثل وجهة نظر كاتبهِ فقط ، وتعوّد دائماً على إتخاذ قرارك بعد مزيد من التفكير والتحليل لما تقرأهُ

جملة أفكار لوزارة العمل

التاريخ: الثلاثاء 2004/11/02 م


تدافع الناس للاكتتاب في اتحاد الاتصالات الجديد بسبب الذاكرة الجمعية لدى المواطن عن كنز علي بابا الذي تدره الاتصالات على اصحاب الاسهم فيها، وتغطية الاكتتاب 51مرة في زمن قياسي رغم كل ما حدث من تجاوزات وبعض السلوكيات السيئة هنا وهناك مما تابعته الصحف وغطته وسائل الاعلام، يشير الى جملة من الحقائق ينبغي الا نغفل عنها وأعتقد أن رجال الاقتصاد وباحثي الجدوى وقبلهم وزارة العمل هم اكثر المعنيين بها، فعلى سبيل المثال لا الحصر، تدافع الناس للاكتتاب يدل على رغبة فعلية في المشاركة في المشاريع الناجحة ليصبح كل شخص مساهماً بشكل او بآخر فيها ويحق له ان يقول انه شريك في الشركة الفلانية ومساهم في المكان العلاني!!
وهذا أمر ثابت جداً ليس مرة او عشر مرات بل 51مرة وهو منطلق جيد للتفكير الجدي في عمل مشاريع عملاقة جداً من شأنها ان تقدم خدمات جليلة للبلاد ويستفاد من رغبة الناس في المساهمة بطرح أسهمها للاكتتاب، وهي خطوة ينبغي ان تأخذ الدولة بزمامها وتدير الجانب المالي فيها منعا للتلاعب ولو في البداية، من هذه المشاريع مثلاً ربط مدن المملكة بخطوط سكة حديدية، فهو مشروع عملاق ويحتاج الى ميزانية عملاقة وأيضاً هو مشروع يدر دخلاً في النهاية حين تُحسن إدارة المشروع بحيث يستفيد من موسم الحج وموسم العطلات الصيفية وغير ذلك.. ومن المشاريع التي تحتاج الى كل هذا التدافع من اجل تأمين رأس مالها مرة واحدة وليس خمسين مرة هي المشاريع السكنية والتي تحتاجها البلاد بشدة في ظل النمو السكاني المرتفع ما شاء الله والذي يعد من اعلى المعدلات في العالم وعلى نفس الخط كم سيحتاج المستقبل القريب الى مبان مدرسية ووحدات صحية وشبكات مجارٍ وخطوط إنارة وغير ذلك، انني اقترح هنا اشراك المواطن في اعادة تأسيس البنية التحتية للبلاد طالما ان كونه شريكا سيحمسه ان يهتم بهذه المرافق ويحافظ عليها والأهم سيجعل من اقامة تلك المرافق الحيوية امراً سهلاً وعالي الجودة مطابقاً للمواصفات.
اما الجانب الذي يستحق حقا ان نفكر فيه بعدما قدم المواطن 51مليار ريال في نصف شهر (لدعم) اتحاد الاتصالات هو ماذا لو تبنت جهة ناهضة كوزارة العمل مشروعا ضخما لتشغيل الشباب العاطل عن العمل في مختلف الصناعات البسيطة التي لا يُستغنى عنها بشكل يومي كصناعة الأثاث وقطع الديكور والأواني المنزلية وسجادات الصلاة والسبح والثياب والشمغ والقرطاسية وقطع غيار واكسسوارات السيارات والجوالات والحلي المقلدة والملابس الجاهزة وزي مدارس البنات الموحد وحلوى الصغار وغير ذلك من صناعات صغيرة نستورد معظمها من الخارج وكأننا عاجزون عن صناعتها بأنفسنا وبجودة عالية جداً، ثم تطرح الوزارة اكتتابا موسعا لجمع رأس المال من المساهمين في شركة مساهمة وطنية كبرى تتولى إدارة العملية وجمع وتوزيع الارباح فيما بعد فيستفيد الجميع ويشتغل العاطلون وتدور حركة الصناعة الوطنية الخفيفة في إطار جديد بعيد قليلا عن الألبان والعصائر وتدخل المملكة عصر التجارة العالمية بأدوات تحتاجها لكي لا تغرق اسواقنا البضائع الشرق آسيوية فتندثر صناعتنا الوطنية التي في معظمها لا تهتم كثيراً بالمحافظة على الجودة، ولهذا فإنها تصاب بالسكتة القلبية بعد فترة إنتاج قصيرة.
في ظل سوق عالمي كبير مفتوح لا مجال للتراخي ولا حجة لقلة الإنتاج فرأس المال موجود والشباب موجود والعقول الإدارية موجودة والتدريب متاح ولا ينقصنا فقط إلا إرادة الفعل ومعجزة العمل، فلماذا لا تبادر الوزارة بذلك؟

للمراسلة: -تم حذف البريد يرجى الإلتزام بقوانين المنتدى وشكرا. -







لحفظ الموضوع والإستفاده منه إستخدم هذا الرابط :
اكتتاب الاتصالات و جملة أفكار لوزارة العمل
http://www.sahmy.com/t1715.html


 


موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة









الساعة الآن 07:16 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.