بورصة الاسهم السعودية




استرجاع كلمة المرور المفقودة طلب كود تنشيط العضوية تنشيط العضوية أنظمة المنتدى
العودة   بورصة الاسهم السعودية > المنتدى الرئيسي > الأسهـــم السعـــوديــــه
الأسهـــم السعـــوديــــه   النقاش والمتابعه لوضع سوق الأسهم و هيئة سوق المال وشركات السوق ووسطاء التداول



بنك الجزيرة قنبله موقوتـــــــــــــــــه

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-06-2005, 02:01 AM   #1
معلومات العضو





abdulrhman غير متواجد حالياً

أحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
abdulrhman is on a distinguished road



Thumbs up بنك الجزيرة قنبله موقوتـــــــــــــــــه

كتبت هذه المشاركه بتاريخ [ قديم 22-06-2005, 02:01 AM ]
عزيزي القارئ : تذكر أنْ ماتقرأُه يمثل وجهة نظر كاتبهِ فقط ، وتعوّد دائماً على إتخاذ قرارك بعد مزيد من التفكير والتحليل لما تقرأهُ

أخبار صحفية

إستمرار في الأداء المتميز 135% زيادة في أرباح بنك الجزيرة للربع الأول من عام 2005م

جدة، أبريل 2005م - أعلن بنك الجزيرة عن تحقيق أرباح صافية للربع الأول من عام 2005م بلغت 74.5 مليون ريال بنسبة زيادة قدرها 135% مقارنة بمبلغ 31.7 مليون ريال عن نفس الفترة من عام 2004م. بينما إرتفع إجمالي دخل العمليات الى 169.5 مليون ريال مقارنة بمبلغ 128.5 مليون ريال بنسبة زيادة قدرها 32 % عن نفس الفترة من عام 2004م. وقال الراشد: هذا إنجاز آخر يضاف إلى سجل إنجازات بنك الجزيرة خلال الأعوام القليلة الماضية.

أما من جهته صرح الإستاذ مشاري إبراهيم المشاري الرئيس التنفيذي لبنك الجزيرة قائلاً: أن هذه النتائج القياسية ترافقت مع نجاحنا في تطبيق خطة تحويل جميع فروع البنك الى فروع تقدم فقط المنتجات والخدمات المصرفية الحديثة والمتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية. ولقد كان لتطوير وإبتكار البدائل المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية للمنتجات المصرفية الحديثة التي نقدمها إلى عملائنا الكرام من خلال كادر وظيفي مدرب بأرقى مستوى من الخدمة والإهتمام الأثر الأكبر في تحقيق هذا النجاح.
هذا وقد ارتفعت ودائع العملاء الى 8.968.3 مليون ريال مقارنة بمبلغ 8.254.7 مليون ريال بنسبة زيادة قدرها 9 % عن نفس الفترة من عام 2004م. وارتفع إجمالي حقوق المساهمين إلى 1.594.5 مليون ريال مقارنة بمبلغ 932.6 مليون ريال بنسبة زيادة قدرها 71 % عن نفس الفترة من عام 2004م. بالإضافة الى إرتفاع صافي محفظة القروض والتسليف الى 5.620.6 مليون ريال مقارنة بمبلغ 4.700.9 مليون ريال بنسبة زيادة قدرها 20% عن نفس الفترة من عام 2004م

إستمرار في الأداء المتميز 61% زيادة في أرباح بنك الجزيرة في النصف الأول من عام 2004

جدة، يوليو 2004م - أعلن بنك الجزيرة عن تحقيق أرباح صافية في النصف الأول من عام 2004م بلغت 67.3 مليون ريال بنسبة زيادة قدرها 61% مقارنة بمبلغ 41.9 مليون ريال عن نفس الفترة من عام 2003م. وإرتفع دخل العمليات الى 310 مليون ريال مقارنة بمبلغ 144.8مليون ريال بنسبة زيادة قدرها 114% عن نفس الفترة من عام 2003م.


وبهذه المناسبة أشاد الأستاذ عبدالمنعم راشد الراشد - رئيس مجلس إدارة بنك الجزيرة بهذا الأداء المتميز وحث جميع العاملين في البنك على الإستمرار الدائم بهذا الأداء لمزيد من العطاء والنجاح


إرتفعت الموجودات إلى 8.790 مليون ريال مقارنة بمبلغ 6.732 مليون ريال بنسبة زيادة قدرها 31% عن نفس الفترة من عام 2003م. وارتفعت ودائع العملاء الى 7.057 مليون ريال مقارنة بمبلغ 5.285 مليون ريال بنسبة زيادة قدرها 34% عن نفس الفترة من عام 2003م. كما ارتفع إجمالي حقوق المساهمين إلى 925 مليون ريال مقارنة 812 مليون ريال بنسبة زيادة قدرها 14% عن نفس الفترة من عام 2003م. وإرتفعت محفظة القروض والتسليف الى 4.366 مليون ريال مقارنة بمبلغ 4.055 مليون ريال بنسبة زيادة قدرها 8% عن نفس الفترة من عام 2003م.


ومن جهة أخرى أوضح الأستاذ مشاري إبراهيم المشاري الرئيس التنفيذي لبنك الجزيرة أن البنك يواصل مسيرته الهادفة إلى التميز في تقديم خدمات ومنتجات مصرفية حديثة من خلال تطوير وتوفير أرقى الخدمات والمنتجات المصرفية الحديثة التي تتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية بالإضافة إلى عمليات التوسع المدروسة في شبكة الفروع و إكتمال منظومة برامج وخدمات البنك الملتزمة بالضوابط الشرعية في جميع فروعه في المملكة.




إقترن القول بالفعل إكتمال منظومة برامج وخدمات بنك الجزيرة المصرفية الحديثة الملتزمة بضوابط الشريعة الإسلامية في جميع الفروع على مستوى المملكة.

