بورصة الاسهم السعودية




استرجاع كلمة المرور المفقودة طلب كود تنشيط العضوية تنشيط العضوية أنظمة المنتدى
العودة   بورصة الاسهم السعودية > المنتدى الرئيسي > الأسهـــم السعـــوديــــه
الأسهـــم السعـــوديــــه   النقاش والمتابعه لوضع سوق الأسهم و هيئة سوق المال وشركات السوق ووسطاء التداول



انقل لكم اللقاء الكامل من برنامج الجواب الكافي مع فضيلة الشيخ الدكتور عبد العزيز بن ف

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 28-06-2005, 12:07 PM   #1
معلومات العضو





برق عابر غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
برق عابر is on a distinguished road



افتراضي انقل لكم اللقاء الكامل من برنامج الجواب الكافي مع فضيلة الشيخ الدكتور عبد العزيز بن ف

كتبت هذه المشاركه بتاريخ [ قديم 28-06-2005, 12:07 PM ]
عزيزي القارئ : تذكر أنْ ماتقرأُه يمثل وجهة نظر كاتبهِ فقط ، وتعوّد دائماً على إتخاذ قرارك بعد مزيد من التفكير والتحليل لما تقرأهُ

الجواب الكافي اسم البرنامج :
13/ 05 /2005 تاريخ بث البرنامج :

الأستاذ محمد بن عبد الله المقرن مقدم البرنامج :
فضيلة الشيخ الدكتور عبد العزيز بن فوزان الفوزان

(عضو هيئة التدريس بكلية الشريعة بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية)
ضيف الحلقة :

فتاوى.
موضوع الحلقة :
-تم حذف البريد يرجى الإلتزام بقوانين المنتدى وشكرا. - بريد البرنامج :
من داخل المملكة 014411100 هاتف البرنامج :
من خارج المملكة 0096614422200

مقطع فيديو:

التسجيل الصوتي :




بسم الله الرحمن الرحيم أيها الأحبة السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مرحباً بكم في لقاء جديد يتجدد بكم ومعكم من خلال برنامجكم الجواب الكافي والذي يأتيكم على الهواء مباشرة من استوديوهات قناة المجد الفضائية بالرياض في هذه الحلقة أرحب بضيف البرنامج صاحب الفضيلة الشيخ الدكتور عبد العزيز بن فوزان الفوزان عضو هيئة التدريس بكلية الشريعة بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض مرحباً بك دكتور عبد العزيز أشكر جميع الأخوة الذين بعثوا بفكساتهم يسألون ويتساءلون ويطرحون العديد من الاقتراحات الأخت أم محمد أذكرها أننا لا نترك أي فاكس يصلنا نعرضه على طول في البرنامج ولكن ربما زحمة المكالمات يحول بيننا وبين أن نتابع كل فاكس يصلنا وأعدك إن شاء الله بعرض سؤالك معي اتصالات مبكرة بدأت الآن من الأخت أم أحمد من السعودية السلام عليكم

المتصلة :

حياك الله يا شيخ الله يطول عمرك معليش طولوا بالكم لأني أنا من الناس اللي تعتبرونه مانهم متعلمين ومانا متفقهين كثير الحين يا طويل العمر بالنسبة للتورق في أغلبية المعلمات في أغلبية الأمهات في أغلبية اللي بيزعجون عيالهم كل هذه الدنيا ماشية على التورق والشيخ الله يحفظه قال في مرة من المرات إنو صارت اللجنة الشرعية ومعروضة ومن هذا يعني لا حول ولا قوة إلا بالله الحين يا شيخ الحرمة تروح يعني أنا أحكي عن الحريم اللي بعدنا تعرف يعطونا أوراق ونأخذ الأوراق ونشوفها وتعطينا ثمانين بالمئة ويش يقولون باللجنة الشرعية هما والحمد لله وكلهم ما شاء الله يعني معروفين والحمد الله لكن الحين يا شيخ من الذي يعين اللجنة الشرعية ما يبرون يعني ورقة فيها اللجنة الشرعية ويش اللجنة الشرعية هذه ولو برونا شيء يعني ما نشوف إسمنت ولا نشوف حديد ولا نشوف هذا كل اللي بيننا وبينهم أوراق نوقعها وعقب ثلاثة أيام أربعة أيام نجي وخلص يعني

المقدم :

بعد ثلاثة أيام تجدين المبلغ نزل في الحساب

المتصلة :

أي مثل ما تقول أوراق نوقعها

المقدم :

طيب الأخت أم أحمد أنت سؤالك الآن تقصدين يعني هل تبرئ ذمتنا إذا وجدنا أن اللجنة الشرعية أفتت لنا بذلك أو قدموا لنا أوراق بذلك

المتصلة :

أنا الحين يا شيخ أنا بقول لك الله يطول عمرك والناس كلهم الحين تسمعنا والحريم اللي مثلي يسمعون الحين ترانا ما ندري عن شيء وما قدرنا نأخذ بكلام المشايخ والحمد لله الناس ترونهم يقولون لنا إن نحن بريين ولا بدنا نحمل المشايخ هذه المنة وبعدين الله يطول عمرك في سؤال ثاني الحين أبي زوج ولدي قال خذي السيارة معه خدنا السيارة الحلقة اللي فاتت ترى أنا متابعة لك يا طويل العمر برنامجك وقال الشيخ الله يحفظه اللي معك الحلقة اللي راحت



المقدم :

الدكتور عبد الرحمن الأطرم

المتصلة :

أي قال أن السيارة إن آخذتيها من المعرض ما يجوز إنك ترجعينها للمرض نفسه وإنا نأخذ يا شيخ السيارة طيب ما يأخذونها مني

المقدم :

أبشري تسمعين الإجابة إن شاء الله شكراً أم أحمد شكراً على حرصك محمد من السعودية السلام عليكم طيب خالد

المتصل :

السلام عليكم ورحمة الله يا طويل العمر عندي سؤالين طال عمرك السؤال الأول يعني أقول نعرف حكم المعادن اللي في بنك سامبا والسؤال الثاني طال عمرك الصناديق الاستثمارية الآن ترى تباين في الفتوى في مشايخ يحللون وفيه مشايخ يحرمون الله يجزيك خير شكراً لك

المقدم :

قبل أن أخذ اتصال الأخت أم عبد الرحمن بودي أن أوضح شيئاً مهماً ولكن ربما وصول كلمات سريعاً أو الاتصالات كنت ذكرت مع ضيف اللقاء الدكتور عبد العزيز في هذه الحلقة لن نجيب عن الأسئلة المخصصة في المعاملات المالية وسوف أستثني فقط الأخت أم أحمد والأخ خالد لأنهم بدأوا أما صناديق الاستثمارية فأنا قلت في حلقات ماضية لن نجيب على هذا السؤال إلا مع المتخصصين والدكتور عبد العزيز قادر على الإجابة لكن نريد الحلقة أن تكون عامة ولذا يوم الجمعة القادمة أعد جميع الأخوة أن نطرح حلقة خاصة مع معالي الشيخ عبد الله بن سليمان بن منيع عضو هيئة كبار العلماء سيناقش فيها مواضيع صناديق الاستثمار لا سيما وهو المشرف على العديد من الصناديق الاستثمارية في البنوك ولذا أرجوا حقيقة أن تكون الأسئلة عامة معي متصلة أم عبد الرحمن السلام عليكم

المتصلة :

السلام عليكم ممكن أسأل يا شيخ إذا نصحنا بعض النساء في مناسبات بعدم اللبس العاري والمفتوح والضيق قالوا أن العلماء يقولون أن عورة المرأة للمرأة تصل إلى الركبة ما الضابط يا شيخ في عورة المرأة للمرأة مع العلم أن هناك فتن حصلت بين النساء من العشق وهذه الألبسة الفاتنة وجزاكم الله خير

المقدم :

أبو عبد الله السلام عليكم شكراً أبو عبد الله يبدو الخط انقطع بينا وبينك قبل أن نجيب على الأخت أم أحمد كان لدي فاكس جيد من الأخت غادة من القسيم دكتور عبد العزيز تقول وطلبت النسوة أن يكون لك تقول ما حكم زيارة آثار المدن السابقة مثل مدائن صالح بالنسبة للرجال والنساء تقول أن هناك من يمنع النساء من ذلك مع أن الله يقول قل سيروا في الأرض وانظروا كيف كان عاقبة المكذبين ماذا يفهم من هذا الأمر وإذا كان الحكم بالجواز فما هو الحال الذي ينبغي أن يكون عليه عند زيارة تلك الأماكن يعني الأخت غادة يبدو لي تطرح الآن ما يطرح في الإعلام اليوم من زيارات الوفود الأثرية والسياحية إلى هذه الأماكن تعليقكم دكتور عبد العزيز