قبل عدة أعوام أطلق بنك الجزيرة هويته الجديدة والتي تعكس رؤيته وإستراتجيته نحو التميز في تقديم خدمات ومنتجات مصرفية حديثة تتوافق مع أحكام الشريعة. وقد رافق هذه الإستراتجية خطة عمل تعهدت بتحويل جميع الفروع الى فروع تقدم فقط الخدمات والمنتجات المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية.


والآن، والحمد لله وتحت إشراف الهيئة الشرعية الخاصة ببنك الجزيرة والتي تتكون من نخبة من علماء الشريعة والاقتصاد من ذوي الخبرة والاختصاص للإشراف والمراجعة والتحقق من توافق المنتجات التي يقدمها البنك مع أحكام الشريعة الإسلامية، إقترن القول بالفعل وتحقق الوعد بإكتمال تحويل جميع فروع البنك الى فروع تقدم فقط الخدمات والمنتجات المصرفية المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية. ويعود الفضل بعد الله الى إيجاد البنك للبدائل الشرعية للخدمات والمنتجات المصرفية التقليدية التي ساهمت في إنجاح الخطة وعمليات تطبيقها بالإضافة الى حصولها على ثقة عملاء بنك الجزيرة.


كما وضع البنك خطة لزيادة الفروع والإنتشار في جميع أنحاء المملكة بالإضافة الى تحسين المواقع الحالية. وخلال الربع الأول من السنة تم إفتتاح فرع جديد في حي الريان شرق مدينة الرياض وبذلك يصل عدد الفروع في الرياض الى ثلاثة فروع. كما تم إفتتاح فرع جديد في شمال مدينة جدة على شارع الأمير سلطان. وخلال السنة الماضية تم إفتتاح فرع طريق الملك فهد في الرياض ويعتبر من أكبر وأفخم الفروع في العاصمة. كما تم إنتقال فرع شارع الملك عبد العزيز في جدة الى شارع المؤسسة في قلب جدة التجاري بمنطقة البلد وتم إنتقال فرع الجبيل الى المنطقة الصناعية في الجبيل ليلبي إحتياجات عملائنا المصرفية في تلك المنطقة. والعمل جاري الآن لبناء فروع جديدة أخرى في جميع أنحاء المملكة. ويعمل البنك الآن أيضاً على إنتقاء مواقع أخرى جديدة في الرياض ليشهد البنك أكبر توسع له خلال الأعوام الماضية. هذا وإستطاع بنك الجزيرة منذ إعتماده إستراتجية التميز بتقديم مصرفية حديثة تتوافق مع أحكام الشريعة أن يحقق إنجازات متتالية جعلته يحقق مراكز متقدمة في كثير من الخدمات والمنتجات المصرفية الاسلامية وأصبح ينظر إليه بحق كرائد في هذا المجال.


وبإستعراض الإنجازات التي حققها البنك خلال العام الماضي يتبين مصداقية البنك في هذا الإتجاه في الجانب الكمي أو النوعي للمصرفية الحديثة المتوافقة مع أحكام الشريعة، فقد إستطاع البنك خلال الأعوام الماضية من إطلاق ناجح لهوية ذاتية جديدة تفي بتوجهات البنك الإستراتجية نحو التميز بتقديم مصرفية حديثة متوافقة مع أحكام الشريعة بالإضافة إلى الإنجاز الكبير والمتمثل في تحويل جميع الفروعِ وبنجاح إلى فروع تقدم فقط الخدمات والمنتجات المصرفية الحديثة التي تتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية. ولم تتوقف جهود البنك عند هذا الحد بل أنه مستمر في بذل الجهود لتطوير هذه الخدماتِ والمنتجاتِ لتتماشى مع المتطلبات المصرفية المتُغَيِّرةِ لعملائه.


هذا وقد استكمل بنك الجزيرة تشكيل الهيئة الشرعية الخاصة به في سنة 2000م. ومن المهام الموكلة إليها الأشراف على المنتجات والخدمات المصرفية الإسلامية والتأكد من مدى التزامها بالضوابط الشرعية، وتعتبر أقوى هيئة شرعية في البنوك المحلية من حيث الخبرة والتخصص وتعدد خلفياتها الشرعية والعلمية لما تتضمنه من علماء وفقهاء. وتتكون الهيئة الشرعية من:


معالي الشيخ عبدالله بن سليمان المنيع رئيساً والأعضاء وهم فضيلة الدكتور عبدالله بن محمد المطلق، الأستاذ بالمعهد العالي للقضاء، والدكتور حمزة بن حسين الفعر الأستاذ بكلية الشريعة بجامعة أم القرى، وفضيلة الدكتور عبدالستار أبوغدة، أمين الهيئة الشرعية الموحدة بمجموعة دلة، وسعادة الأستاذ محمد بن علي القري، أستاذ الاقتصاد الإسلامي بجامعة الملك عبدالعزيز والدكتور محمد دماس الغامدي مقرراً. أما فيما يتعلق بالنجاح في المصرفية الحديثة التي تتوافق مع أحكام الشريعة فقد تم إطلاق عدة منتجات مصرفية حديثة أهمها
"برنامج تمام" لتمويل متاجرة الأسهم المحلية والعالمية بالمرابحة. "برنامج نقاء" بديل ودائع الأجل المتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية. "برنامج دينار" للتمويل الشخصي بالمرابحة. "برنامج التكافل التعاوني البديل المتوافق مع أحكام الشريعة لمفهوم التأمين على الحياة. كما قام البنك خلال العام بإطلاق عدة خدمات مصرفية متميزة مثل: خدمة أسعار الأسهم عبر الجوال. خدمة الجزيرة أون لاين. هاتف الجزيرة المصرفي. برنامج الجزيرة الذهبي والبلاتيني الخاص بكبار العملاء. بطاقة فيزا الجزيرة الذهبية المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية


كذلك استطاعت صناديق الجزيرة التي تعمل جميعها وفق الضوابط الشرعية أن تحقق عدة جوائز خلال عام 2002 على أدائها المتميز فقد فازت في مسابقة الصناديق الاستثمارية للبنوك السعودية وذلك عن أدائها خلال العام. وكانت نتائج المسابقة، التي تم الإشراف عليها من قبل لجنة منتجات الاستثمار للبنوك السعودية والمعهد المصرفي لمؤسسة النقد العربي السعودي وبمراجعة مدقق حسابات خارجي، قد أسفرت عن فوز 66 صندوقاً استثمارياً من أصل 129 صندوقاً استثمارياً من جميع البنوك السعودية. وقد كشفت النتائج النهائية عن حصول صندوق المشارق للأسهم اليابانية في بنك الجزيرة على المركز الأول عن أدائه في عام 2002م ضمن تصنيف صناديق الأسهم اليابانية. كما حقق صندوق الثريا للأسهم الأوربية المركز الثاني عن أدائه في العام نفسه ضمن تصنيف صناديق الأسهم الأوربية. أما في تصنيف صناديق الأسهم للمتاجرة بالريال فقد حصل صندوق القوافل للمتاجرة في البضائع على المركز الثاني أيضاً وذلك عن أدائه المتميز خلال العام. ومن جهة أخرى حقق بنك الجزيرة أرباح صافية لعام 2003م بلغت 93.5 مليون ريال بنسبة زيادة قدرها 58% مقارنة بملغ 59.2 مليون ريال عن نفس الفترة من عام 2002م. بينما ارتفع إجمالي دخل العمليات إلى 341.7 مليون ريال مقارنة بمبلغ 191.8 مليون ريال بنسبة زيادة قدرها 78% عن نفس الفترة من عام 2002م. ولقد كان لتطوير وابتكار المنتجات والخدمات المصرفية بالإضافة إلى التوسع المدروس الأثر الأكبر في تحقيق هذا النجاح والذي يؤكده ارتفاع محفظة التمويل المتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية إلى 3.631 مليون ريال مقارنة بمبلغ 949 مليون ريال بنسبة زيادة 283% عن نفس الفترة من عام 2002م.

بنك الجزيرة يرفع رأسماله الى 750 مليون ريال سعودي

جدة، مارس 2004م – أعلن بنك الجزيرة عن زيادة رأسماله من 600 مليون ريال سعودي إلى 750 مليون ريال سعودي وذلك بزيادة بلغت 150 مليون ريال سعودي . صرح بذلك الأستاذ مشاري إبراهيم المشاري الرئيس التنفيذي للبنك عقب صدور موافقة مؤسسة النقد العربي السعودي على ذلك. وجاءت هذه الزيادة من خلال إصدار ثلاثة ملايين سهم نقدي وعادي بسعر السهم الواحد 130 ريال سعودي (50 ريال قيمة إسمية و 80 ريال سعودي علاوة إصدار) وسيكون الإكتتاب مقصوراً على مساهمي البنك فقط. وقال المشاري: "جاءت هذه الزيادة نتيجة النمو المتوقع لأصول البنك خلال السنوات القادمة وكذلك رفع نسبة كفاءة رأس المال لتتوافق مع متطلبات بازل (2). ويعود الفضل في ذلك - بعد الله - إلى تطبيق البنك لإستراتجية التميز بتقديم وإبتكار وتطوير خدمات ومنتجات مصرفية حديثة تتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية". هذا وكان البنك قد أعلن في وقت سابق عن تحقيق أرباح صافية لعام 2003م بلغت 93.5 مليون ريال سعودي بنسبة زيادة قدرها 58 % (بعد التعديل المحاسبي على أرباح عام 2002م) مقارنة بمبلغ 59.2 مليون ريال سعودي عن نفس الفترة من عام 2002م. بينما إرتفع إجمالي دخل العمليات الى 341.7 مليون ريال سعودي مقارنة بمبلغ 191.8 مليون ريال سعودي بنسبة زيادة قدرها 78% عن نفس الفترة من عام 2002م. كما شهد البنك إرتفاع محفظة التمويل المتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية الى 3.631 مليون ريال سعودي مقارنة بمبلغ 949 مليون ريال سعودي بنسبة زيادة 283% عن نفس الفترة من عام 2002م. وقد إرتفعت الموجودات إلى 8.989 مليون ريال مقارنة بمبلغ 5.725 مليون ريال بنسبة زيادة قدرها 57 % عن نفس الفترة من عام 2002م. كما ارتفعت ودائع العملاء الى 7.535 مليون ريال مقارنة بمبلغ 4.191 مليون ريال بنسبة زيادة قدرها 80 % عن نفس الفترة من عام 2002م. وارتفع إجمالي حقوق المساهمين إلى 885 مليون ريال مقارنة بمبلغ 751 مليون ريال بنسبة زيادة قدرها 18 % عن نفس الفترة من عام 2002م. بالإضافة الى إرتفاع محفظة القروض والتسليف الى 4.661 مليون ريال مقارنة بمبلغ 2.368 مليون ريال بنسبة زيادة قدرها 97% عن نفس الفترة من عام 2002م.

بنك الجزيرة يخرج الدفعة الرابعة من الشباب السعودي

جدة، أبريل 2004م - خلال حفل أقامه بنك الجزيرة مؤخراً في فندق ويستن جدة، خرج البنك الدفعة الرابعة من الشباب السعودي حملت الشهادات الجامعية وذلك من ضمن برنامج التدريب الإداري (MTPS) الخاص بالبنك لرفع أداء موظفيه وتعزيز برنامج توطين الوظائف. وخلال الحفل الذي تم فيه توزيع شهادات على الخريجين، عبر الأستاذ مشاري إبراهيم المشاري الرئيس التنفيذي للبنك عن إعتزازه وفرحته بتخريج 14 متدرب من جميع أنحاء المملكة حيث أصبحوا الآن جاهزين لبدء حياة وظيفية ذات آفاق واسعة تمكنهم من الريادة والوصول إلى مراكز متقدمة إنشاء الله.