الدكتور عبد العزيز :

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على عبده ورسوله نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ذكر العلماء رحمهم الله للذكرة قصد زيارة هذه الأماكن التي عذبت بها الأقوام السالفة وإذا قدر الإنسان مرة بها بدون أن يقصد ذلك فإنه أيضاً يكره له البقاء فيها أو النوم فيها أو الأكل والشرب فيها وإنما يمر بها مروراً سريعاً نظراً لحاجته للمرور بفعل الرسول عليه الصلاة والسلام فإنه لما مر بمدائن صالح أمر أصحابه بأن يسرعوا في المشي لأنها بلاد عذب أهلها فيخشون النزوع والوقوع فيهم ونهى عن الشرب من ماءها أيضاً عليه الصلاة والسلام فأقول هذا عام في الرجال والنساء الأصل أنه لا ينبغي زيارة هذه الأماكن ولكن لو قدر للإنسان وزارها فلا ينام فيها ولا يبيت ولا يحرص على الشرب من ماءها والأكل فيها لأنها بلاد عذب أهلها فلا نشاركهم في ذلك لكن إن مر بها ففيها عبرة ولا شك وهذا كما أمر الله سبحانه وتعالى لكن أن يتقصد زيارتها ما تجعل مع الأسف متاحف ويدعى الناس لزيارتها من أجل النظر فيها وفي أثارها مع نسيان قدرة الله عز وجل في أولئك القوم وذهاب نعمتهم وزوال ملكهم العظيم حيث استطاعوا أن ينحتوا الجبال سبحان الله إلى هذه الدرجة بلغت فيهم القوة والتقنية والتقدم الحضاري إلى حد أنهم يتخذون من الجبال بيوتاً يعني بيوتهم كانت في داخل هذه الجبال ومع ذلك أهلكهم الله عز وجل لما خرجوا عن طاعته فالخلاصة أنه إذا قدر الإنسان ومر بتلك الأماكن للرجال والنساء فإنه يكره له أن يبيت فيها أو الأكل من طعامها أو الشرب من ماءها وإنما يمر به مروراً عجلاً مع تذكر ما أنزل الله سبحانه وتعالى من عقوبات بأولئك الأقوام وأن هذه سنة الله عز وجل في من فعل فعلهم فإنه يستحق العقوبة مثلهم وسنن لله عز وجل لا تحابي أحداً ولا تتخلف عند وجود أسبابها.





المقدم :

نعم الأخت أم أحمد يعني أولاً نشكر لها حقيقة في البرنامج حرصها على هذا السؤال ويدل إن شاء الله خير على تورعها وحرصها على المال الحلال هي تعاني أم أحمد من إشكالية فعلاً عند النساء أو عند الكثير من العامة من قضية التعامل مع البنوك يعني الدكتور عبد العزيز يعيد هذا الكلام كثيراً في البرنامج والأخوة أيضاً حريصون على براءة ذمتهم يعني نحن ندخل البنك تبرز لهم الورقة التي كتب عليها توقيع اللجنة الشرعية ويقول لهم مثلاً موظف البنك أو خدمة العمال والله هذه العملية مجازة من الهيئة الشرعية فيقدمون لأنهم وجدوا هذه الأختام هم لا يقدمون لأنهم والله هذا البنك قدم تسهيلات أو أعطى ثمانية أو خمسة بالمئة الأخت أم أحمد تسأل تقول أنها إذا وجدت هذه الأوراق موقعة من ختم اللجنة الشرعية وأخذنا هذه الأموال ونزلت في حسابنا لم نرى معادن ولا حديد ولا اسمنت هل فعلهم جائز

الدكتور عبد العزيز :

نعم أنا أقول والله يا أخي هذا ما سمعناه من الأخت أم أحمد وفقها الله وأنا اسمعه من كثيرين وكثيرات من الأخوة والأخوات هو دليل خير وبشرى إن شاء الله عز وتوفيق لهذه الأمة كان في الناس جهل وغفلة وعندهم أيضاً رقة في الدين كانوا لا يسألون ولا يبالون بالحقيقة مر بهم سنين طويلة لكن الآن ولله الحمد تجد المجتمع بعامته رجال ونساء ومتعلمين وعامة يهمهم أين تذهب أموالهم وكيف هي معاملاتهم هل هي موافقة للشريعة أو مخالفة لها ولذلك تجد السؤال يعني حقيقة لو تفرغ مئات المشايخ والعلماء على الرد على الهاتف والله ما استطعنا أن نسد حاجة الناس ولذلك تجد وأنا أجد كغيري من المشايخ تجد لوماً شديداً عبر الرسائل وعبر المكالمات وعبر الأخوة والأخوات يعني يقولون نتصل ولا أحد يجيب ونتصل على الشيخ فلان يعني ما يدرون أن هؤلاء المشايخ يردون على مئات المكالمات في اليوم لكن لا يستطيعون أن يغطوا كل شيء لكن مع ذلك والله يا أخي إني أفرح بهذا أشد الفرح يعني أقول شدة حرص الناس على السؤال عن دينهم وعن الحلال والحرام هذا دليل إيمان والله يا أخي واعي يعني ما كنا نهبه من سنوات طويلة وهو إن شاء الله من بشائر نصر هذه الأمة وعودتها إلى دينها عودة صادقة أقول يا أخي أنه إذا كان في هذا البنك هيئة شرعية فعلاً ثابتة وفيها هيئة رقابة شرعية أيضاً تراقب تطبيق وتنفيذ ما قررته الهيئة الشرعية في معاملات هذا البنك يطمئن الأخوة والأخوات في التعامل معه وهذا والله والحمد لله موجود في بعض البنوك بعض البنوك يوجد فيها هيئة شرعية أو مستشار شرعي لكن لا يوجد رقابة شرعية وهنا مكمن الخطر حقيقة وأنا أدعوا هذه البنوك ما دام أنها اقتنعت بضرورة وجود الهيئات الشرعية وأنه فعلاً هذا من أسباب تسويق منتجاتهم وجلب العملاء والزبائن لهم أن يحرصوا على إيجاد رقابة شرعية تراقب عمل هذا البنك وهذه مسألة مهمة جداً وأنا من كلامي واضح إنه لو وجد هيئة شرعية ورقابة شرعية في البنك فليطمئن الأخوة والأخوات في التعامل مع هذا البنك تماماً

المقدم :

طيب أنا أخذ بس اتصال من الجزائر نعتذر من الجزائر الأخت فاتحة السلام عليكم

المتصلة :

السلام عليكم ورحمة الله هل الفتاة غير المتزوجة يجب عليها ارتداء النقاب أم المرأة المتزوجة فقط وإذ لم ترتديه هل عليها إثم

المقدم :

طيب تسمعين الإجابة من تونس أيضاً الأخ نوفل السلام عليكم

المتصل :

وعليكم السلام ورحمة الله عندي ثلاث أسئلة من فضلك في سورة البقرة يا شيخ ) وإذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خالفاً ( أن المقصود هنا هل خالفة الله أم خالفة الإنسان يعني السؤال الثاني يعني إذا دخلت المسجد في صلاة الفجر يعني والإمام دخل في صلاة الفرض هل السنة تسقط يعني السؤال الثالث في مسألة حلق اللحية يعني المضطر هل يجوز ذلك يعني

المقدم :

الأخ نوفل من تونس قاطعتك دكتور عبد العزيز الآن في قضية التورق أيضاً السؤال الثاني في قضية السيارات الآن يعني تعود إلى نفس المعرض

الدكتور عبد العزيز :

نعم أنا سبق أن نبهت في أكثر من حلقة إلى أن الإنسان إذا تورق في السيارات فالذي ينبغي له بعد ما يشتريها من البنك أن يبيعها على غير المعرض الذي اشتراها منه لأن الذي أخشى منه بل هو الواقع حقيقة أن هناك تواطئاً بين البنك وبين المعرض صاحب البنك لما باعها للبنك ليبيعها على العميل هو يعرف أن العميل سيأتي بها عليه فصار الحقيقة المعرض كأنه وكيل على البنك وتكون هنا مسألة العينة التي حذر منها النبي صلى الله عليه وسلم يعني إذا وجد تواطؤ بين المعرض وبين البنك فهي عين مسألة العينة الذي قال فيها النبي صلى الله عليه وسلم إذا بايعتم بالعينة وأخذتم الماء بالبقر وروث بالزرع وتركتم الجهاد سلط الله عليكم ذلة لا ينزع عنكم حتى ترجعوا إلى دينكم لكن ما الحل الحل أنه بعد ما يشتريها ويأخذ البطاقة الجمركية يخرجها من المعرض ويبيعها بالسوق على معرض أخر أو على

المقدم :

حتى لو باعها في الساحة وليس لنفس المعرض

الدكتور عبد العزيز :

لا في الساحة لا إشكال لا المعرض أو غيره المهم أنه أخرجها منه حتى لا يكون هناك تواطؤ ويكون المعرض كأنه وكيل على البنك وتكون مسألة العينة وهذه هي الطريقة الشرعية فعلاً للتورق من السيارات

المقدم :

لكن الأخت أم أحمد الآن مثلاً وقعت في هذا الخطأ واشترت وباعت على نفس المعرض

الدكتور عبد العزيز :

أنا ما أظنه أن الأخت أم أحمد وقعت إلى أنها ذكرت المعادن والإسمنت والحديد لكن إذا ما وقعت الحمد لله إذا كان عندها جهل منها فلا حرج عليها إن شاء الله ولا إثم والذي حصل حلال لها لكن يبقى هل التورق الآن بالمعادن صحيح أن لا كما أشار في سؤاله الأخ خالد يا أخي أنا سبق ذكرت في هذا البرنامج أن الذي أعرفه أن في سوق لندن للمعادن لا يمكن أن تحصل صفقة بيع معدن بأقل من مئة ألف دولار يعني حوالي خمسمائة ألف ريال يعني أعطيه ثلاثمائة ألف ريال أو خمسة وسبعين ألف ريال سعودي يعني الذي يحصل الآن شخص يريد والله عشرين ألف وخمسين ألف ثلاثمائة ألف ريال يقول لك والله أتورق لك بالمعادن أنا لست أدري يعني هل هم صادقون فعلاً هل هم يجمعون أصحاب الطلبات ويشترون صفقتهم بمائة دولار أو تزيد أنا حقيقة أتمنى أن يكونوا صادقون في ذلك وأن لا تكون المسألة ورق في ورق مجرد خداع للناس ويوقع على شراء المعدن ويوكلهم في بيعه ثم يدخله من حيث المبلغ في حسابه بعد ساعات وبعد أيام أتمنى أنهم صادقون ولذلك أنا الأسلم والأصرح و الأوضح التورق في السيارات لأنك فعلاً تملك السيارة وتراها بعينك وتستطيع إخراجها من المعرض وتبيعها بالسوق فهو ملك تام حقيقة حتى أفضل من التورق بالحديد والإسمنت أو غيره في داخل السعودية هذا الذي أراه إذا احتاج الإنسان للتورق ليكن في السيارات فهو أسلم مهما يكن

المقدم :

نعم يعني بما أن لفت أنا سأغلق موضوع المعاملات المالية لكن كان وصلني دكتور عبد العزيز في حلقات ماضية عتاب محبين لك في حلقة أنت ذكرت في قضية الصناديق الاستثمارية ولا مانع أن أطرحها لك يعني وهؤلاء محبون لك يعني في إحدى الحلقات أنت ذكرت مثلاً في قضية الصناديق الاستثمارية قلت لا إشكال على أن يكون ما دخلها أصحاب المليون والمليون أو الثلاثة يدخلون في الصناديق الاستثمارية لكن قلت مثلاً أنه يدخلها الآن صاحب العشرة والخمسة والعشرين ألف فيتدنس في قضية الربا هؤلاء يتساءلون يقولون يعني أين نذهب كأن الدكتور يقول هؤلاء لا يجوز لهم ونحن الضعاف أصحاب العشرين والثلاثين لا يجوز لنا

الدكتور عبد العزيز :

نسأل الله أن يحبهم يا أخي الحقيقة يبدو أنه فهم كلامي على غير وجهه أنا ذكرت هذا في معرض الرد على المشايخ الذين أجازوا المساهمة في الشركات التي تتعامل بالربا التي تقترض بالربا بالمليارات وتودع أيضاً أموالها وتأخذ عليها فوائد ربوية ما حجة هؤلاء المشايخ هم كتبوا هذا وأيضاً ناقشت بعضهم وفقهم الله وجزاهم عنا خيراً قالوا أن هذا حاجة عامة تنزل منزلة الضرورة حاجة لمن قالوا لأصحاب مئات الملايين أين يذهبون بأموالهم الشركات النقية وما في حكمها ما تتحمل أموالهم هذه فنحن نرى أن هذه حاجة ماسة وعامة والحاجة عامة تنزل منزلة الضرورة كي كما تقول القاعدة الشرعية وهذا ما يحتجون به مع أني لا أوافقهم على هذا على أية حال أنا ذكرت هذا رأياً لهم وهذه حجتهم وقلت عن هذا غير صحيح في نظري أولاً يا أخي أن هذا ربا ولن يقعد هذا التاجر اللي عنده عشرة ملايين أو مئة مليون يا أخي ليربح ريالاً واحداً خير له والله من أن يلوث ماله بريال واحد من الربا مع أنه ولله الحمد فرص الاستثمار كثيرة جداً في العقارات وفي المواد الغذائية وفي إنشاء المصانع والمؤسسات والورش وغيرها مما ينتفع الناس بها منتوج التجارة كثيرة وتجارة الزراعة والصناعة والنجارة والتجارة بأنواعها يعني لماذا نفترض أنه فعلاً ليس لهم سبيل لاستثمار أموالهم إلا هذا هذا غير صحيح قلت أيضاً لو سلمنا لكم بهذا مع أننا لا نسلم به لو سلمنا فأنتم بهذه الفتوى يا أخي جررتم الأمة كلها إلى الربا حتى صاحب العشرة ألاف والخمسة ألاف والألف والألفين بل والله يا أخي بعضهم وقد سألوني كثيراً ليس عنده حتى خمسة ألاف ولا عشرة ماذا يصنع يذهب ليأخذ معاملة تورق من البنك يشتري سيارة بخمسين ستين ألف ويبيعها طبعاً بسعر الحال بحوالي خمسة ألاف أو عشرة ألاف لماذا ليساهم في شركة سابك أو شركة الكهرباء أو غيرها ولأكون صريحاً وعندهم يا أخي قروض بالمليارات شركة ثابت تظهر ربوية تبلغ ثلاث أربعة وثلاثين ريال أربعة وثلاثين مليار هل هذه قليلة يا أخي نعم صحيح شركة عملاقة ونحن نفخر بها ولله الحمد ولكن نتمنى من إدارة الشركة وفقها الله وكذلك الشركات الأخرى أن يتقوا الله فينا وفي هذه أمتهم وفي إخوانهم وفي أنفسهم ولا يجر الأمة نحو الربا أنا أقول لك يا أخي ما ذكره الأخ خالد يا أخي يحكي معاناة الملايين من إخواننا في هذا البلد وغيره يا أخي تجدهم قد لا يجدون سبيلاَ مأمون ويسيراَ يستثمره في أموالهم وهم يعملون أن هذه شركات فيها عنصر محرم وكثير بالمليارات كما ذكرنا إما بالقرض الربوي يقترضون بالربا أو يودعون بالربا حينما يسمعون أيضاَ اختلاف رأي المشايخ في المسألة إن دخل أغمض عينيه وأخذ برأي بعض المشايخ مع أنه غير مقتنع لا يتحرج وربما لا ينام الليل من الهم وضيق الصدر وكما قال النبي صلى الله عليه وسلم والإثم ما حاك بصدرك وكان يطلع عليه الناس وقد باح لي بذلك كثير من هؤلاء القوم والله أني أرحمهم وأشعر بمقدار المعاناة التي يعيشونها إن لم يشارك ورأى الناس يربحون أرباح خيالية وبلا تعب يذكر يرى أنه حور من خير كثير ما الذي حرمه أقول حرمها هذه الشركات التي تتعامل بالربا خلط الحلال بالحرام وقطع الطريق على الأخيار وأن يتقون الله عز وجل ومن دخل منهم وأغمض عينيه تجد يا أخي ربما لا ينام من الهم وضيق الصدر فأنا أقول لهؤلاء الأخوة وأنا أعرف كثير من الأخيار ومن ما يرتدون المساجد ومن أهل هذا البلد المبارك المسؤولين عن إدارة هذه الشركات ورؤساء مجالس إدارتهم اتقوا الله عز وجل فينا اتقوا الله في أمتهم في أنفسهم في أولادكم كيف تؤكل يا أخي أولادك مالاَ حراماَ وأنا أدعو النساء في البيوت والأولاد يكونوا عوناَ لآبائهم لتخلص من الربا وأن يضغطوا عليهم وأن لا يرضى الناس ويتسامحوا في أمر أعلن الله عز وجل حرب على أهله والنبي صلى الله عليه وسلم يقول درهم من ربا أعظم عند الله من ستة وثلاثين نزنية وفي حديث أخر أعظم من أن ينكح الرجل أمه يعني أمر والله لو تصوره لاقشعرت منه بدنك يعني لو قلت لأحد أن شخص زنا بأمه أنكره لك الكبير والصغير لكن يأكل الربا وأشنع من هذا كما سمعنا في الحديث ومع ذلك كثير من الناس يسكت ويغمض عينيه استمرئ هذا المرض الحرام وتعود عليه بل ويرضى أن يرج الأمة كلها إلى الربا هذه والله مصيبة وقد سببت معاناة كثيرة وأمراض نفسية وعصيبة لأمم من أبنائنا وإخواننا وأهلنا كلها بسبب هذه الشركات