وتماشياً مع سياسة البنك لتوطين الوظائف، وصلت نسبة الموظفيين السعوديين في البنك إلى 77% مع نهاية الربع الأول من عام 2004م، ويتم إختيار مجموعة متميزة من الشباب السعودي من حملة الشهادات الجامعية للإلتحاق ببرنامج التدريب الإداري الخاص بالبنك. فمع تخريج هذه الدفعة يكون البنك قد خرج أكثر من 110 خريجاً بنجاح منذ عام 2001م وإلتحقوا بوظائف ثابتة لدى البنك.


بنك الجزيرة يحتفل بتخريج دفعة جديدة من الشباب السعودي

جدة، مايو 2002م: احتفل بنك الجزيرة مؤخراً بتخريج دفعة جديدة من الجامعيين السعوديين ضمن برنامج تأهيل الكوادر السعودية وتوطين الوظائف في جميع إداراته. أعلن ذلك الأستاذ مشاري إبراهيم المشاري، المدير العام والمسئول التنفيذي الأول لبنك الجزيرة، خلال الحفل الذي أقيم بهذه المناسبة في فندق الإنتركونتيننتال بجدة بحضور مجموعة من كبار مسئولي البنك


وخلال الحفل ألقى الأستاذ المشاري كلمة هنأ فيها الخريجين واثنى على الجهود التي بذلوها طيلة مدة البرنامج التي استغرقت تسعة أشهر. كما حثهم المشاري على بذل المزيد من الجهد والعطاء ليكونوا أهلاً للثقة التي أوكلت لهم والإسهام في مسيرة الحفاظ على النتائج الإيجابية المستمرة والمتصاعدة التي حققها البنك خلال السنوات الأخيرة


وقال المشاري: إننا نشعر بالفخر والإعتزاز ونحن نرى هذه الكوكبة من الشباب الجامعي الطموح وهو ينضم إلى فريق عمل بنك الجزيرة. وإنني على ثقة تامة بأن هذه الدماء الجديدة المتحفزة للعمل والإبداع قادرة على تحقيق الطموحات والمهام المنوطة بها. وفي حقيقة الأمر أشعر بتفاؤل كبير تجاه المرحلة القادمة التي ستعمل بمشيئة الله على تعزيز موقع بنك الجزيرة المتميز في السوق السعودي


يذكر أن البرنامج الذي استغرق تسعة أشهر، انقسم إلى مرحلتين، المرحلة الأولى ومدتها ستة أشهر، تعلقت ببرامج مكثفة للتعرف على آلية العمل المصرفي داخل إدارات بنك الجزيرة المختلفة. أما المرحلة الثانية ومدتها ثلاثة أشهر، فقد أقيمت في المعهد المصرفي التابع لمؤسسة النقد العربي السعودي، وتركزت على ثلاثة محاور الأول منها تطرق إلى مقدمة للنظام النقدي والمالي وحسابات الإيداع البنكية والشبكة السعودية للدفع وخدمات العملاء والأنظمة القانونية البنكية ومهارات البيع للتغلب على المنافسة، بالإضافة إلى مهارات التفاوض وإدارة الوقت. أما المحور الثاني فتركز على المحاسبة المالية ومنتجات الإستثمار وخدمات تحويل العملات. وانقسمت المرحلة الثالثة إلى شقين تعلقت إجمالاً بالخدمات المصرفية الشخصية والتعامل مع العميل ومهارات الاتصال والكتابة وخدمات الشركات والتحليل النقدي وتحليل مخاطر الإئتمان

قريباً .. وفيما يشهد تطوراً كبيراً في خدماته وساطة بنك الجزيرة تقدم خدمة المتاجرة بالأسهم العالمية المتوافقة مع الشريعة الإسلامية

جدة، مايو 2002م: ضمن خطواته التطويرية المتتابعة نحو مصرفية إسلامية حديثة كشف الأستاذ مشاري بن إبراهيم المشاري، المدير العام والمسئول التنفيذي الأول لبنك الجزيرة، عن توجه بنك الجزيرة وعبر "وساطة الجزيرة" إلى إضافة خدمة المتاجرة بالأسهم العالمية التي تتوافق مع الشريعة الإسلامية في القريب العاجل بمشيئة الله


وقال المشاري: يحرص بنك الجزيرة وبصفة دائمة على تطوير خدماته ومرافقه على حد سواء. ومن خلال تقديمنا لخدمة "وساطة الجزيرة" في المتاجرة بالأسهم المحلية والعالمية، فإننا نكون قد وفرنا احتياجات ومتطلبات عملائنا الباحثين عن إدارة متكاملة لاستثماراتهم المالية بكفاءة وسرعة عبر مجموعة من الموظفين المتخصصين والمدربين من ذوي المؤهلات العالية


وأضاف المشاري: وبالنسبة لعملائنا الراغبين في الاستثمار في الأسواق المحلية والعالمية من خلال خدمة متوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية، فإننا، بمشيئة الله، بصدد إضافة خدمة المتاجرة بالأسهم المحلية والعالمية التي تتوافق مع الشريعة الإسلامية. وبإعادة النظر بكافة الأسهم المدرجة في هذا الإطار بصفة أسبوعية للتأكد من استيفائها للشروط الشرعية المحددة، فإننا نكون قد ذللنا أهم العقبات التي تواجه العديد من الراغبين في الاستثمار بالأسواق العالمية على أسس إسلامية


وتعمل وحدة خدمة الأسهم العالمية على توفير خدمات الاستثمار في أسواق الأسهم العالمية حسب رغبات عملاء بنك الجزيرة لتمكنهم من مقابلة احتياجاتهم ومتطلباتهم الاستثمارية. ومن خلال الكفاءات المؤهلة والخبرات المتخصصة وتقنيات شبكة الاتصالات الحديثة التي يضمها بنك الجزيرة، وبالتعاون مع وسطاء تداول من ذوي السمعة العالمية المشهورين في جميع أنحاء العالم. كما وتقدم هذه الوحدة لعملاءها آخر أخبار أسواق الأسهم العالمية والدراسات الاستثمارية إضافة إلى توفيرالمعلومات المتكاملة عن الشركات العالمية والبحوث التحليلية لحركة أسهمها، الأمر الذي يعمل على تعزيز عملية اتخاذ القرارات الاستثمارية المناسبة


من جهة أخرى ، يذكر أن وحدة خدمة الأسهم المحليةLST للاستثمار في سوق الأسهم المحلية في بنك الجزيرة، ووفقاً لتقارير مؤسسة النقد العربي السعودي (ساما)، قد حققت في مجال التداول بالأسهم المحلية - ولسنوات عديدة - المركز الأول بين البنوك السعودية

برنامج كبار العملاء "البلاتيني" و "الذهبي" من بنك الجزيرة راحة ... سرعة .... مرونة وخدمة متميزة

جدة، مارس 2002م: ضمن خدماته المصرفية الحديثة، طرح بنك الجزيرة مؤخراً برنامج الجزيرة للخدمات المصرفية الشخصية المخصصة لكبار عملاء البنك. صرح بذلك الأستاذ مشاري بن إبراهيم المشاري، المدير العام والمسئول التنفيذي الأول لبنك الجزيرة


وأضاف المشاري قائلاً : إن إحساسنا بأهمية وراحة العميل وسرعة وفعالية تعاملاته المصرفية نابع من حرصنا على توفير الخدمات المصرفية التي تتميز بالمرونة اللازمة. وانطلاقاً من هذا المفهوم فقد صممنا "الجزيرة البلاتيني" و "الجزيرة الذهبي" التي تتيح لعملائنا التمتع بباقة من الامتيازات والخدمات المصرفية المرموقة التي ستحظى على قبولهم واستحسانهم بكل تأكيد


من جهته أكد الأستاذ هشام أحمد أبو العلا، مساعد المدير العام - رئيس مجموعة الخدمات المصرفية الشخصية، على أن حاملي بطاقة عضوية "الجزيرة البلاتيني" و "الجزيرة الذهبي" سوف يحصلون على خدمة متميزة تضمن لهم الأفضلية والراحة والسرعة في التعامل بالإضافة الى العديد من الامتيازات والخدمات والمنتجات المصرفية الراقية . وقال: من ضمن هذه الخدمات التي نقدمها لأعضاء البرنامج، الحصول على بطاقة صراف وبطاقة فيزا المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية. كما أنه بالإمكان الاستفادة من صندوق الأمانات لإيداع المقتنيات الثمينة والمستندات الهامة في أي فرع من فروع بنك الجزيرة بالإضافة الى الحصول على أسعار صرف خاصة للعملات الرئيسية


كما يقوم بنك الجزيرة من وقت لآخر بطرح عدد من المنتجات والصناديق الاستثمارية المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية. والجدير بالذكر أن برنامج (تمام) لتمويل المتاجرة في الأسهم بالمرابحة وهو الأول من نوعه في المملكة العربية السعودية , مازال يلاقي إقبالاً واسعاً من عملاء التداول بالأسهم

لأول مرة في المملكة بنك الجزيرة يطرح برنامج التكافل التعاوني

جدة، أكتوبر 2001م: أعلن بنك الجزيرة عن طرحه قريباً، ولأول مرة في المملكة العربية السعودية، برنامج التكافل التعاوني (التأمين الإسلامي على الحياة). ويعد برنامج التكافل التعاوني أول برنامج على الإطلاق في السوق السعودي يحصل على موافقة مؤسسة النقد العربي السعودي (ساما) وموافقة الهيئة الشرعية لبنك الجزيرة، إضافة إلى أنه الأول من نوعه عالمياً في تبني مفهوم عقد الوكالة. صرح بذلك الأستاذ مشاري إبراهيم المشاري، المدير العام والمسئول التنفيذي الأول لبنك الجزيرة


ويقدم البرنامج للمشاركين فيه فرصة التوفير بشكل دوري عبر صناديق بنك الجزيرة الاستثمارية المجاز لها من قبل مؤسسة النقد العربي السعودي والهيئة الشرعية للبنك. وأكد المشاري قائلاً: إن هذا البرنامج يعتبر حدثاً هاماً وتطوراً في منتجات التأمين المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية. فقد أصبح من الممكن للأفراد والعائلات والشركات التخطيط مستقبلاً دون الحاجة إلى اللجوء إلى الأدوات والبرامج المالية التقليدية غير المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية


وتشتمل المرحلة الأولى من البرنامج على ثلاثة منتجات للأفراد وهي برنامج التقاعد وبرنامج حد الحماية وبرنامج إدخار تبرعات الوقف الخيري، وأيضاً منتجي الشركات وهما برنامج حد الحماية وبرنامج الحماية المدفوعة. وخلال الستة أشهر القادمة، سيتم تقديم مجموعة أخرى من منتجات التكافل التعاوني مثل برامج الحماية والإدخار للتعليم ونفقات الزواج وبرامج الإدخار للسيدات وبرامج رأس المال، إضافة إلى برامج متنوعة تقتصر على الحماية فقط وسلسلة من العقود الملحقة والتي يمكن إضافتها إلى البرنامج الأساسي. كما سيتم تقديم برامج التقاعد الجماعي كمنتج ثالث بالنسبة لقطاع الشركات. ويمكن للبرامج المقدمة أن توفر كلاً من الحماية والإدخار للأفراد والمجموعات


ولضمان المزيد من الدعم للبرنامج فقد تم تصميم وتطوير نظام حاسب آلي متكامل وخاص بنك الجزيرة. حيث يعمل هذا النظام الفريد من نوعه على تسجيل جميع المشاركين المسجلين والعناية بهم بدءاً من لقاءهم بمندوبي البنك ومروراً بتسلمهم في منازلهم أو مكاتبهم لقائمة الأسعار وتوقيع العقود وصولاً إلى التقرير السنوي أو إصدار الطلبات أو المزايا