المقدم :

طيب أنا سآخذ اتصالات وأعود لأن أيضاَ لدي تعليق حول ما تقول أخذ هشام من السعودية السلام عليكم

المتصل :

عليكم السلام ورحمة الله شيخ حكم المساهمات في الشركات هل الأصل رأس المال أم الأرباح السنوية وسؤال ثاني على أساس الكمبيوتر على طريق الانترنيت يصير اختبار الوزارة سنوي هل يجوز مشاهده ولى

المقدم :

طيب شكراَ لك أم مجاهد السلام عليكم

المتصلة :

وعليكم السلام ورحمة الله يا شيخ عندي ثلاثة أسئلة ما حكم لابس التخرج إذا كان أسود أو ملون طيب حكم حديث قول الرسول صلى الله عليه وسلم لو أقسم على الله لأبره معنى هذا الحديث والسؤال الثالث إذا كنا جالسين في مجلس وفي امرأة نمصت ونصحت هذه المرأة وما استجابت هل يطبق عليه حديث الناقة الملعونة يعني لا أجالسها ولا اكلمها الله يجزاك خير

المقدم :

طيب شكراَ لك أبو عبد الله من السعودية السلام عليكم

المتصل :

وعليكم السلام ورحمة الله أولاَ جزاكم الله خير على ما تعملون بارك الله فيكم حكم للبس عدسة الزينة للمرأة أمام المرأة

الشيخ عبد العزيز :

العدسة

المتصل :

أي نعم السؤال الثاني يا شيخ شخص عليه القضاء من رمضان قبل الماضي ولم يصم إلا بعد هذا الأخير

الشيخ عبد العزيز :

له عذر ولى بدون عذر

المتصل :

بدون عذر ثم السؤال الأخير حكم قص الشعر للنساء بأي شكل من الأشكال وجزاكم الله خير

المقدم :

شكراَ لك معنا أيضاَ أبو عبد الله من الكويت السلام عليكم

المتصل :

عليكم السلام ورحمة الله يا شيخ عندنا استفسارات بارك الله فيكم ونريد شيخكم جزاه الله خير يعقب على الكلام من أستار أكاديمي هذا الذي حدث فنريد من الشيخ كلمة يوجهها وبالنسبة للمشايخ جزاهم الله خير الذين وقعوا على الفتوى والعقد الذي في الجرائد كل المشايخ جزاهم الله خير كثير ونعرفهم ومشار إليهم بالبنان ما فعلوا هذا فما هي القصور وما هي الأسباب وبارك الله فيكم

المقدم :

طيب شكراَ أبو عبد الله لعل المتصل الأخير الأخوة في الكنترول المتصل السلام عليكم

المتصل :

عليكم السلام ورحمة الله أقول يا شيخ هل يجوز الاشتراك في التعاونية للتأمين

المقدم :

هذه أين يا أخي

المتصل :

الأسهم التعاونية للتأمين

الشيخ عبد العزيز :

المقصود شراء الأسهم يعني شراء أسهم التعاونية

المتصل :

نعم شراء الأسهم

المقدم :

تقصد الشركة التي في السعودية

المتصل :

التعاونية للتأمين هل يجوز الاشتراك فيها يا شيخ والسؤال الثاني ما الفرق بين حف اللحية وتهذيبها

المقدم :

طيب شكراَ لك لعل الأخوة يوقفون الاتصالات حتى نجيب يعني قبل أن ننتقل للأسئلة دكتور أنت تكلمت عن هذا الموضوع ولكن ألا ترى أيضاَ أن المشايخ الذين يعملون في هذه الصناديق ويشرفون عليها يريدون تقديم حلول للناس في ظل الآن تكدس المال يعني نحن قد نقول كلاماَ وعظياَ جيداَ لكن لا نقدم حلول ترى للناس في قضايا أموالهم فمثل هذه الإشكالية ترى الناس يتسألون عنهم أموال في البنوك إن ذهبوا بها إلى الشركات العقارية طال بها الوقت والزمان أتت بعد سنين ماذا يفعلون في هذه المسألة

الشيخ عبد العزيز :

هكذا قالوا على أي حال أنا أقول هؤلاء المشايخ مأجورون على كل حال إن أصابوا فلهم أجران وإن أخطئوا فلهم أجر واحد فهم على خير عظيم إن شاء الله وما أشك والله لحظة واحدة أنهم أرادوا نصرة هذا الدين وتحقيق مصالح المسلمين ولكن كل يؤخذ من قوله ويرد إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم على أي حال هو رأي أراه أنا ومقتنع به وأنا أحث الناس على تجنب هذه الشركات التي تتعامل بالربا إقراضاَ أو إيداعا وأحث أيضاَ هذه الشركات أن تتقي الله عز وجل في نفسها وفي موظفيها وفي المساهمين معها فتتخلص من الربا والبشائر كثيرة ولله الحمد فإحدى الشركات من دون أن أذكر اسمها هي أعلنت قبل أيام أنها ولله الحمد تخلصت من جميع القروض الربوية ومن الودائع الربوية وهذه بشرى خير ونسأل الله أن يثيبهم عليها شركة أخرى من الشركات الكبيرة العملاقة في بلادنا ولله الحمد كان عندها ودائع ربوية بحوالي سبعة مئة مليون الآن ولله الحمد عندهم توجه أظن على وشك ولا أحب أن أذكر اسمها حتى نتيقن أنهم ولله الحمد سيستثمرونها في تورق إسلامي عن طريق المعادن وغيرها وهذه بشرى خير أنا أتمنى كل الشركات بل هو واجبهم والله يا أخي هذا واجبهم إن كانوا يتقون الله عز وجل ويحرصون على مصلحة هذا الوطن وأهله والمقيمين فيه أن يتخلصوا من الربا

المقدم :

طيب الأخت رغد من القسيم بعثت بفاكس تقول دكتور عبد العزيز بالنسبة لقراءة برد اليومي هل يلزم عند قراءتها على الأطفال أن أحدد كل اسم أن يكفي قراءة مرة واحد على الجميع دون تحديد أسماء ومن غير تكرار لورد

الشيخ عبد العزيز :

لا ليس بلازم أن تذكر جميع أسماء الأولاد ممكن أن تقول اللهم إن أعوذ أولادي أو ذريتي أو زوجي وذريتي مثلاَ بكلماتك التامة بكل شيء شيطان وهام ما كان يفعل النبي صلى الله عليه وسلم مع الحسن والحسين ابنا بنته رضي الله عنهما كان عليه الصلاة والسلام يعوذهما صباح مساء أعوذكما بكلمات الله التامة من كل شيطان واهمة وما كل عين لامة ما كان يقول اللهم أعوذ الحسين بكذا والحسن لا يجمعهم

المقدم :

طيب الأخت أخرى من القسيم تقول بما أننا في نهاية العام الدراسي تكثر الحفلات الوداعية تقوم الطالبات بإهداء هدايا ودروع حكم هذه الهدايا إذا كانت هذه السنة الأخيرة للطالبة وهذا يحدث الآن في نهاية العام الدراسي

الشيخ عبد العزيز :