من جهة أخرى فإن ممثلي قسم المبيعات لبرنامج التكافل التعاوني سيخضعون لمجموعة من الدورات التدريبية الخاصة للتأكد من إلمامهم التام بمباديء وأسس البرنامج

10.7% زيادة في أرباح بنك الجزيرة للربع الأول لعام 2002م

جدة، أبريل 2002م - صرح الأستاذ مشاري أبراهيم المشاري المدير العام والمسؤول التنفيذي الأول أن البنك حقق أرباح صافية في الربع الأول من عام 2002م بلغت 15.2 مليون ريال بنسبة زيادة قدرها 10.7% مقارنة بمبلغ 13.7 مليون ريال عن نفس الفترة من عام 2001م


وأضاف الأستاذ مشاري أن البنك ما زال مستمراً وبقوة في تطوير منتجات وخدمات مصرفية إسلامية حديثة مما انعكس إيجاباً وبشكل واضح على القوائم المالية للربع الأول من عام 2002م


من جهة أخرى ومن ضمن خدماته المصرفية الحديثة، طرح بنك الجزيرة مؤخراً برنامج الجزيرة للخدمات المصرفية الشخصية المخصصة لكبار عملاء البنك والذي لاقى ترحيباً واسعاً من قاعدة كبيرة من العملاء المتميزين. وأكد الأستاذ هشام أحمد أبو العلا، مساعد المدير العام - رئيس مجموعة الخدمات المصرفية الشخصية أن حاملي بطاقة عضوية "الجزيرة البلاتيني" و "الجزيرة الذهبي" سوف يحصلون على خدمة متميزة تضمن لهم الأفضلية والراحة والسرعة في التعامل بالإضافة إلى العديد من الامتيازات والخدمات والمنتجات المصرفية الراقية، وأضاف قائلاً : "أن من ضمن هذه الخدمات التي نقدمها لأعضاء البرنامج، الحصول على بطاقة صراف وبطاقة فيزا المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية. كما أنه بالإمكان الاستفادة من صندوق الأمانات لإيداع المقتنيات الثمينة والمستندات الهامة في أي فرع من فروع بنك الجزيرة بالإضافة إلى الحصول على أسعار صرف خاصة للعملات الرئيسية

تصنيف جديد لبنك الجزيرة من وكالة فتش الدولية

لندن - سبتمبر 2001م: منحت وكالة فتش الدولية للتصنيف الائتماني تصنيف BBB- طويل الأجل وF3 قصير الأجل، C/D أفراد وتصنيف مساند "4" لبنك الجزيرة في المملكة العربية السعودية


ويذكر أن بنك الجزيرة هو أصغر بنك في المملكة حيث تصل حصته من الودائع إلى أكثر من 1% بقليل، ويقدم البنك خدمات المصرفية الشخصية (تجارة الأسهم والتمويل النقدي) وخدمات مصرفية للشركات والخزينة وخدمة إدارة المحافظ مع التركيز على الخدمات المصرفية التي تتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية


التصانيف التي منحت لبنك الجزيرة تعكس النجاح التي حققته إدارة البنك في معالجة المشاكل التي واجهته خلال الثمانينات وبداية التسعينات. فالتصنيف الجديد يعكس أيضاً تركيز البنك على تقديم الخدمات المتخصصة واحتياطي رأس المال المرضي والاحتياطي الذي يغطي القروض التي لن يتم استيفائها، وتأخذ وكالة فتش في الاعتبار حجم البنك والربحية المتواضعة لكن المتزايدة والتحديات التي تواجه البنك في استقطاب عدد أكبر من العملاء

بطاقة فيزا الجزيرة مفهوم جديد للدفع عالمياً بالتوافق مع أحكام الشريعة الاسلامية

جدة، يوليه 2001م: أطلق بنك الجزيرة مؤخراً بطاقة فيزا الجزيرة التي تجمع بين الضوابط والقيم الإسلامية وأنظمة الدفع المقبولة عالمياً. أعلن ذلك الأستاذ مشاري إبراهيم المشاري، المدير العام والمسئول التنفيذي الأول لبنك الجزيرة


وأكد الأستاذ المشاري على أن بطاقة فيزا الجزيرة صممت خصيصاً للأشخاص الباحثين عن الخدمات المتميزة والخصوصية ضمن مبادئ وأحكام الشريعة الإسلامية. وقال : هذه هي إحدى الخطوات الاستراتيجية المدروسة ضمن التوجه العام لبنك الجزيرة بتقديم خدمات ومنتجات إسلامية حديثة تحقق متطلبات واحتياجات عملائنا


من جهته تحدث السيد روب كلارك، نائب الرئيس - مكتب فيزا المملكة العربية السعودية، قائلاً: " يسرنا في فيزا العالمية الإسهام في تطوير جميع فئات الخدمات المصرفية حول العالم. وبطاقة فيزا الجزيرة سوف تعطي حامليها العديد من المزايا التي تقدمها فيزا العالمية من سهولة في الدفع والسحب النقدي، كل ذلك مع الخصوصية التي يقدمها بنك الجزيرة والتي تتمثل في توافقها مع أحكام الشريعة الإسلامية


وفي ختام حديثه نوه المشاري بجهود الهيئة الشرعية لبنك الجزيرة والتي تعمل على الإشراف على العمليات المصرفية الإسلامية للبنك للتأكد من التزامها بالضوابط الشرعية التي حددتها الهيئة. بالإضافة إلى جهودها التي بذلتها لاعتماد البطاقة بالشروط والأحكام الشرعية المنظمة لها


يذكر أنه بالإضافة إلى التزامها بالضوابط الشرعية، فإن بطاقة فيزا الجزيرة تمنح حامليها مجموعة من المزايا والمنافع. حيث تتمتع البطاقة بقبول عالمي لدى أكثر من 19 مليون مؤسسة حول العالم، بالإضافة إلى إمكانية السحب النقدي على البطاقة وفق أحكام الشريعة الإسلامية لدى أكثر من 600 ألف جهاز للصرف الآلي في جميع أنحاء العالم


وتجدر الإشارة إلى أن بنك الجزيرة كان قد قام في وقت سابق بطرح عدد من المنتجات والصناديق الاستثمارية المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية بالإضافة إلى برنامج (تمام) لتمويل المتاجرة في الأسهم بالمرابحة وهو الأول من نوعه في المملكة العربية السعودية

المشاري يؤكد: تطبيق ناجح لنظام "تداول" في بنك الجزيرة

جدة، أكتوبر 2001م: أكد الأستاذ مشاري بن إبراهيم المشاري، المدير العام والمسئول التنفيذي الأول لبنك الجزيرة، على النجاح الذي حققه البنك في التعامل مع نظام التداول الجديد للأسهم السعودية "تداول" منذ الساعات الأولى من بدء التعامل مطلع هذا الأسبوع


وقال المشاري: إننا نحرص بشكل أكبر في بنك الجزيرة على الشفافية التي يوفرها نظام "تداول" الجديد من خلال الإعلان الفوري عن أسعار السوق وإعلانات الشركات والبنوك للمستثمرين والأطراف الأخرى. ومن المشجع جداً أن يتزامن تطبيق نظام "تداول" مع تطبيق شرائح عمولة مخفضة داخل سوق الأسهم السعودية تشجيعاً للمستثمرين الصغار


هذا ويقدم النظام الجديد بيانات متكاملة ودقيقة عن الأسعار والكميات المتداولة ومعلومات الشركات، بالإضافة إلى القدرة على تداول جميع الأسهم المحلية في سوق واحدة. ويتيح نظام "تداول" تسوية سرية ودقيقة في نفس اليوم، كما يوفر معالجة آلية متكاملة لأوامر البيع والشراء فور إدخالها وحتى انتقال ملكيتها. وفيما يتعلق بمدة صلاحية الأوامر فإن النظام يسمح بمرونة أكبر حيث يمكن أن تصبح المدة من يوم واحد ولغاية 30 يوماً


واختتم المشاري حديثه قائلاً: نحن الآن بصدد الإعلان عن حدثين ضخمين سيكونان من أبرز ما طرح بنك الجزيرة في السوق السعودي لهذا العام. وسيتم الإعلان عنهما في الوقت المناسب القريب وبالطريقة المناسبة التي تتلائم مع أهميتهما

بنك الجزيرة يرعى لقاء المصدرين السعوديين مع هيئات وصناديق التمويل في الغرفة التجارية الصناعية بجدة

جدة، سبتمبر 2000م: نظم مركز تنمية الصادرات السعودية بمجلس الغرف التجارية الصناعية السعودية بالتعاون مع بنك الجزيرة، لقاء المصدرين السعوديين مع هيئات وصناديق التمويل وذلك بقاعة اسماعيل أبو داود بالغرفة التجارية الصناعية بجدة (16- 18 سبتمبر 2000م). وقد شهد اللقاء مشاركة كل من الصندوق السعودي للتنمية والمؤسسة العربية لضمان الاستثمار والمؤسسة الاسلامية لتأمين الاستثمار وائتمان الصادرات والمصرف العربي للتنمية الاقتصادية في افريقيا بالإضافة إلى بنك الجزيرة راعي اللقاء


وكان الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله الزامل، رئيس المجلس التنفيذي بمركز تنمية الصادرات السعودية قد افتتح اللقاء بكلمة أوضح من خلالها أن اللقاء يأتي ضمن جهود مركز تنمية الصادرات الرامية إلى تنمية الصادرات السعودية وخدمة الأعضاء المصدرين للاستفادة من فرص التمويل والاستثمار المتاحة سواء كانت مشروعات أو ضمانات تحقق الثقة، إضافة إلى عمليات التنسيق بين المصدرين وهيئات وصناديق التمويل


بعدها ألقى الأستاذ مازن عبدالمجيد، مساعد المدير العام لإدارة تمويل الشركات في بنك الجزيرة كلمته بعنوان "دور البنوك في تمويل وتشجيع الصادرات"، والتي تضمنت نبذة مختصرة عن قطاع الصادرات السعودية الذي يعتبر من أهم القطاعات الاقتصادية التي تلعب دوراً إيجابياً ومهماً في عجلة تقدم الاقتصاد الذي تشهده المملكة العربية السعودية. كما نوه بدور البنوك في تمويل وتشجيع الصادرات، بالإضافة إلى تسليطه الضوء على منتجات وخدمات تمويل التجارة التي يقدمها بنك الجزيرة للمصدرين السعوديين


وأشار إلى أن بنك الجزيرة وتمشياً مع سياسة الدولة التي تهدف إلى تشجيع وتنمية الصادرات السعودية غير النفطية، يقدم لعملائه عامة ولكل المصدرين السعوديين خاصة برامج ضمان ائتمان الصادرات التي تساعد المصدرين على توسيع نشاطاتهم التصديرية إقليمياً ودولياً، كون بنك الجزيرة وكيلاً لكل من المؤسسة الاسلامية لضمان الاستثمار وائتمان الصادرات (مقرها جدة) والمؤسسة العربية لضمان الاستثمار (مقرها الكويت). حيث تعطي هذه البرامج الفرصة للمصدرين للحصول على شروط تمويل أفضل لصادراتهم سواء لمرحلتي ماقبل الشحن أو بعده. ودعا عبدالمجيد البنوك التجارية لقبول بوالص ضمان الصادرات كجزء من الضمانات المقبولة لتمويل الصادرات، علماً بأن بنك الجزيرة بدأ بقبول هذه البوالص كجزء من الضمانات المقبولة لديه