نعم الذي أخشى يا أخي بارك الله فيك أن يكون يعني هذه الهدية شيء ملزم للطالبات وإذا لم تهدي الطالبة لمعلمتها ربما يؤثر ذلك في نفسيتها وقد ترغهم بتنقيص شيء من الدرجات أو سوء المعاملة معها أو ما أشبه ذلك وهو نوع حقيقة من هدايا العمال وهدايا العمال غلو كما قال النبي صلى الله عليه وسلم والنبي صلى الله عليه وسلم قال لابن لتبية هل لقعد في بيت أبيه وأمه فينظر أيهدأ أليه أم لا ولهذا أرى أن الواجب على المعلمات أن يتورعن عن هذه لهدايا وأن يمنعن الطالبات من ذلك إذا أهدت لها طالبة تشكرها على ذلك وتقول لها ما دمت أنا معلمتك فلا يحل لي أخذها يعني تجبر بخاطره وتتلطف في ردها لكن لا تقبله وتشيع هذا السبب

المقدم :

نعم كثير من الأخوات أرسلن فاكسات لكن أم عبد الرحمن كان اتصالها واضحاَ في قضية اللباس النساء أمام النساء لأننا الآن في نهاية العام الدراسي وبداية فصل الصيف تكثر مناسبات الزواج ذكرت يكثر اليوم اللباس ما يسمى باللباس العاري الإشكالية تكون في قضية لبس المرأة أمام المرأة البعض من النساء يستشهدن في بعض ما قاله العلماء في قضية عور المرأة للمرأة من الصرة إلى الركبة تقول الأخت كيف ننكر عليهم وهن يستندن إلى هذا الرأي الشرعي

الشيخ عبد العزيز :

هذا فعلاَ قاله بعض العلماء لكن كما قلنا قبل قليل كل يؤخذ من قوله ويرد إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم وكما قال الإمام مالك رحمه الله ما منا إلا راد ومردود عليه إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم يا أخي يعني وإن قال به بعض العلماء لكن كما قال الله عز وجل وما اختلفتم فيه من شيء فحكمنه إلى الله كل مسألة اختلف فيها العلماء يجب أن ترد للكتاب والسنة وفهم سلف الأمة رحمهم الله لماذا أوجب الله عز وجل الحجاب على المرأة مع لرجال الأجانب درء للفتنة لماذا أوجب الله عز وجل بإجماع العلماء ستر العورة المغلظة عن كل أحد حتى الوالدين والأولاد مع عدا الزوج فإنه لا عورة بينهما كل ذلك درء للفتنة أليس من الفتنة كما ذكرت الأخت أن تأتي المرأة وخاصة المرأة الشابة الجميلة وقد كشفت نحرها وصدرها وربما أسفل بطنها وظهرها وساقيها أمام النساء فتثير الفتنة عنهم وتحرك كوامن الشهوة فهن وقد سمعت أنه ربما أحياناَ خصوصاَ في الأعراس والمناسبات العامة حين تقوم هذه المرأة وتتراقص أمام النساء ربما يأتي بعض النساء بلا تفكير وشعور تضمها بشهوة وتمتع والعياذ بالله ثم نقول إن عورة المرأة ما بين الصرة والركبة سبحان الله العظيم ولا أعرف في هذا حديثاَ صحيحاَ للرسول صلى الله عليه وسلم الأصل أنه يجب على المرأة ستر كل ما تحصل به الفتنة والعلماء ذكروا كثير من العلماء ذكر عورة المرأة مع المرأة كعورتها مع محارمها تكشف ما يكشف عادة الكفين وجزء من العضدين وكذلك أسفل الساقين والرقبة وأعلى الصدر لا بأس بمثل هذا أما أن تأتي يا أخي تكشف الصدر والظهر والبطن والساقين وربما الفخذين وتقول عورة المرأة أمام المرأة ما بين الصرة والركبة سبحان الله يا أخي هذا من أعظم الفتن من أعظم الفتن ومن تفكر في لازم لم يسعه أن يقول بغيره ولهذا أنا أقول الصحيح في المسألة مع أن الذين قالوا بأن عورة المرأة مع المرأة كعورة المرأة مع محارمها قد يكون هذا فيه نظر لأنه لا دليل صريح عليه لكن مع ذلك أقول الصحيح في هذا والذي اختاره جماعة من العلماء كابن سعدي وغيره أنه يجوز للمرأة كشف ما يحصل الفتنة عادة فكل ما يحصل بها الفتنة فيجب تغطيته ما بين المرأة والمرأة ولا شك من المرأة للمرأة فيختلف من الشابة إلى العجوز والقبيحة إلى الذميمة والمرأة مع محرمها كأختها وأمه يعني الأمر أوسع وأيسر يعني إذا كانت المرأة مع أمها وأختها يمكن أن تكشف ثديها ترضع ولدها عند أمها وأخواتها

المقدم :

عند محارمها

الشيخ عبد العزيز :

لا بأس المحرم إن كان يعني إنساناَ تقياً ويؤمن جانبه لا بأس قد يوجد من المحارم أيضا كثير مثل هذا وربما ينظر بتمتع فلا يجوز فالمدار كله على الأمن بالفتنة إذا أمنت الفتنة فلا بأس من الكشف إذا لم تؤمن فيجب تغطيته أي كان حتى ذكر العلماء لو كان هذا المحرم فاجرا لا يخاف الله يجب على المرأة التحجب منه وتغطية وجها وهي أخته أو عمته أو خالته تصور ولكن هذا طبعاَ من النادر والنادر لا حكم له لكن لو قد فما بالك يا أخي أن أقول أنه أحب أن أبين هذه المسألة إن الذي كشفه ما لا يحصل الفتنة عادة وهذا يختلف من المرأة للمرأة ومن حال إلى حال فلو كانت المرأة مثلاَ ما بين أخواتها وأمها الأمر أيسر يمكن أن ترضع ولدها وتكشف ثديها عنده لو ظهر شيء من ساقها لا بأس الأمر فيه سعة والأمن الفتنة ظاهر لكن لو كانت مع امرأة أخرى دينها في رقة لين وهذه المرأة جميلة وشابة فهنا يجب تغطية هذه الأشياء لأنها تثير الفتنة فالأمر يختلف من حال إلى حال من امرأة إلى امرأة مع من تكون وعلى أي حال تكون وكيف هي من حيث الجمال ومن حيث كبر السن ومن حيث القرب والبعد من هؤلاء النساء

المقدم :

لكن لا زال مفهوم الفتنة مفهوم مطاطة كثيراَ اليوم لأنه يختلف أيضاَ في المجتمعات بعض الناس يرى

الشيخ عبد العزيز :

أنا أقول الذين ينبغي للمرأة أن تستر جميع بدنها ولكن تكشف ما جرت العادة بكشفه عند أوساط الناس وأصحاب المروءات والحياء تكشف يعني عضديها تكشف أسفل ساقها تكشف نحرها وأعلى صدرها وما أشبه ذلك هذا الذي يكشف أما التوسع في كشف الظهر والبطن والساقين وربما الفخذين وتقول لك عورة المرأة من المرأة ما بين الصرة والركبة سبحان الله

المقدم :

طيب هشام من السعودية سأل عن زكاة المساهمات المالية الآن هل هي من الأرباح أم من رأس المال

الشيخ عبد العزيز :

كيف

المقدم :

زكاة المساهمات الآن

الشيخ عبد العزيز :

نعم المساهمات نوعان النوع الأول إنسان أراد أن يكون له أصول ثابتة في هذه الشركة ينتظر الأرباح السنوية فهذا لا يزكي إلا الربح فقط الربح فقط أما ما يفعله أكثر الناس وهو أنه يساهمون في هذه الشركات قد يبيع بعد ساعتين أو ثلاثة أو أربع ساعات أو بعد يومين أو أسبوع أو ما أشبه ذلك هو لا ينتظر ربح السنوية يريد أن يضارب بالأسهم نفسها فالصحيح أنه يجب الزكاة على أصل المال وعلى ربحه لأن الربح تابع لأصله يعني يقوم جميع ما يساهم السهم من الأصل رأس المال ومن أرباح التي تحصلت منه ويزكيه جميعا

المقدم :

طيب هشام سأل وغيره الآن يسأل أيضاَ مناسبة الاختبارات الآن في صبيحة الاختبارات أحيانا يكون في إشكالية عند الطلاب خاصة في مواقع الانترنيت أحيانا تعرض الأسئلة يسأل بعضهم يقول هل يجوز لي أن أتابع هذه المواقع