وأشار مازن عبدالمجيد إلى أن ضمان ائتمان الصادرات يحمي المصدر من مخاطر عدة أهمها عدم سداد حصيلة الصادرات الناتجة عن المخاطر التجارية وغير التجارية. مؤكداً على أن أسلوب ضمان ائتمان الصادرات يعتبر وسيلة تسويقية وائتمانية فعالة تساعد المصدرين على زيادة حجم مبيعاتهم وفتح أسواق جديدة لهم. وبعدها أبرز أن أهم المعوقات التي تواجه قطاع التصدير والتي تتمثل في معوقات تمويل ائتمان الصادرات ومعوقات ضمان ائتمان الصادرات بالإضافة إلى المعوقات التي تتعلق بالمصدرين أو طالبي التمويل. كما أشار أيضاً إلى الحلول المقترحة التي تساعد على تفادي هذه المعوقات


واختتم مازن عبدالمجيد كلمته بعرض موجز لأهم المنتجات وخدمات تمويل التجارة التي يقدمها بنك الجزيرة لعملائه والتي تشتمل على اعتمادات التصدير والاستيراد وخطابات الضمان وبوالص التحصيل بالإضافة إلى بعض الخدمات الأخرى للاعتمادات المستندية

صندوق القوافل للاستثمار من بنك الجزيرة أداة استثمارية قليلة المخاطر وسيولة سريعة عند الحاجة

جدة، نوفمبر 2000م: أعلن بنك الجزيرة مؤخراً عن طرحه لصندوق القوافل للمتاجرة في البضائع بالمرابحة، لينضم بذلك إلى مجموعة الصناديق التي يقدمها بنك الجزيرة للاستثمار في أسواق الأسهم المحلية والعالمية. صرح بذلك الأستاذ مشاري إبراهيم المشاري، المدير العام والمسئول التنفيذي الأول لبنك الجزيرة


وأوضح الأستاذ المشاري، قائلاً : جاءت فكرة طرح صندوق القوافل من أجل أن يوفر لمشتركيه إزدياداً تراكمياً في رأس المال من خلال أداة استثمارية قليلة المخاطر مع تأمين السيولة المالية السريعة عند الحاجة. حيث يضع بنك الجزيرة كافة طاقاته وخبرة أخصائييه في مجال المال والأعمال في خدمة الصندوق لضمان نجاحه". وأضاف: " يعتبر صندوق القوافل للمتاجرة في البضائع هو أحد صناديق بنك الجزيرة المعتمدة من قبل الهيئة الشرعية والتي تتوافق عملياته مع أحكام الشريعة كما جميع صناديق الأخرى. ويأتي ذلك تلبية لطلبات العملاء في إيجاد استثمارات متطورة لاتخالف الشريعة الإسلامية


وحول أهداف صندوق القوافل واستراتيجية الاستثمار فيه، أكد الأستاذ مشاري المشاري بأن الصندوق يهدف إلى تحقيق أرباح تراكمية مأمونة من خلال عمليات المرابحة مع تأمين السيولة المستمرة والفورية. أما استراتيجية الصندوق فتعتمد على استثمار أصوله في عمليات المتاجرة في البضائع بالمرابحة المتوافقة مع أحكام الشريعة

دورات تدريبية لمنسوبي بنك الجزيرة على مكافحة عمليات غسل الأموال

جدة، أبريل 2001م: تضافراً مع جهود مؤسسة النقد العربي السعودي وتواصلاً مع آخر الاتفاقات الدولية وخاصة بما يتعلق منها بمكافحة غسل الأموال، عقد بنك الجزيرة دورة تدريبية لموظفيه لتعزيز معرفتهم حول عمليات غسل الأموال وطرق الكشف عنها ومكافحتها


وحول أهداف ومحتويات هذه البرامج أوضح الأستاذ هشام أحمد أبو العلا مساعد المدير العام - رئيس مجموعة الخدمات المصرفية الشخصية بقوله: " يخضع موظفو بنك الجزيرة للعديد من الدورات والبرامج التدريبية المكثفة طوال العام بهدف تأهيلهم وتطوير مهاراتهم وإطلاعهم على مستجدات الأسواق المالية والمصرفية. أما الدورة التي نحن بصددها الآن فتهدف إلى تعريف الموظف بعمليات غسل الأموال ومخاطرها وطبيعتها والمؤشرات التي تدل على وقوعها وطرق مكافحتها ومنعها. كما يتم تدريب الموظف خلالها على كيفية التبليغ بذلك


وأضاف أبو العلا قائلاً : يتمتع بنك الجزيرة بنظام رقابة داخلي فعال لمكافحة عمليات غسل الأموال ويتضمن هذا النظام السياسات والإجراءات المكتوبة التي تكفل عدم استخدام فروع البنك وعملياته من قبل غاسلي الأموال والكشف عن مثل هذه العمليات. ومن جهتنا فإننا نشجع عملائنا على استخدام الأدوات غير النقدية في معاملاتهم مثل الشيكات وبطاقات الدفع وذلك عن طريق تطوير تقنيات حديثه وآمنة لإدارة الأموال وتوفيرها لهم


الجدير بالذكر أن عملية غسل الأموال تمر بثلاث مراحل هامة تبدأ بمرحلة الإحلال حيث يقوم المجرم بمحاولة إدخال الأموال النقدية المتحصل عليها من نشاطه غير المشروع في النظام المصرفي، يلي ذلك محاولة طمس علاقة هذه الأموال مع مصادرها الإجرامية وذلك عن طريق العديد من العمليات المصرفية المتتالية فيما يسمى بمرحلة التغطية، وأخيراً تأتي مرحلة الدمج حيث تدمج الأموال المغسولة في الاقتصاد ويصبح من الصعوبة تميزها عن الأموال المتأتية من مصادر شرعية

Date Last Modified: May. 4,2002 © Bank Aljazira , All Rights Reserved
Best viewed in 1024 X 768 pixels










التقرير السنوي
كيف تجدنا
أخبار صحفية
المستقبل
برنامج السعودة
الإعلانات
أعضاء مجلس الإدارة

رجوع



http://www.baj.com.sa/a_press.htm







لحفظ الموضوع والإستفاده منه إستخدم هذا الرابط :
بنك الجزيرة قنبله موقوتـــــــــــــــــه
http://www.sahmy.com/t16102.html


 



Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.