الشيخ عبد العزيز :

تعرض أسئلة الاختبار

المقدم :

أحياناَ تسرب يعني نحن أيضاَ لا ندعو من خلال البرنامج ونوجه الناس إلى هذا الشيء لا هذا أصبح واقعاَ أحيانا فيشاهد عبر موقع الانترنيت مثلاَ الأسئلة التي تكون اليوم أو صبيحة هذا اليوم هل يجوز له أن ينظر

الشيخ عبد العزيز :

أنا حقيقة يعني لأول مرة أسمع مثل هذا الكلام أنا إن شاء الله أظنه بعيداَ ولا أظن بلادنا أو غيرها سترضى بذلك أي دولة من دول العالم لأن هذا الحقيقة طريق على الخيانة والغش نخرج أجيالاَ خائنة غشاشة يعني تعطى شهادات ليست بأهل لها هذا لا يجوز التساهل فيه بحال من الأحوال على أية حال لو حصل أن يبلغ المسؤولون عن هذا بحيث تغير الأسئلة ويجد هؤلاء الغشاشون عاقبة فعلهم

المقدم :

لكن لو اخذ هذه الأسئلة

الشيخ عبد العزيز :

أنا أقول الواجب إذا رأى ذلك يبلغ المسؤولون لا أن يشارك في المنكر والعياذ بالله

المقدم :

أم جاهد سألت عباه التخرج للطالبات في الجامعة لبسها

الشيخ عبد العزيز :

هل هذه تفرض عليهم من قبل الجامعة

المقدم :

يعني مثل مسيرة التخرج للطالبات تكون مثلاَ بلبس العباه عباه معينة تلبس بطريقة أمام الطالبات يسرن في صف واحد تسأل عن هذا اللبس

الشيخ عبد العزيز :

أرجوا أن لا بأس به ما دام أنه يعني لابس محتشم

المقدم :

لو أقسم على الله لأبره ما مفهوم ذلك

الشيخ عبد العزيز :

الله أكبر يا أخي هذا من كرامات الله عز وجل للعبد المؤمن يقول النبي صلى الله عليه وسلم إن من عباد الله من لو أقسم على الله لأبره وقال في الحديث الأخر رب أشعث أغبر مدفوع بالأبواب لو أقسم على الله لأبره سبحان الله يا أخي بمعنى من شدة محبة الله وكرامته عنده أنه لو أقسم على الله أن يعطيه كذا أو أن يدفع عنه كذا لأبر الله قسمه ولم يرده وهذا شهد به النبي صلى الله عليه وسلم للبراء ابن مالك رضي الله عنه لما ضربت أخته الربيع امرأة فكسرت ثنيتها فطلبوا القصاص فقال البراء تكسر ثنيت ربيعة قالوا نعم كتاب الله القصاص قال والله لا تكسر ثنيت الربيع أقسم على الله بأن لا تكسر فلما رأى المرأة المجني عليها هذا القسم من سبحان الله عطف الله قلبها فتنازلت عن القصاص فقال النبي صلى الله عليه وسلم إن من عباد الله لو أقسم على الله لأبره أقسم على الله فأبر الله قسمه وعطف قلب تلك المرأة وأهلها فتنازلوا عن القصاص إلى الدية

المقدم :

نعم أبو عبد الله سأل عدسات الزينة أمام النساء

الشيخ عبد العزيز :

العدسات الملونة عموما كانت طبيبة فلا حرج فيها أما إذا كانت العدسات التي تخذ للزينة فالأصل فيها الجواز إلا أن يكون فيها ضرر إن كان فيها ضرر على العينين فإن النبي صلى الله عليه وسلم يقول لا ضرر ولا ضرار والله تعالى يقول ) ولا تودوا بأيديكم إلى التهلكة ( ويقول ) ولا تقتلوا أنفسكم إن الله كان بكم رحيماً ( فإن كان فيها ضرر فلا تجوز للضرر أما إن كان لا ضرر فيها كما يقرر الأطباء الثقاة أنها لا تضر هذه المرأة فالأصل هو الجواز ولا حرج إن شاء الله في ذلك لكن الذي أحذر منه يا أخي يعني أن يكون المسألة موضة وأن تخرج المرأة كل يوم بشكل تجدها اليوم عيونها زرقاء وغداً حمراء وبعد ( 000000000000000000000 )

المقدم :

طيب آخذ اتصالات من الإمارات جمال السلام عليكم

المتصل :

السلام ورحمة الله عندي سؤال وقد تكرر يمكن مراراً ولكن أريد الجواب الشافي جزاكم الله خير بخصوص المضاربة بالأسهم اللي هو البيع والشراء حالاً في البورصة وليس الانتظار حتى تحل الفوائد في الشركات المحللة أو الجائز التعامل معها هل جائز البيع والشراء والمضاربة على الأسهم وليس الانتظار حتى نهاية السنة

الشيخ عبد العزيز :

نعم هذه الصناديق الاستثمارية تقصد أن تساهم

المتصل :

لا في البورصة شراء الأسهم وبيعها يعني شراء الأسهم في البورصة اليومية البيع والشراء الحالي الفوري وليس الانتظار حتى حلول نهاية العام وأخذ الأرباح

الشيخ عبد العزيز :

صحيح يا أخي لكن بارك الله فيك هل الشركات فعلاً شركات نقية

المتصل :

نعم شركات إن شاء الله تكون جائزة كشركات الأغذية والأدوية

الشيخ عبد العزيز :

عفواً يا أخي أحب أن تدرك بارك الله فيك أنه يوجد شركات أصل تعاملها حلال لكن المشكلة تجد عندهم قروضاً ربوية أو يودعون بالربا هذه مشكلة كبيرة الآن وهي التي تقع فيها كثير من الشركات مع الأسف

المقدم :

حتى وإن كان أصلها مباح

الشيخ عبد العزيز :

حتى وإن كان الأصل مباحاً وهي التي قلت إن كنت سمعتنا يا أخي أنا يعني أدعو هذه الشركات والقائمين عليها من إخواننا وفقهم الله وفيهم خير كثير أن يتخلصوا من الربا يعني حقيقة ليس لهم عذر والله يا أخي بأخذ القروض الربوية مع أن بإمكانهم أخذ التمويل بطريقة إسلامية ولو أرادوا مئة مليار وليس لهم عذر بالإيداع في الربا يستثمرونه في المعادن وغيرها ويحصلون على نفس النسبة الربوية أو أكثر لكن بطريقة شرعية نعم هذه مسألة يجب أن تكون واضحة عندك يا أخي

المقدم :

في سؤال آخر يا جمال

المتصل :

لا بس هذا يعني المسألة فيها شبهة والرجاء الابتعاد عنها يفضل

الشيخ عبد العزيز :

إن كانت عندها قروض ربوية أو إيداع بالربا فاجتنبها ولكن ولله الحمد يا أخي يوجد شركات نقية من فضل الله يعني كثيرة سواء عندنا في السعودية أو دول الخليج أو العالم الإسلامي أنا أقول الحمد لله هذه تتعامل بأمور مباحة وليس فيها والحمد لله أي إيداع بالربا

المتصل :

ولكن المبدأ يا شيخ أتكلم عن المبدأ البيع والشراء في البورصة جائز

الشيخ عبد العزيز :

لا بأس نعم

المقدم :

شكراً لك جمال وزلان من السعودية السلام عليكم

المتصلة :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته أريد أسأل الشيخ عبد العزيز عن قيام صلاتي عن الجمعة أنا قرأت أسبح قرأت الزلزلة فهل في هذا يعني خطأ وكدة

الشيخ عبد العزيز :

لا بالعكس

المتصلة :

في سؤال ثاني عن صيامنا عن صيام المرأة صيام القضاء دائماً يعني يُذكر أن عائشة رضي الله عنها تصوم صيامها في شعبان لحجة الرسول فهنا المشايخ يطلبون مننا أننا أول نصوم القضاء يجوز نصوم مثلاً الست أو أي حاجة ثانية طيب ليش يا شيخ بما أن عائشة تصوم قضاءها في شعبان

المقدم :

طيب شكراً عبد الإله من السعودية السلام عليكم بقي معي على الهاتف طيب أبو محمد

المتصل :

السلام عليكم

المقدم :

السلام ورحمة الله

المتصل :

ممكن أسأل الشيخ سؤالين الله يحفظك يا شيخ بالنسبة للشركات التي ذكرت تقترض رؤوس أموال ربوية حكم العمل فيها يا شيخ

الشيخ عبد العزيز :

لا بأس بالعمل لكن أتمنى من العاملين إقناع الشركة بالتخلص من الربا

المتصل :

طيب يا شيخ بالنسبة لزكاة الراتب

المقدم :

طيب بقي سؤال عندك غير هذا تسمع إن شاء الله شكراً لك أبو عبد الله كان سألنا من السعودية عن قضاء رمضان لم يستطيع قضاء إلا رمضان الذي بعده دون عذر كما قال

الشيخ عبد العزيز :

نعم جيد نجيب على سؤال الأخ والأخت الأخيرة التي قالت أيضاً عن عائشة وصيامها نعم الأصل أنه لا يجوز للإنسان القادر أن يؤخر القضاء حتى يدخل رمضان الثاني لأن الصيام عبادة متكررة فلا يجوز تأخير الأولى حتى يدخل وثقت الثانية مثل الصلاة ولقول عائشة رضي الله عنها كان يكون علي الصيام من رمضان فما أستطيع أن أقضيه إلا في شعبان وذلك لمكان رسول الله صلى الله عليه وسلم فهذا دليل على أنه لا يجوز للمرأة أن تؤخر الصوم حتى يدخل رمضان الثاني كما فعلت عائشة رضي الله عنها لأنه ضاق الوقت فلابد من الصيام والعلماء ذكروا أن وقت القضاء موسع ولهل الحمد له حوالي سنة كاملة يقضي خلالها لكنه إذا لم يبق إلى رمضان الثاني إلا قدر الأيام التي عليه فيكون الوقت مضيقاً ويتعين عليه الصيام في هذه الحال فإذا كان الإنسان أخر الصوم حتى دخل رمضان الثاني من دون عذر يمنعه من الصوم فإنه من دون شك آثم في التأخير إلا أن يكون جاهلاً لا يعرف الحكم والواجب عليه على الصحيح القضاء لعموم قوله تعالى ) فمن كان مريضاً أو على سفر فعدة من أيام أُخر ( ولم يذكر شيئاً آخر خلافاً للجمهور جمهور أهل العلم ذكروا مع وجوب القضاء وجوب الكفارة يطعم عن كل يوم مسكيناًُ لأنه أخر من دون عذر ولكن لا يعرف دليلاً صريحاًُ على هذا والآية كما ذكرنا ليس فيها إلا القضاء فالصحيح أنه يجب عليه أمران التوبة من هذا الذنب حيث أخر من دون عذر والثاني أن يقضي الأيام التي عليه وليس عليه إطعام على الصحيح أما ما ذكرته الأخت وفقها الله أن عائشة رضي الله عنها كما في الحديث كانت لا تصوم إلا في شعبان فهل يُفهم من هذا أنها ما كانت تصوم وستة من شوال وما كانت تصومك يوم عرفة ولا يوم عاشوراء ولا الأيام البيض ولا الاثنين والخميس أقول كلا ولا يُظن بعائشة رضي الله عنها أنها تترك هذه النوافل العظيمة وهي تعرف فضلها ولهذا نقول أن هذا على الصحيح وسبق أن ذكرته في عدة حلقات ماضية في رمضان يدل على جواز صيام النفل مع القضاء وهذا الحقيقة منم أظهر الأدلة وأقواها أنه يجوز للإنسان أن يصوم ستة من شوال مع أنه عليه قضاء من رمضان لأن وقت القضاء موسع عند تسعة أشهر كاملة تصوم خلالها أما ستة من شوال فوقتها ضيق لا تكون إلا في شوال وكذلك بالنسبة لصيام يوم عاشوراء والتاسع وتاسوعاء قبله وصيام يوم عرفة حتى لو كان على المرأة قضاء نقول لا تفوت صيام هذا اليوم لكن لاشك بإجماع العلماء أنها لو بدأت بالقضاء أولاً فهو أفضل من الاشتغال النفل لأن القضاء أمر واجب والنفل أمر مستحب فلا تشتغل بالمستحب وعليها واجب فنقول كونها تصوم أولاً القضاء ثم تصوم ستة من شوال وتصوم عاشوراء وعرفة هذا هو الأفضل والأكمل ولكن لو أنها قالت إن هذه الصيام يعني وقتها مضيق وتفوت ووقت القضاء موسع ونصومه فيها بعد أن يبرد لوقت ويكون عندي فرصة فنقول الحمد لله لا حرج على الصحيح أن تصوم النفل مع وجود القضاء عليها

المقدم :

نعم الأخ أبو صالح يعني أصر أن نقرأ الفاكس المخصص له وإن كنت مسائل الطلاق يعني نرجؤها ولكن يعني مع إصراره سوف نطرح سؤاله إلى الدكتور عبد العزيز يقول نطقت بالعبارة التالية علي الطلاق بالثلاث وعلي الحرام أني ما أدخل بيتك مرة ثانية هذا الكلام قلته وأنا في نقاش حاد مع زوج والدتي ولقد اضطررت إلى الدخول باب البيت الخارجي وذلك لجلب أغراض لوالدتي ما الحكم في ذلك مع أني كنت غاضباً جداً جداً

الشيخ عبد العزيز :

نعم هذا تعليق الطلاق على فعل شيء أو تركه والصواب في هذه المسألة أن الحكم يعود إلى نية الإنسان إن كان قصده فعلاً أنه حينما قال عليّ الطلاق من زوجتي إذا دخل بيتك بيت يعني أمه أو بيت زوج أمه كما ذكر قصده بذلك أن يبالغ في منع نفسه من الدخول فهذا يعتبر يميناً فإذا حنث ودخل عليه كفارة اليمين وأنا أقول الواجب عليه أن يحنث لأن الله سبحانه وتعالى يقول يقول الله عز وجل ) ولا تجعلوا الله عرضة لأيمانكم أن تبروا وتتقوا وتصلحوا بين الناس ( فإذن كان اليمين يمنعك من شيء واجب عليك كصلة الرحم بر الوالدين أو يمنعك من شيء مستحب فإنه في هذه الحال يجب عليك أو يُستحب إذا كان الأمر مستحباً أن تحنث في يمينك للآية يعني ما تجعل اليمين والقسم مانعاً لك أن تتقوا وتصلحوا بين الناسي من التقوى والإصلاح والبر ) ولا تجعلوا الله عرضاً فينا بينكم أن تبروا وتتقوا وتصلحوا بين الناس ( فإذا كان هذا اليمين يمنعك مثلاً من بر والديك أو صلة رحمك أو الإحسان إلى الناس أو صلة الجيران والإحسان إليهم لأنك قلت هذا في حال غضب فلا تترك هذه الصلة الواجبة وهذا البر الواجب عليك أو المستحب لأجل هذه اليمين لأن اليمين ولله الحمد يمكن التحلل منها وذلك بالكفارة ستكفر قبل الحنث أو بعده وأنت مخير أيضاً لقول النبي صلى الله عليه وسلم والذي نفسي بيده إني لا أحلف على يمين فأرى غيرها خيراً منها إلا كفرت عن يمني وأتيت الذي هو خير وفي رواية إلا أتيت الذي هو خير وكفرت عن يمين فأنا أقول ولله الحمد إذا أقسم الإنسان كما قلت على أن يقاطع والدته أو لا يدخل بيتها أو لا يزورها في حال غضب أو غير غضب فالواجب عليه أن يحنث في يمينه ثم يكفر بعد ذلك أو يكفر عن يمينه ثم يدخل بليتها الأمر في ذلك واسع لكن لا يستمر على القطيعة والهجران لأن هذا أمر محرم أما إن كان قصده بقوله أن زوجتي علي حرام أو هي طالق بالثلاث أنه فعلاً طاب خاطره من زوجته ولا يريدها وهذا بعيد في الصورة التي ذكرها السائل فهي تطلق إن حصل منه ذلك طلقة واحدة لكن على أية حال في الصورة التي ذكرها الأخ هو لم يكلم زوجته هو كان بينه وبين زوج والدته فالزوجة ليس لها دخل في الموضوع وإنما أراد أن يمنع نفسه وبالغ في منعها من دخول بيت زوج أمه فالظاهر فعلاًُ أنه إنما أراد فقط المنع فهي بمعنى اليمين فإذا حنثت وأنا أقول إن لم يحنث يحجب أن يحنث في يمينه ويواصل والدته ويبرها ثم بعد ذلك يكفر عن اليمين

المقدم :

نعم فاطمة من الكويت السلام عليكم

المتصلة :

السلام عليكم سؤال يا شيخ أنا الآن

المقدم :

أخت فاطمة الصوت متقطع عندنا كأنك تتكلمين من هاتف محمول لكني كأني فهمت من كلامك أنك بحمد الله ملتزمة بالحجاب ولكن في سفرك إلى خارج الكويت تجبرك الوالدة على نزع الحجاب كذلك

المتصلة :

فتفرض علي أني أنزعه ما تخليني ألبسه فأرفض ذلك فتزعل علي وتقول أنا غضبانة عليك إلى يوم القيامة وهكذا من هذا الكلام

المقدم :

تسمعين الإجابة إن شاء الله أبو عبد الله من السعودية السلام عليكم

المتصل :

السلام عليكم ورحمة الله يا شيخ الله ويحفظك ما هي نصيحتكم لبعض الأخوة الذين يتحدثون في مجالسهم دائماً عن الحزبية وفلان حزبي وفلان سروري وفلان كذا حتى الجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم في السعودية وبعض الجامعات وهذا في أكثر المجالس السؤال الثاني الله يحفظك ظهرت على القناة الأولى في السعودية امرأة تدعي أنها رئيسة الجمعية جمعية حقوق الإنسان للمرأة تعترض على أن تسافر المرأة يعني بمحرم وأمور كثيرة من هذه الأمور فنرجو توجيه جزاكم الله خير

المقدم :

طيب شكراً أبو عبد الله أبو عبد الرحمن من السعودية السلام عليكم

المتصل :

السلام ورحمة الله ممكن أتكلم مع فضيلة الشيخ نعم المدام حاملة على الشهر الخامس وهي تحتاج إلى عملية قيصرية والآن المشايخ قالوا حددوا لنا اليوم قالوا كم عمر الطفل باليوم فهو عمره تسعة عشر يوم فه ترى للضرورة طبعاً

الشيخ عبد العزيز :

أنت تقول هي في الشهر الخامس أليس كذلك

المتصل :

لا عمر الجنين تسعة عشر يوم

الشيخ عبد العزيز :

نعم وهل عليها خطر من الحمل

المتصل :

ما هذه الخطورة ما أدري أنا كل المشايخ الذين كلمتهم قالوا الضرورة

الشيخ عبد العزيز :

لا ليس ضرورة يا أخي سباحان الله يعني كم من النساء عملن عمليات قيصرية والحمد لله يحملن مرة أخرى ومرات وليس عليهن ضرر

المتصل :

خمسة أشهر يا شيخ

المقدم :

أنت تقول خمسة أشهر الآن وهو يقول تسعة عشر يوم

الشيخ عبد العزيز :

هو يقصد خمسة عشر على العملية يقصد

المتصل :

نعم عن العملية

الشيخ عبد العزيز :

الحمد لله أقول الحمد لله هذا فضل من الله ساقه إليك وإليها احمد الله على هذه النعمة ما يجوز يا أخي سبحان الله أن تقتل نفسا يا أخي وخلقت لا يجوز

المقدم :

شكراً أبو عبد الرحمن لم يبق معي إلا القليل دكتور سوف آخذ بعض الإجابات في ألق من دقيقة دكتور ويعني مثلاً الأخت فاطمة من الكويت ذكرت أنها بحمد الله ملتزمة والدتها تطلب منها إزالة الحجاب إذا سافرت خارج الكويت تقول إذا لم تنزع أنا غضبانة عليك

الشيخ عبد العزيز :

نعم أنا أسأل الله عز وجل أن يفغر لهذه الأم وأن يسامحها وأن يهديها سبحان الله بدل أن تفرح بهذه البنت المباركة الصالحة وتشجعها على الخير وتعينها على الالتزام بما أوجب الله عز وجل تأتي وتلزمها بنزع الحجاب بل وتقول أنا غاضبة عليك إلى يوم الدين وفي هذه الحال أنا أقول أنه الواجب على هذه الأخت وأسال الله أن يثبتها وأمثالها أن لا تسمع لأمها لكن الواجب عليها أن تلاطفها وأن تحاول أن تقنعها بالتي هي أحسن والإنسان العاقل الموفق يستطيع حل مثل هذه الإشكالات بحسن المعاملة واللطافة في الإقناع وأيضاً ممكن توسيط الوالد أو أحد من الفضلاء من القريبين من العائلة من أجل إقناعها بهذا الأمر فإن ركبت رأسها وأصرت فلا طاعة لمخلوق في معصية الخالق

المقدم :

نعم الأخت أم شهيد من السعودية تقول نحن معلمات مغتربات في قرية نبعد عن منطقتنا ثلاث مئة كيلو فهل يجوز لنا قصر وجمع الصلاة علماً بأنه نعود في نهاية الأسبوع إلى منطقتنا

الشيخ عبد العزيز :

نعم هذا سفر الحقيقة ثلاث مئة كيلو ليس قليلاً

المقدم :

يجوز لهم ذلك

الشيخ عبد العزيز :

نعم لا شك بل القصر يُعتبر عزيمة وليس رخصة

المقدم :

نوفل من تونس سأل وإذ قال ربك أن يجعل في الأرض خليفة سورة البقرة هل مقصود خليفة لهم

الشيخ عبد العزيز :

نعم هذا خليفة قال بعض العلماء أنه يخلف الله عز وجل في إقامة الحق والعدل في الأرض ولكن الصواب أن معنى خليفة يعني أنه أب لهؤلاء البشر الذين يخلف بعضهم بعضاً في الأرض كما قال الله عز وجل ) وهو الذي جعل لكم خلائف الأرض ورفع بعضكم درجات ( فهذا المقصود أنه هؤلاء القوم يخلف بعضهم بعضاً يموت أناس بني آدم ويخلفهم آخرون في عمارة هذه الأرض والقيام عليها نعم

المقدم :

نعم كانت هذه أيها الأحبة أسئلتكم قد عض رناها جميعاً على ضيف هذا اللقاء صاحب الفضيلة الشيخ الدكتور عبد العزيز بن فوزان الفوزان عضو هيئة التدريس بكلية الشريعة بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية شكر الله لك دكتور عبد العزيز شكر الله لكم أنتم أيها الأحبة أينما كنتم على متبعة برنامجكم الجواب الكافي ضيوف الأسبوع القادم كما عودتكم يوم الأحد بعد المغرب بتوقيت مكة المكرمة سوف يكون معي إن شاء الله تعالى أو سيكون معنا في الجواب الكافي صاحب الفضيلة الشيخ الدكتور خالد بن عبد الله المصلح عضو هيئة التدريس بكلية الشريعة بجامعة القسيم يوم الجمعة معنا أو نتشرف في هذا البرنامج باستضافة معالي الشيخ عبد الله بن سليمان بن منيع عضو هيئة كبار العلماء بالمملكة العربية السعودية إلى ذلك الحين استودعكم الله الإسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .






جميع الحقوق محفوظة ... قناة المجد الفضائية
www.almajdtv.com

لا تنسونا بالدعاء

وارجوا من يتفلسفون باختيار المشايخ
ويريدون أتباع هواهم أن يصمتوا ويفعلون ما يريدون لكن لا يدمرون غيرهم







لحفظ الموضوع والإستفاده منه إستخدم هذا الرابط :
انقل لكم اللقاء الكامل من برنامج الجواب الكافي مع فضيلة الشيخ الدكتور عبد العزيز بن ف
http://www.sahmy.com/t17047.html


 


قديم 28-06-2005, 12:12 PM   #2
معلومات العضو
majidsr

نائب المشرف العام سابقا ً





majidsr غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 53
majidsr will become famous soon enough



افتراضي

أخي العزيز شكرا على النقل

ولكن الموضوع طويل وأنا أريد أن أسأل سؤال

ماحكم من يأخذ توصيات من المنتديات ويطبقها ويكسب هل هو كسب حلال أم حرام

وهل أكل الطعام بالملعقة والشوكة حرام أم حلال

ومن يعمل تنزيل برامج من النت هل هي سرقة يعاقب عليها

أرجوا أفادتي لأني أريد أن أسلك مسلك الحلال بكامل حذافيره

ولو عندك فتاوي أخرى جبها لنا نقراها لو سمحت

تحياتي








 
قديم 28-06-2005, 12:16 PM   #3
معلومات العضو





$$جيمي$$ غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
$$جيمي$$ is on a distinguished road



افتراضي

أيش رايكم نحول المنتدى من أقتصادي الي ديني؟؟؟








 
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة









الساعة الآن 10:28 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.